الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » مصطفى الكاظمي


القسم مصطفى الكاظمي نشر بتأريخ: 06 /06 /2009 م 10:21 مساء
  
الدكتور ابو اسراء علوش، برقية عاجلة لولديك
الى الشبلين العزيزين أحمد وعلي:
هذه رسالتي الثانية يكللها حزني المتجدد طوال الاعوام الخمسة التي مرت على استشهاد ابيكما الغالي، لعلكما تقرآنها ولعل الله يلطف بمن يوصلها.
ارجوكما أخبراني، لا عن دماء ابيكما الخالدة في سجل الذاكرين، لكن اخبراني هل ذكركما ذاكر من حكومتنا الوطنية بعد استشهاد ابيكما عليه الرحمة والرضوان؟
هل ذكرته التشكيلات "الاسلامية" والمؤسسات التي خدم فيها؟
هل ذكرتكما وزارة الصحة التي كان يعمل مستشارا لوزيرها بعد انقراض الارعن صدام إحصين التكريتي؟
هل شملكم حنان رجال الفضائيات والخبريات المتعالي لعنان السماء قبل واثناء الانتخابات؟
هل طرقت باب منزلكم يد صادقة لـ ( تقدم الواجب) وتكافئ سنوات خدمة الدكتور الشهيد؟

نبئيني يا روح الشهيد،!
أخبروني يا أبناء الشهيد،! فقلمي واقلام كل الشرفاء العراقيين لم تجف ولن تبخل في لعن من قصر ويقصر بحقكم، فلكم حق معلوم ولكل ابناء الشهداء.

احمد: كتبت لك من قبل ولاخيك علي سطوراً لم أرغب اليوم في تأصيلها لانها نتاج شعور محبط وحزن خيم عليّ من جميع الوجوه لما سمعت بشهادة ابيكما الدكتور السعيد وبتلك الجريمة البشعة.
علي: هل تعلم أن اباك الطبيب الشهيد كان عابدا تقيا وملتصقاً بتربة عراقه حد العظم!؟
احمد: لم تثن والدك كل التحديات فلم تخمد جذوته يوما عن مقارعة الكفر العفلقي! ولذلك قتلوه!
علي: حمل والدك البندقية بيد جهاداً ضد قوى الضلال وبيده الاخرى كان يسعف جراح رفاقه، وقد خلف وراءه كل العروض والمغريات وهتف بـوجهها: (...هيهات هيهات غرّي غيري)! ولذلك اغتالوه!

اشهد انه كان حافظا للقرآن، يتقفى مبادئه وقد علمكما القرآن منذ ان شرعتما بالنطق! واشهد ان الخوارج قتلوه لاجل هذا!

اشهد واشهد الله انهم لم يكونوا عراقيين! فالعراقي الشريف الاصل لا يفتك باخيه العراقي الاصيل! وانهم ليسوا مسلمين فالاسلام قيد الفتك، وابوكما استشهد غيلة.!

الذي قتل اباكما قدم من دهاليز الظلام وجحور الضواري وهو قطعا دعي من ادعياء التكفير! ولا اشك ان قاتل ابيكما صعلوك هابط من رحم الغدر جاء الى بغداد ليذبح القرآن في بيوت اذن الله ان ترفع ويذكر فيها اسمه! ولذلك فسينتقم الله لكما منه ان عاجلا او اجلا، فالله تعالى يمهل ولا يهمل وبشر القاتل بالقتل.
6-6-2009شتاء ملبورن
- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: فيكتوريا: 322 حالة جديدة و 19 حالة وفاة

أستراليا: إغلاق مدرسة غربي سيدني بعد إصابة طالب بكوفيد-19

أستراليا: الشرطة تلقي القبض على رجلين لمحاولتهما تنظيم احتجاج ضد تدابير العزل في ملبورن
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
الانتخابات العراقية.. بين الواقع والخيال | كتّاب مشاركون
لبنان وسيجار البيك بأنفجار الميناء | الدكتور عادل رضا
عنوان صحيفة المؤمن حب علي /2 | عبود مزهر الكرخي
أدب الجوائح , رواية (الطاعون) لـ ألبيركامو أنموذجا | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
عنوان صحيفة المؤمن حب علي | عبود مزهر الكرخي
فضيلة قريب تناقش رسالتها عن رواية | د. سناء الشعلان
الدولة العميقة والدولة العقيمة | حيدر حسين سويري
تأملات في القران الكريم ح465 | حيدر الحدراوي
مختلف عليه برنامج امريكي يستهدف الوحدة الاسلامية | سامي جواد كاظم
حقيقةُ جَلال ألدِّين ألرّوميّ | عزيز الخزرجي
إنتخابات جديدة وتحديات قديمة | ثامر الحجامي
الكورونا بين دعاية أطباء أمريكا والحقيقة | الدكتور عادل رضا
قادة الشيعة يتحملون الوزر الأكبر من خراب العراق | عزيز الخزرجي
محنة وصلاحية الحاكم الشيعي الملتزم | سامي جواد كاظم
رقعة الشطرنج العراقية | جواد الماجدي
محمد مشالي طبيب الغلابة وعبدالناصر المشروع | الدكتور عادل رضا
الدولة العصرية.. الرؤيا والاستنتاج | كتّاب مشاركون
في معاني وقيم الحج الخالدة | عبود مزهر الكرخي
ألعراق و الثقافة و العِلم | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 184(محتاجين) | المريض شهيد صفر... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 284(أيتام) | المرحوم ازهر نعيم مط... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 238(أيتام) | الزوجة 1 للمخنطف الم... | عدد الأيتام: 9 | إكفل العائلة
العائلة 282(أيتام) | المرحوم علاء قاسم ال... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 176(أيتام) | المرحوم علي رهيف معد... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي