الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane
تبت يدا (حمد)..       نكات تموت من الضحك       مظاهر العيد في محافظة الديوانية ؟ تقرير مصور       طبيب باكستاني يعالج أمراض السرطان بتراب الامام الحسين: عالجنا ( 45 ) مريضا باكستانيا مصابا بسرطان الكبد       موقع شيعي       بني اليك النصيحة 82:       نداء عاجل لكل محبي أهل البيت عليهم السلام مرقد السيدة زينب عليها السلام تعرض لهجوم من قبل السفيانين قاتلهم الله أعداء محمد وألهِ الطاهرين !!       بعض أخبار البحرين يوم الأربعاء 26/9/2012م (التقرير اليومي رقم 207)‏       عام 3000       شرب الماء قبل وجبات الاكل يساعد على تخفيف الوزن       الفصاحة والجمال في نهج البلاغة       صيغة الطلاق       سؤال عن قضاء الصوم؟       دعاء كريم       عمر كشف ستر زوجة النبي صلى الله عليه واله       شعائر عاشوراء الحسين (ع) في تركيا       لماذا لم يظهر الامام الحجة(ع) على الرغم من قيام بعض الدول الشيعية !!       سر السعادة       بعض أخبار البحرين يوم الأحد 12/8/2012م (التقرير اليومي رقم 162)‏       ما هي نية الصوم في يوم الشك       
إسم المستخدم: كلمة المرور: ارسال البيانات      مشترك جديد إنقر هنا
القسم الفقهي
: المشاركة التالية
» عنوان السؤال:    الاخلال في الواجب او الركن في الصلاة لسنين

نوع السؤال:

في الصلاة

مطلوب الجواب على رأي:

السائل لم يحدد المجتهد

عدد القراءات:

432

  إسم السائل :


المشاركات : 16308

تأريخ التسجيل
 07 /09 /2008 م

لايوجد ايميل

مراسلة الموقع الشخصي

حرر في 22/02/2013 || رقم السؤال : 7372

بسم الله الرحمن الرحيم

البعض يكتشف بعد سنين خطأ في الصلاة احيانا بركن واحيانا بواجب

مرة يكون هو مقصر كونه يشك وبامكانه يسال ولا يسأل

واحيانا يكون قاصر كونه لم يشك ولم يلتفت ان هناك خطأ في الصلاة ولذا لم يسأل

فما هو الحكم للحالات الاربع القاصر والمقصر والخلل يكون بركن او بواجب

وهل هناك فرق اذا كان يأتي خلل مبطل للصلاة او  انه لم يأتي بهذا الجزء اصلا

مثلا من يتشهد خطأ ومن لم يأتي بالتشهد في الركعة الاخيرة ويقتصر على الصلام

هذا ولكم الشكر

  
  أسئلة أخرى


المزيد من المواضيع الفقهية

  الكاتب : (زائر)



المشاركات : 16308

تأريخ التسجيل
 07 /09 /2008 م

 

مراسلة الموقع الشخصي

حرر في 23 /02 /2013 م 12:59 صباحا || رقم المشاركة : 8773

بسم الله الرحمن الرحيم


شيخنا هناك سؤال وهو


ان احد الاخوة يسكن في مكان وتطلب عمله بمكان يبعد 200كم يذهب اليه ثلاثة ايام كل اسبوع


ومن البداية سأل فقالوا له تصلي قصر وهكذا كان من اول يوم على ما اعتقد السؤال هو


ما حكم صلاته وصومه في الطريق ومكان العمل  وهل هناك فرق في الايام الاولى عن الايام اللاحقة


السؤال الثاني اذا كان قد اخذ بافتاء من سأله وتبين انه خلاف الحكم الشرعي فما هو العمل اتجاه صومه وصلاته وهل تقضى او تجزيه


مع الشكر والاجر ان شاء الله

  
توقيع ((زائر))
رسالة خاصة إقتباس

  الكاتب : خادم الشريعة


المشرف


المشاركات : 2091

تأريخ التسجيل
 15 /07 /2011 م

 

مراسلة الموقع الشخصي

حرر في 25 /02 /2013 م 08:55 مساء || رقم المشاركة : 8809

إقتباس
الكاتب :(زائر)


بسم الله الرحمن الرحيم


1- البعض يكتشف بعد سنين خطأ في الصلاة احيانا بركن واحيانا بواجب، مرة يكون هو مقصر كونه يشك وبامكانه يسال ولا يسأل، واحيانا يكون قاصر كونه لم يشك ولم يلتفت ان هناك خطأ في الصلاة ولذا لم يسأل، فما هو الحكم للحالات الاربع القاصر والمقصر والخلل يكون بركن او بواجب؟


2- وهل هناك فرق اذا كان يأتي خلل مبطل للصلاة او  انه لم يأتي بهذا الجزء اصلا: مثلا من يتشهد خطأ ومن لم يأتي بالتشهد في الركعة الاخيرة ويقتصر على السلام؟


هذا ولكم الشكر



بسم الله الرحمن الرحيم


1- في المقام حالتان:


الأولى: أن يكون الإخلال بركن من الأركان، و هنا تبطل الصلاة و يجب قضاؤها، سواء كان مقصِّراً أو قاصراً.


الثانية: أن يكون الإخلال بواجب غير ركني، و في هذه الحالة تجب الإعادة مع الجهل التقصيري، و لا تجب مع الجهل القصوري.


2- لا فرق في المقام، فيجب القضاء على الجاهل المقصِّر، و لا يجب على الجاهل القاصر، و لو كان قصوره بسبب اعتماده على إخبار من يثق به.

  
رسالة خاصة إقتباس

  الكاتب : خادم الشريعة


المشرف


المشاركات : 2091

تأريخ التسجيل
 15 /07 /2011 م

 

مراسلة الموقع الشخصي

حرر في 25 /02 /2013 م 09:11 مساء || رقم المشاركة : 8810

إقتباس
الكاتب :(زائر)


بسم الله الرحمن الرحيم


شيخنا هناك سؤال وهو


ان احد الاخوة يسكن في مكان وتطلب عمله بمكان يبعد 200كم يذهب اليه ثلاثة ايام كل اسبوع، ومن البداية سأل فقالوا له تصلي قصر وهكذا كان من اول يوم على ما اعتقد السؤال هو:


ما حكم صلاته وصومه في الطريق ومكان العمل  وهل هناك فرق في الايام الاولى عن الايام اللاحقة؟


السؤال الثاني اذا كان قد اخذ بافتاء من سأله وتبين انه خلاف الحكم الشرعي فما هو العمل اتجاه صومه وصلاته وهل تقضى او تجزيه؟


مع الشكر والاجر ان شاء الله



بسم الله الرحمن الرحيم


1- حسب فتوى سماحة السيد السيستاني -مُدَّ ظلُّه-، هذا كثير السفر، و وظيفته التمام في الصلاة و الصوم في كلِّ أسفاره، حتى التي لا تكون للعمل، ما دام يعمل في هذا العمل المستلزم للسفر 44 كم فما فوق ذهاباً، و 88 فما فوق ذهاباً و إياباً.


و لا فرق بين بين الأيام الأولى و اللاحقة مع صدق عنوان كثير السفر عليه، لكون السفر مقدمة لعمله.


2- إذا كان يقصر في الصلاة و يُفطر، فعليه القضاء، لأن وظيفته هي التمام و الصوم.

  
رسالة خاصة إقتباس
'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

التبليغ بالبريد الإلكتروني نعم لا

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي