الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » مصطفى الكاظمي


القسم مصطفى الكاظمي نشر بتأريخ: 17 /06 /2009 م 03:11 مساء
  
محمد باقر الحكيم الرقم المثالي في خارطة العراق الحديث/ الثانية
فها هو محمد باقر الحكيم فارقنا وجميع ملفات الماضي بحزنها وآهاتها سيقت معه وسيعرضها هناك. لست في مقام من يؤرخ لحياة قائد سياسي لم يستطع تجاوزه ربان ساسة العالم، ولست ممن يكتب عن بعديه الفكري والجهادي بقدر التأسي باستذكار عظمته وحاجة العراق الى مثله والى فكره وروحه الكبير الذي ما غاب عنه العراق من اقصاه الى اقصاه الى يوم تناثر بدنه الكريم في حادث التفجير اللئيم. [ يجب ان تعرف أنه لا عدوّ لي إلا صدام اللعين وزمرته المجرمة.! ولا قضية للسيد الحكيم الا قضية واحدة اسمها العراق وخلاص الانسان العراقي من هذه الطغمة الكافرة ]! بهاتين الجملتين صرخ بوجهي شهيد المحراب عام 1997 في مكتبه وهو يعلن عن تذمره من عمود كنت قد كتبته في صحيفة (لواء الصدر) الناطقة باسم السيد الحكيم وكنت سكرتير تحريرها وقتئذ. خلال تسعينات القرن الماضي، اصطفت ضد السيد الحكيم ومؤسساته ومنها لواء الصدر هجومات اعلامية كثيرة من جهات سياسية واعلامية في ساحة المعارضة العراقية بايران وخارجها، بعضها معلوم الاصل واكثرها مجهول بالاضافة الى اصوات كانت تنعق على طول المسار لتؤسس غاية لعينة تؤذي السيد الحكيم. فكم وكم من تصريح استعر في صدور قوم لدرجة اصدار كتيبات وكتابات في صحف ومجلات استهدفت الحكيم لشخصه وحركته لم يكن اخرها (الرد الكريم..) ولا اظن ان زملاءنا الكرام في تحرير صحافة المعارضة المتنوعة آنئذ بوسعهم انكار أن لواء الصدر كانت تصمت حيال هجوماتهم وطعوناتهم ضد السيد الحكيم وضد صحيفته.! لا لضعف فينا وفي صحيفتنا بل العكس فان السيد الحكيم كان الاقوى مراساً وهو الرقم الاكفأ الغالب على ساحة المعارضة العراقية. ولانه كذلك كان يقبر فينا ردود فعلنا كصحافة، وكان يغلق علينا منافذ الخلل. وباي حال، ليس لنا ان نتدخل، فردودنا تقيدها شروط السيد الحكيم وتوجيهه يجند اقلامنا ضد نظام صدام إحصين التكريتي دون السماح بمواجهة الاسلامي الاخر مهما كان ثقل الهجمة التي تستهدفنا. وبالرغم ايضا من استهتار البعض بتوزيع الاوراق الصفراء ضد حركة الحكيم وهي تستدعي منا الوقوف بوجهها لخطورتها، لكن السيد الحكيم كان يصر على انها محاولات اجنبية خبيثة يستبعد صدورها من زعامات المعارضة الاسلامية، بل غالبا ما كان رحمه الله يفسرها باداء عفلقي مخابراتي الغرض منه تأجيج الكراهية فيما بين القيادات الاسلامية المناهضة لنظام صدام احصين. وبهذا النفس كان الحكيم يقود المعارضة. ملبورن شتاء 2009
- التعليقات: 1

: المشاركة التالية
عودة الى الخلف



أضيف بواسطة: غير مسجل
غير مسجل

التسجيل : 07 /09 /2008 م
المشاركات : 1
مراسلة موقع

[تاريخ الإضافة : 18 /06 /2009 م 09:48 صباحا ]
احسنت ايها الكاتب ابو مصطفى على هذه الالتفاتة الكريمة لشهيد المحراب ونسال الباري ان يلهمكم المزيد من العطاء لاظهار مظلومية السيد الحكيم الذي اصبح منارا يتسلق عليه وللاسف طالبي السلطة والوجاهه



------------------


'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: موريسون يطالب موظفي الحكومة بتقديم خدمة أفضل للمواطنين

أستراليا: فريدينبرغ يحدد خريطة الطريق لإصلاح قطاع الخدمات المالية

أستراليا: الأرقام تظهر تدفق الركاب على قطارات سيدني بدون سائق
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
مساهمة التقنيات الحديثة في تهديد الاستقرار الأسري | المهندس لطيف عبد سالم
سيدة الدورة أخت لم تلدها أمي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الشيعة ليسوا فاسدين | كتّاب مشاركون
تأملات في القران الكريم ح433 | حيدر الحدراوي
قيمة المعرفة في الفلسفة الكونية | عزيز الخزرجي
غدير مودة القربى | سلام محمد جعاز العامري
طابور المنتظرين وجوقة المتشائمين | واثق الجابري
بين التأمل والتركيز .... ماذا يجري في الدماغ؟ | الدكتور أسعد الإمارة
العربية والهوية .. ضياع في الشرق وفي الغرب اتباع | د. نضير رشيد الخزرجي
وعيدك الغدير | عبد صبري ابو ربيع
عشاق الدولار | عبد صبري ابو ربيع
كان هنالك كعبات كثيرة ومتعددة يحج اليها العرب قبل الاسلام وفي اماكن مختلفة وليس فقط بمكة ؟؟؟ | كتّاب مشاركون
شواظ من ماء، ابتكارات في عرض النص الشعري | حيدر حسين سويري
عجبا على بلدي بين التدخل الخارجي وراي المرجعية | سامي جواد كاظم
في الذكرى الولادة العلوية المباركة / 2 | عبود مزهر الكرخي
الحكومات العائلية وتوريث الفساد والوظائف والمناصب | كتّاب مشاركون
ركلة حجزاء | خالد الناهي
تناظر وانطباق وتشابه وشجاعة وجرأة وحقيقة وأنحطاط وذلة وسقوط ولاكن | كتّاب مشاركون
ميكافيللي يريد وصف الواقع, التزام الأمير بالأخلاق,والهم الطغاة بمكر ودهاء من اجل البقاء في السلطة وو | كتّاب مشاركون
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 224(أيتام) | المحتاج جميل عبد الع... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 291(أيتام) | المفقود حسين عبد الل... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 326(أيتام) | المرحوم جبار نعيس ... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 232(أيتام) | المرحوم حميد ضاحي... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 215(أيتام) | المريض حسين حميد مجي... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي