الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: الأربعاء 14-10-2020 01:01 صباحا
  
العبيد في زمن العلمانية
العبيد جمع عبد ولها عدة معان لكن الاشهر والمتبادر الى الذهن العبد هو انسان يملكه انسان وملكية الانسان الاخر له اما بالقوة او بالتجارة وهذه المهنة اجاد فيها الجاهلية قبل الاسلام واوربا وامريكا في القرن الخامس عشر الميلادي، ويحاولون عبر ابواقهم الاعلامية التشنيع بالاسلام انه هو من اوجد الجواري والعبيد ولكن الحقيقة ترفض الموتورين في التاريخ . تمليك انسان يعني خضوعه له في كل شيء وينفذ له اوامره ويقوم في خدمته ، وهذا الشكل المتعارف عليه وهنالك اشكال اخرى هي الوجه الاخر للاستعباد مثلا العميل ، دائما العلمانيون ينتقدون فكرة العبيد والاماء بشكله الجاهلي وليس يرفضوه لانهم اجادوا فيه في شكله العصري . بداوا باستعباد الانسان في وطنه بدلا من نقله باقفاص خشبية من بلده عبر البحار في السفن وعرضه في اسواق البرتغال واسبانيا وانكلترا وامريكا وفرنسا وبلجيكا وبقية الدول التي تتبجح بالعلمانية والحرية في اوربا وامريكا ، بدلا من ذلك بداوا يستعبدونهم في اوطانهم والقيام بكل ما يطلبون منه حتى ولو القتل ، بداوا بتاسيس منظمات باسماء رنانة لتكن السوط على رقاب العبيد الذين يتعاملون معهم بحجة المساعدة مثلا صندوق النقد الدولي ، ومجلس الامن ، منظمة الصحة العلمية ، منظمة حقوق الانسان ، وغيرها . ولا استبعد حتى ممارسة الجنس مع عبيدهم بل وتصويرهم لتهديدهم اذا خرجوا عن الطريق ، العلمانيون فضحهم جورج فلويد رحمه الله في امريكا عند مقتله تبين ان الحكومات والشعوب العلمانية تحتفظ بتماثيل لتجار العبيد بل وضعوا الاحياء والشوارع والساحات باسمائهم ، في فرنسا وبلجيكا وانكلترا وامريكا وغيرهم . وقد دعا عمدة العاصمة صادق خان إلى إزالة جميع تماثيل تجار الرقيق في لندن ، لا حظوا جميع يعني اكثر من اثنين منهم مثلا تاجر الرقيق إدوارد كولستون في مدينة بريستول وتمثال تاجر الرقيق الشهير روبرت ميليغان من أمام متحف لندن دوكلاندز، والملك البلجيكي ليوبولد الثاني هل يستطيع شخص ان يقول ان الحكام في اغلب دول الشرق الاوسط ليسوا عبيد ؟ هل يجرؤ حاكم على قول الحقيقة التي تزعج اسيادهم ؟ وحتى بيع العبيد هو قائم بحد ذاته اليوم فالدول الدائمة العضوية تقوم بتجارة العبيد في سوق النخاسة التابع لمنظمة الامم المتحدة ، فهذا عبد تابع لامريكا تم بيعه لانكلترا واخر تابع لروسيا اشترته فرنسا ، ومن يخرج عن طوع مالكه يامل الحرية يقال له عبد ابق في مفهومهم وليس انسان له كرامة يريد الحرية ومن يفكر بالحرية تكون محاربته بطرق علمانية لا تثير الراي العام من خلال الحروب والحصار والماكنة الاعلامية التي يتربع عليها اوباش بمهنية علمانية اعلامية عالية وخالية من الكرامة . الشواهد على عمالة الحكام لا تحتاج الى دليل والحاكم الذي يسقط كما هو في ما يسمى الربيع العربي تجد المواطن العربي يقول ورقته انتهت اي ما عاد يخدم سيده كما خدمه في شبابه . حاولت مجموعة من الدول تاسيس منظمة لتحرير العبيد باسم دول عدم الانحياز ولكن ماذا تفعل لمن لا يرغب بالحرية ويعشق الذلة بل في بعض الاحيان تعمل الدول العلمانية على تاسيس منظمات باسماء ترفيهية للعبيد لامتصاص غضبهم وكشف العناصر التي لا تريد الخضوع لهم مثلا جامعة الدول العربية الاضحوكة . تجارة العبيد عند العلمانيين تجارة بمهنية عالية فاستعباد حاكم ومده بكل وسائل الطغيان يساعدهم على استعباد شعوب والشعوب التي تريد الحرية فعليها اولا ان تمتلك قوة امتلاك رغيف الخبز لانه سلاح يفتك بالنفوس اكثر من الاسلحة النووية ، ومنظمات مساعدة الفقراء والنازحين هي ادوات علمانية للابقاء على العبودية تاتيك الى الخيم لتعطيك الغذاء والدواء لتبقى تعيش في الخيمة بذلة وعينك عليهم متى يعودون ليعطوك قوتك بدلا من التنديد بمالكي العبيد . لا يوجد عبد يمتلكه اثنان وهكذا هم الحكام ويقول بوش اما معنا او علينا لقد عادت الحروب الصليبية والعبيد سمعوه ولم يمتلكوا الشجاعة للرد عليه ، بل اطلعنا اعلام العلمانية على ( رزالة ) ملك السعودية من قبل ترامب في المكالمات الهاتفية التي جرت بينهما ولم يستطع سلمان ان يرد عليه . العبودية في زمن العلمانية اخذت اشكالا متعددة ولم تقتصر على الحكام بل وشعوب تمارس العبودية من خلال الانترنيت والفضائيات وريال مدريد وبرشلونة وليفربول والبوبجي وغيرها كلها يمتلكها عناصر علمانية تاخذ عقول واموال الشعوب وبارادتهم المستعبدة لهم
- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

رئيس وزراء فيكتوريا دانييل اندروز ...

رئيسة وزراء ولاية كوينزلاند...

استقبال رئيس وزراء أستراليا باحتجاجات في جامعة كوينزلاند بسبب أسلوب تعاطيه مع اللاجئين
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
ماكرون؛ ألخوف سينتقل لمعسكرهم | عزيز الخزرجي
حادثة هزّت العرش مرّتين | عزيز الخزرجي
حذاراً أيها الكونيّ | عزيز الخزرجي
ذكريات من والدي ج1 | حيدر محمد الوائلي
التطويع وبعده التطبيع | حيدر حسين سويري
الغرب المتناقض و العقدة من الاسلام لماذا؟ | الدكتور عادل رضا
قراءات العلمانيين اما تخلف او استهداف | سامي جواد كاظم
العراق..هل نحن مقبلون على الفوضى الكبيرة؟! | المهندس زيد شحاثة
كشف اسرار شاذ لندن؟ الخلفيات والحقائق | الدكتور عادل رضا
ان خفتم عيلة من الامريكان | سامي جواد كاظم
كلمة تأبين أربعينية الحاج منعثر منشد الخفاجي الباكية | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
العبيد في زمن العلمانية | سامي جواد كاظم
حقيقة الأنسان السوي | عزيز الخزرجي
رحيل مثقّف و ربما آخر مثقف!؟ | عزيز الخزرجي
نتنياهو أصدق و أشجع رئيس دولة في العالم | عزيز الخزرجي
لو التزموا بنصائح المرجعية لالجموا افواه المتقولين على الاسلام | سامي جواد كاظم
هل اخطأت المرجعية بدعمها لحراك تشرين؟ | كتّاب مشاركون
الكورونا سفاهة رئيس ومقاومة مؤسسات | الدكتور عادل رضا
طقسنة التشيع وخرافة المشي لأربعين الحسين | الدكتور عادل رضا
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 310(أيتام) | *المرحوم سعيد علي ال... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 335(محتاجين) | المريض مرتضى عباس ال... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 238(أيتام) | *الزوجة 1 للمخنطف ال... | عدد الأيتام: 9 | إكفل العائلة
العائلة 365(أيتام) | *المرحوم نعيم حلواص ... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 308(محتاجين) | *المريض علي مسعد... | عدد الأطفال: 7 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي