الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » كتّاب مشاركون


القسم كتّاب مشاركون نشر بتأريخ: السبت 08-08-2020 10:52 مساء
  
قصة قصيرة

توقَّفَ عند غدير يقع بين قريتين، شَيَّدَ حوله سوراً متيناً وأتى بأعواد عتيقة، صنع منها منبراً ووضعه وسط المكان، وعندما بدأ بتصنيع باب صار يبكي بحزن شديد وكأنَّ الباب كان يحمل سرّاً عظيماً، أكمله وأوصد به السور. ثمَّ التفتَ نحو الحق وأشار إليْه أن اعتلي المنبر، فأنتشر نور الحق في كل مكان وتبددّت الظلمة. حينها بدا عليه الارتياح لأنَّه أنجز كلَّ ما طُلِبَ منه. أقترب من الباب ووضع روحه الّتي بين جنبيه خلفه ورحل.

عندما تبدَّد الظلام في الخارج، تكوّر الباطل على نفسه وخيّم عليه الحزن والقنوط، بيد أنَّه ما لبث أن استبشر من جديد وهو يرى سُرَبٌ من الحسد تنتشر بسرعة بين النور كخيوط ظلام، فَتَراءتْ أمامه في لحظة صورُ صخرة قابيل القديمة وغياهب الجب والعجل والخوار وصور أُخرى كثيرة.

شَعَرَ لحظتها أنَّه قد استعاد قواه؛ فقام وأخرج من جعبته أعمدة وأعواداً معكوفة وبنى منها سقيفة لكي يحجب بعض النور المنتشر وأشار إلى خيوط الظلام:

- انتظروا، سأدخلكم السور لأطفئ بكم نور الحق.

تجمّعوا تحت السقيفة، استغلوا الغفلة والركون إلى الدنيا؛ فاستلّوا الفتنة واقتحموا الباب وداسوا الروح وسالت أوّل الدماء، وربحوا المعركة وأزاحوا الحقَّ وصعدوا المنبر. وهنا تنفّسوا الصعداء لأنَّهم ظنّوا أنَّ النور قد أنطفأ، بيد أنَّ الباطل ظلّ قلقا لأنَّه كان على يقين من أنَّ النور قد يُحْجَب لكنَّه لن ينطفئ إلّا أذا حُطِّمَ المنبر وطُمِرَ الحق. لذلك عاد وأخذ شيئاً من أعمدة سقيفته وبدأ بتصنيع سيف.

بعدما اشتدَّ الظلام أكثر وأكثر حتّى اختَنَقَتْ به الأرواح والجمادات؛ وانفَجَرَتْ وأصْعَدَت الحقَّ على منبره القديم، كان تصنيع السيف قد أكتمل. شَهَرَه الباطلُ وحطّم به المنبرَ والبابَ وأحالها إلى كومة أعواد وألقاها خارج السور، ثم مزّقَ أشلاء الحق وسالت دماء أخرى كثيرة وتوهّمَ أنَّه أطفأ النور لكنَّه سرعان ما أكتشف وهمه. توقَّف فجأة ثمَّ خرَّ مندهشاً إلى الارض لا يلوي على شيء وهو ينظر إلى النور الذي عاد وملأ المكان من جديد رغم أنَّ السقيفة قد توسَّعَتْ ومازالت تتوسع في الخارج لتغطّي مساحات شاسعة.

ظلَّ حائراً مستغرباً برهة من الزمن لا يجد تفسيراً لما يحصل، لكنَّه عرف بعد ذلك أنَّ كومة الأعواد التي ألقاها خارج السور سقتها الدماء التي سالت فنبَتَتْ؛ وأخَذَتْ تنمو وتنتشر أغصان لها في كل مكان ويُصْنَع منها ملايين المنابر الّتي تنشر نور الحق. وعاد الباطل يقطع تلك الاغصان بذات السيف لكنَّها استمرت تنمو بسرعة كبيرة حتَّى دَخَلَت السور تنتظر من يعيد بناء المنبر القديم.

عبدالله عبدالرحيم

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

تيرنبل يهاجم الصين

بطولة أستراليا المفتوحة للتنس في موعدها…

كذبة عامل البيتزا التي تسببت في إغلاق ولاية جنوب أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
جائزة نوبل تتنفس شعرًا بمنجزِ لويز غليك | المهندس لطيف عبد سالم
تاملات في خطب المرجعية قبل سنة | سامي جواد كاظم
معلومات جديدة عن المخ: | عزيز الخزرجي
عودة الى الوراء | ثامر الحجامي
لاتمنحوهم حجة بالبخاري | سامي جواد كاظم
ترامب.. وجه أمريكا القبيح! | المهندس زيد شحاثة
رفعت الجلسة الى إشعار اخر | ثامر الحجامي
لا أمل في تطور العراق لفقدان الفكر | عزيز الخزرجي
نعلم بالبداية ولا نعلم بالنهاية | سامي جواد كاظم
ذكريات من والدي ج5 والأخير | حيدر محمد الوائلي
صَدَّقَ عَلَيْهِمْ إِبْلِيسُ ظَنَّهُ | حيدر حسين سويري
الخطيب السيد جعفر الفياض (1920ـ ت 2006م) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
العشق العرضي و الجوهري | عزيز الخزرجي
ألفرق بين أهل الحق و الباطل | عزيز الخزرجي
Publishing “So Close, Much Farther” for Sanaa Shalan | د. سناء الشعلان
صدور كتاب | د. سناء الشعلان
ألفرق بين أهل الحق و الباطل | عزيز الخزرجي
ما بين غريج وحريج اختفت أموال الفريج | حيدر حسين سويري
كل شيئ ممكن بآلعراق إلا العدالة! | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 359(محتاجين) | *المحتاجة دعاء عبد ا... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 273(محتاجين) | *المحتاج محمود فاضل ... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 366(أيتام) | *المرحوم سعيد تالي ع... | عدد الأيتام: 8 | إكفل العائلة
العائلة 327(أيتام) | *المرحوم قصي عدنان ا... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 312(محتاجين) | *عائلة مصطفى عايد ال... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي