الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » عبد الكاظم حسن الجابري


القسم عبد الكاظم حسن الجابري نشر بتأريخ: 26 /06 /2020 م 01:46 صباحا
  
رفحاء وجلد الذات

من الأمور التي تثير لغط في وسط الشارع العراقي هي ما تعرف برواتب رفحاء أو قضية الرفحاويين.

ولكون أغلب من يتداول قضية رفحاء لا يعرف ما هي رفحاء, وما هو قانون رفحاء ومن هم المشمولين بقانون رفحاء.

رفحاء لمن لا يعرفها هي معسكر صحراوي في السعودية قرب الحدود العراقية من جهة محافظة السماوة, يتألف من خيم بائسة دون بناء او خدمات او كهرباء او ملحقات صحية, تم تجميع العراقيين فيه من الجنود الذين تم أسرهم من قبل القوات الأمريكية في احداث ما بعد غزو الكويت –وهم اقلية- ومن العوائل المشاركة في الانتفاضة الشعبانية التي لجأت الى الحدود بعد دخول القوات الصدامية لمناطق الوسط والجنوب وافشال انتفاضة شعبان المباركة.

من ناحية القانون فان رفحاء ليست قانونا مستقلا, ولا يوجد في منظومة القوانين العراقية قانون باسم قانون رفحاء, فالحقيقة هي ان مخصصات رفحاء هي جزء من قانون مؤسسة سجناء السياسيين, والذي تم تشريعه تحت رقم اسم القانون رقم 4 في 2006 باسم قانون مؤسسة السجناء السياسيين, ولم يكن يشمل محتجزي رفحاء وقتها.

في عام 2013 صدر القانون رقع 35 وهو التعديل الاول لقانون مؤسسة السجناء السياسيين, وجاء في المادة الثانية منه تعديل المادة الخامسة من القانون اعلاه ليشمل محتجزي رفحاء وسجناء عام 1963 وسجناء الفترة من 1968 الى 2003.

وجاء تعريف محتجزي رفحاء ضمن المادة الثانية فقرة (و) كالاتي "وـ محتجزو رفحاء : هــم مجاهــــدو الانتفاضة الشعبانية عام 1991 الــذين اضطرتهم ظروف البطش والملاحقة مغادرة جمهورية العراق الى المملكة العربية السعودية وعوائلهم ممن غادروا معهم والذين ولـــــدوا داخـــل مخيمات الاحتجاز وفقا للسجلات والبيانات الرسمية الموثقة دولياً وضحايا حلبجة الذين لجأوا الى الجمهورية الاسلامية الايرانية بسبــب قصفهم مــــن قبل النظام البائد بالأسلحة الكيماوية".

من ملاحظة قانون مؤسسة السجناء يتضح جليا حقيقة التدليس والكذب بشأن وجود قانون اسمه رفحاء!.

كل محتجزي رفحاء هم من الشيعة, ومن ابناء مدن الوسط والجنوب الذين عانوا ما عانوا من بطش النظام البائد, وهم اخوتنا واحبتنا وجيراننا وابناء مناطقنا ومدننا – لستُ رفحاويا ولا يوجد احدا من أهلي من الرفحاويين-.

وهنا يُطرح هذا السؤال, لماذا هذا الاستهداف لمحتجزي رفحاء ومخصصاتهم؟.

الحقيقة ان استهداف رفحاء هو جزء من استهداف المنظومة الشيعية والمجتمع الشيعي, وتدميره من خلال الشيعة انفسهم, وجعل المجتمع الشيعي هو الحامل لراية الاطاحة بمخصصات رفحاء "الشيعية", واخذ الشيعة انفسهم بجلد ذاتهم والاساءة لإخوتهم الرفحاويين من خلال منتجة مقاطع مخلة لفتيات عراقيات -غير معروفات التوجه والانتماء- والصاقها بالمجاهدات الرفحاويات, وتصوير حفلات صاخبة لعراقيين مغتربين من مكونات وطوائف اخرى والصاقها برفحاء.

قبل ان نطرح السبب والمحرك بالضد من قانون رفحاء, نود التذكير بان الرفحاويين يعدون من رواد نقل الفكر الشيعي وبناء العقيدة الشيعية في مختلف دول العالم, فعلى ايديهم تم تأسيس المراكز الفكرية والعقائدية الشيعية في دول المهجر, كأمريكا وكندا واستراليا وبريطانيا والدول الاسكندنافية وكانوا –في غالبيتهم- حملة لراية الدين, ومنهم برزت اعلام لامعة كالرادود المرحوم الشيخ ياسين الرميثي والمرحوم الشيخ كاظم الريسان.

نعود لنطرح التوضيح حول من قاد الظاهرة المعادية لرفحاء وما غايته منها.

هناك ثلاث خطوط كانت المحركة لوئد قضية رفحاء وهي كالاتي:

  1. الخط السعودي: جن جنون السعودية من اقرار فقرة رفحاء واعتبارهم محتجزين, فهذا التوصيف الوارد في القانون يعد ادانة دولية للسعودية, فالتوصيف يوضح ان العراقيين في رفحاء كانوا في محتجز –سجن- ولم يكونوا في مخيمات لاجئين ولم يحظوا بامتيازات اللاجئ, وان فتح ملف رفحاء سيثبت تورط السعودية بقتل العراقيين, وخصوصا حينما قتلت القوات السعودية وجرحت ما يقرب من 850 مواطن عراقي لاجئ في احداث 1993 المعروفة.
  2. جهات بعثية تعتبر الرفحاويين اعداء, لمشاركتهم في الانتفاضة ضد نظامهم المقبور لذا اتخذوا من اعلامهم وقنواتهم وسيلة لتحريك الملف.
  3.  جهات سياسية شيعية –للأسف- ليست لها قواعد جماهيرية في رفحاء, فاستثمرت هذا الملف لسببين: الاول هو ضرب قاعدة جمهور بقية المنافسين السياسيين, والسبب الاخر كسب اعلامي لجر الجهور الناقم على رفحاء الى ساحتهم.

المشكلة ان اغلب جمهور الشيعية انساقوا وراء هذه التهريج والتحشيد الاعلامي ضد رفحاء, وتركوا مخصصات البعثيين ومخصصات الاكراد جانبا.

ملاحظة اخيرة ان السذج من جمهور الشيعية فاتهم ان الاموال التي تدخل في جيوب الرفحاويين والتي قدرناها في مقال سابق بمئة مليون دولار سنويا, سوف تذهب لأسواق الوسط والجنوب الشيعي, وستسهم بشكل او باخر بعملية التنمية في مجتمعاتنا, فالرفحاوي حينما يستلم امواله سيصرفها في الاسواق المحلية فيعود النفع على بائع الخضار وسائق التكسي وعامل البناء الجنوبي –الشيعي-.

 

- التعليقات: 2

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



أضيف بواسطة: عزيز الخزرجي
غير مسجل

التسجيل : 07 /09 /2008 م
المشاركات : 1
مراسلة موقع

سؤآلان لمن له قلب و ضمير ناهيك عن عقيدة .. [تاريخ الإضافة : 26 /06 /2020 م 03:41 صباحا ]
سؤآلان فقط:
كيف يكون السجين له حرية الأختيار لأن يختار أية دولة في العالم لينتقل إليهابكل حرية مع تسهيلات من قبيل أجرة الطائرة ثم السكن الماجي ووووو .. إلخ.

ألثاني: كيف يتساوى السجين العراقي في السعودية - هذا لو قلنا جزافا بأن العراقيين في السعودية كانوا محتجزين - مع السجين العراقي في زنزانات الأمن و المخابرات التي لا يستطيع أحد حتى دخولها لمرة واحدة !؟

لكن ماذا تفعل و العراقييون كلهم بإستثناء الشهداء قد أكلوا الحرام و فعلوا الحرام و حاربوا الأسلام و أخيرا بعد أن كسحت أمريكا صدام أصبحوا كلهم سياسيين و إسلاميين و مجاهدين بل و مثقفين و سيدهم لا يعرف معنى الثقافة بشكل صحيح.

لعن الله الذين تسببوا لئن يستأسد البعث علينا مرةأخرى بسبب الرفحاوويين و من سار معهمحيث مهدوا آلطريق لسيادة البعثيين, لأنهم أي البعثيين حين تقدموا للحصول على التقاعد و المخصصات قالوا: أيتها الحكومة؛ ساوونا مع إخوتنا الرفحاويين لانهم كانوا إخوتنا في الجبهات ضد أمريكا حيث حالفهم الحظ بآلحصول على اللجوء ونحن بقينا نقاوم المآسي داخل العراق ..
و الآن بسببهم _( الرفحاوويون ) يتمتع 551 ألف ضابط و ضابط مخابرات و فدائيي صدام بآلرواتب كما أنتم .. فتسببتم بقتل و تجويع فقراء الشعب و عوائل الشهداء.



------------------


أضيف بواسطة: عزيز الخزرجي
غير مسجل

التسجيل : 07 /09 /2008 م
المشاركات : 1
مراسلة موقع

سؤآلان لمن له قلب و ضمير ناهيك عن عقيدة .. [تاريخ الإضافة : 26 /06 /2020 م 03:47 صباحا ]
سؤآلان فقط:
كيف يكون السجين له حرية الأختيار لأن يختار أية دولة في العالم لينتقل إليهابكل حرية مع تسهيلات من قبيل أجرة الطائرة ثم السكن الماجي ووووو .. إلخ.

ألثاني: كيف يتساوى السجين العراقي في السعودية - هذا لو قلنا جزافا بأن العراقيين في السعودية كانوا محتجزين - مع السجين العراقي في زنزانات الأمن و المخابرات التي لا يستطيع أحد حتى دخولها لمرة واحدة !؟

لكن ماذا تفعل و العراقييون كلهم بإستثناء الشهداء قد أكلوا الحرام و فعلوا الحرام و حاربوا دولة الأسلام و أخيرا بعد أن كسحت أمريكا صدام أصبحوا كلهم سياسيين و إسلاميين و مجاهدين بل و مثقفين و سيدهم لا يعرف حتى معنى الثقافة بشكل صحيح.

لعن الله الذين تسببوا لئن يستأسد البعث علينا مرةأخرى بسبب الرفحاوويين و من سار معهم .. حيث مهدوا آلطريق مرة أخرى كما فعلوا من قبل حين ساندوا جيش صدام و قاتلونا و الدولة الأسلامية لسيادة البعثيين و إبقاء نهج صدام, لأنهم أي البعثيين حين تقدموا للحصول على التقاعد و المخصصات بعد السقوط قالوا: أيتها الحكومة؛ ساوونا مع إخوتنا الرفحاويين لانهم كانوا إخوتنا و معنا في جبهات القتال ضد أمريكا دفاعا عن النظام .. حيث حالفهم الحظ بعد ما نفذ عتادنا و أرزاقنا في الجيش و بقينا نصارع الجوع لثلاثة أيام .. هرب الناس و تظاهروا و تم حصولهم على اللجوء ونحن بقينا نقاوم المآسي داخل العراق ..
و الآن بسببهم _ أي ( الرفحاوويون ) يتمتع 551 ألف ضابط و ضابط مخابرات و فدائيي صدام بآلرواتب و المخصصات كما أنتم أيها الرفحاويون .. فتسببتم بقتل و تجويع فقراء الشعب و عوائل الشهداء و حتى المجاهدين.
فهل رواتبكم حرام .. لكن مَنْ منكم يعرف معنى الحلال و الحرام !؟



------------------


'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا.. انتهاك صارخ: ركاب طائرة قادمة من ملبورن غادروا مطار سيدني دون فحوصات

أستراليا: أندروز يعتذر لسكان فيكتوريا مع تسجيل 134 حالة جديدة قبل ساعات من تنفيذ الإغلاق

السلطات تتبنى استراتيجية "حلقات الاحتواء" لمنع انتقال كورونا الى باقي أجزاء أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
أزمة الأوكسجين | حيدر الحدراوي
لماذا التنابز ؟ | سامي جواد كاظم
نظارات طبية وعقول فارغة | رحمن الفياض
عندما تفتقر ألنّخب آلثّقافة! | عزيز الخزرجي
ارادة قوات الاحتلال تفرض امكانية التدخل وتشكيل فرق الموت لنشر الرعب‎ | كتّاب مشاركون
أن لا وجود للعبودية إلا لأنها طوعية | كتّاب مشاركون
حقيقة كردستان ضمن دولة العراق ولاتعترف بالعراق اصلا نفوسها 5.5 مليون وتستلم 23% من الميزانية‎ | كتّاب مشاركون
هل سيندم الكاظمي على ارتدائه زيّ الحشد ؟ | محمد الجاسم
الاستحمار الذاتي واستخدام الطائفية | الدكتور عادل رضا
ألبشر و الذئاب | عزيز الخزرجي
لا استطيع التنفس | وسام أبو كلل
آل ألعلّاق رؤوس الفساد في العراق | عزيز الخزرجي
تأملات في زمن كورنا محضر تحقيق | رحمن الفياض
ياحكومة العراق كم جورج فلويد قتلتم من المتقاعدين؟ | عزيز الحافظ
رفحاء وجلد الذات | عبد الكاظم حسن الجابري
رحلة إلى منشأ الأرض في نَصَبها لذة للسائحين | د. نضير رشيد الخزرجي
القنوات الفضائية المحلية ومنهج بث السم | كتّاب مشاركون
تأملات في القران الكريم ح463 - ​سورة الماعون الشريفة | حيدر الحدراوي
صدور عددين جديدين مجلة | د. سناء الشعلان
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 338(محتاجين) | المحتاج علاء عبد الح... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 252(أيتام) | المريض السيد حيدر ها... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 314(أيتام) | المرحوم وحيد جمعة جب... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 335(محتاجين) | المريض مرتضى عباس ال... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 41(محتاجين) | المريضة كاظمية عبود ... | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي