الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » الدكتور عادل رضا


القسم الدكتور عادل رضا نشر بتأريخ: 21 /06 /2020 م 05:16 صباحا
  
قانون قيصر الاستحمار يعود مجددا

قانون قيصر تم انتاجه بطريقة سينمائية وضمن مشهد درامي سخيف يذكرنا بلقطات بكائية حزينة بالأفلام وطريقة صناعة هذا القانون تذكرنا بهوس الرئيس الامريكي ترامب بصناعة مواقف سينمائية بالواقع الحقيقي.

 

الكلام عن جندي سوري منشق ولديه صور تعذيب جعلت النظام الطاغوتي المالي الربوي العالمي كله يركع وينحني!؟ بعد جلسة استماع لأصدار قانون!؟ هذا باختصار فيلم هندي كبير!؟ ويتحرك ضمن سلسلة البكائيات الاعلامية التي اعتاد عليها حلف الناتو والصهاينة ومن يوظفونهم القيام بها بأكبر عملية تزوير اعلامي بتاريخ البشرية كلها منذ العام ٢٠١١ الى وقتنا هذا.

 

النظام الطاغوتي المالي الربوي العالمي الموجود والمسيطر بالولايات المتحدة الأمريكية  لا يرحم المواطن الأمريكي نفسه ويقتله  بالشوارع وهو قتل مؤسسي ممنهج لأن الشرطة هناك هكذا تم تدريبها وهكذا يعملون والذي اختلف ان قتل جورج فلويد تم تصويره وهذه القشة التي فجرت ظهر البعير مع كل هذا الغضب الشعبي الأمريكي الذي اضطر معه الرئيس الامريكي ترامب للاختباء بسرداب البيت الابيض واستدعاء الجيش الأمريكي لمواجهة مواطنيه!؟

 

من يقتل شعبه ليس هو من يرحم الشعوب الاخرى لذلك مسألة قانون قيصر واساس تكوينه هي حالة دعائية مزيفة اعتاد عليها النظام الطاغوتي المالي الربوي العالمي  لتمرير حقيقة ما يريدون.

 

النظام الطاغوتي المالي الربوي العالمي  يريد استحمار العالم مجددا ولنلاحظ ان بث الاخبار المتعلقة بقانون قيصر هو  "بث موحد!" بكل مكان على الكرة الارضية  وكل الأخبار والتحليلات  تحمل نفس المعلومات وضمن نفس الصيغة الدعائية لأن مصدرها واحد والبث "موحد" وهذا الكلام لمن يريد ان يفكر بعقله بعيدا عن الاستحمار ولمن يريد ان يعرف ما وراء اللعبة.

 

قانون قيصر ايها السيدات والسادة هو منتج استكمالي لحلقة محاولات  اسقاط دولة سوريا الدولة والمجتمع والجيش العربي الصامد بوجه الحرب العالمية التي تتحرك على الارض السورية.

 

سوريا التي تواجه احتلال عسكري مباشر امريكي بريطاني فرنسي تركي صهيوني مدعوم بشبكات جاسوسية وارتباط من الخونة العملاء  المتعاونين مع الاجنبي ضد بلدهم وشعبهم وهذه التفاصيل واكثر ناقشناها اعلاميا على مدي سنوات ولكن ما الجديد؟

 

قانون قيصر المنطلق أمريكيا بالإقرار بالعام 2019  هو قانون يستهدف مسائل الطاقة والهندسة وقطاع الاعمال والنقل الجوي وحتى التعاملات الشخصية الفردية.

 

قانون قيصر ليس بداية !؟ بل هو تكملة فلا زالت الحرب ضد سوريا الدولة والمجتمع والجيش مستمرة وهو كذلك محاولة لصناعة "انهيار" من خلال صناعة ضغط نفسي اجتماعي ضد المواطن السوري البسيط واستثمار

 "هم معيشي"

لأعادة انتاج الفوضى من جديد لأسقاط "دولة سوريا"

 وهذا الهدف.

 

قانون قيصر به اليات عمل وله ميزانية تشغيل وإلزام بتقارير متابعة اذن هو قانون مؤسسي وليس قانون ورقي إذا صح التعبير وهو قانون تم توقيعه بالعام 2019 ديسمبر ودخل بواقع العمل في يونيو 2020وهو ضمن الحصار ضد سوريا وهذا الحصار ليس امر جديد ولكنه تجدد مع هذا القانون بعد دراسة أسلوب العمل السياسي والاقتصادي والعسكري التاريخي والمعاصر  للمحور السوري الجمهوري الإسلامي المتحالف لذلك اعيد التأكيد ان هذا القانون هو منتوج قراءة حركة واقع تاريخي عملياتي عاشه هذا المحور ويستهدف الغاء للمجال الحيوي المتبادل بين سوريا والجمهورية الإسلامية ونفوذها داخل لبنان.

اين الحل؟ وكيف سبيل المواجهة؟

هناك جوانب اقتصادية وجانب تحقيق الاكتفاء الذاتي واعادة البناء بعيدا عن النظام الطاغوتي المالي الربوي العالمي وامور كثيرة يستطيع اهل الاختصاص الاقتصادي والمخابراتي والامني التفصيل بها والسوريين "شطار" بهذه المسائل ولهم تجربة ناجحة بتحقيق الاكتفاء الذاتي نجحوا بها من الابرة للصاروخ تدمرت مع نجاح التأمر ضد سوريا الدولة والمجتمع والجيش بالعام ٢٠١١.

 

ولكن هناك مدخل اخر للمواجهة اثاره خطاب السيد حسن نصر الله واتصور ان امين عام حزب الله اللبناني وضع اطر عامة للرد المبدئي اذا صح التعبير وهو يتلخص بزيادة الارتباط الشرقي مع الصين  وايضا طرح مسألة الرد العسكري؟ ولكن  اين وكيف؟ ومتى؟ والاسلوب؟ هل بحرب عسكرية شاملة؟ ام بعمليات امنية محدودة؟ هل سيتم فتح جبهة الجولان السوري المحتل؟ هل سيتم الانطلاق بمكان غير متوقع؟ الاسئلة بهذا المجال كثيرة ومتعددة؟

واتصور ان الإجابة عليها سيتم طبخها ودراستها ضمن شبكة دول متحالفة وليست المسألة قرار فردي ولا اعتقد ان امين عام حزب الله اللبناني يتكلم من غير توجيه متفق عليه وهو يمثل موقع متقدم وقوي لنفوذ الجمهورية الإسلامية داخل القطر العربي اللبناني

 

و الكلام عن الردود العسكرية  يحسب كل ردود الفعل والفائدة المرجوة فالحرب او التصرف الدموي هي نقاش سياسي بأسلوب مختلف والنتيجة هي الهدف وليس الدم او الحرب بحد ذاتها هي الهدف. 

 

المفارقة الغريبة الأطوار بعد خطاب الامين العام  هو  ما حدث من قيام  السفيرة الأمريكية في لبنان بعدم الالتزام بالقواعد الدبلوماسية المعتمدة بين الدول المستقلة عندما تخرج على وسيلة اعلامية محلية لبنانية!؟ لترد على مواطن لبناني!؟ وان كان رئيس حزب!؟ فهذه المسألة خارج الاعراف والبروتوكولات الدبلوماسية اذا صح التعبير.

 

فلأول مرة نشاهد ممثل دولة عظمي ترد اعلاميا  على رئيس حزب محلي وهذه سابقة على حسب معلوماتي و واضح ان السفارة الأمريكية لديها خط وتواصل مع وسائل اعلامية محلية وهذا ايضا يخالف اصول العمل الدبلوماسي المتبعة وبه قلة احترام لسيادة دولة لبنان. 

 

هل كيف لوسائل اعلام محلية ربط مع سفارات وسلك دبلوماسي !؟

 

بالأول والأخير هناك مواطن عربي لبناني ليس له موقع رسمي قال رأي تنظيمه الحزبي  الذي يرأسه بقانون يمس بلده وشعبه  وقامت ممثلة الولايات المتحدة الأمريكية بالرد عليه!؟ ولا اعرف لماذا لم تنتظر شلة الردح التابعة لهم بالردح المعتاد!؟

ماذا كان بخطاب رئيس الحزب؟ ما خلق الاستعجال والهستيريا الأمريكية الرسمية.

 

الزمن القادم سيقدم لنا الاجابة؟

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا.. انتهاك صارخ: ركاب طائرة قادمة من ملبورن غادروا مطار سيدني دون فحوصات

أستراليا: أندروز يعتذر لسكان فيكتوريا مع تسجيل 134 حالة جديدة قبل ساعات من تنفيذ الإغلاق

السلطات تتبنى استراتيجية "حلقات الاحتواء" لمنع انتقال كورونا الى باقي أجزاء أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
أزمة الأوكسجين | حيدر الحدراوي
لماذا التنابز ؟ | سامي جواد كاظم
نظارات طبية وعقول فارغة | رحمن الفياض
عندما تفتقر ألنّخب آلثّقافة! | عزيز الخزرجي
ارادة قوات الاحتلال تفرض امكانية التدخل وتشكيل فرق الموت لنشر الرعب‎ | كتّاب مشاركون
أن لا وجود للعبودية إلا لأنها طوعية | كتّاب مشاركون
حقيقة كردستان ضمن دولة العراق ولاتعترف بالعراق اصلا نفوسها 5.5 مليون وتستلم 23% من الميزانية‎ | كتّاب مشاركون
هل سيندم الكاظمي على ارتدائه زيّ الحشد ؟ | محمد الجاسم
الاستحمار الذاتي واستخدام الطائفية | الدكتور عادل رضا
ألبشر و الذئاب | عزيز الخزرجي
لا استطيع التنفس | وسام أبو كلل
آل ألعلّاق رؤوس الفساد في العراق | عزيز الخزرجي
تأملات في زمن كورنا محضر تحقيق | رحمن الفياض
ياحكومة العراق كم جورج فلويد قتلتم من المتقاعدين؟ | عزيز الحافظ
رفحاء وجلد الذات | عبد الكاظم حسن الجابري
رحلة إلى منشأ الأرض في نَصَبها لذة للسائحين | د. نضير رشيد الخزرجي
القنوات الفضائية المحلية ومنهج بث السم | كتّاب مشاركون
تأملات في القران الكريم ح463 - ​سورة الماعون الشريفة | حيدر الحدراوي
صدور عددين جديدين مجلة | د. سناء الشعلان
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 315(محتاجين) | المحتاج يحيى سلمان م... | عدد الأطفال: 6 | إكفل العائلة
العائلة 55(محتاجين) | المرحوم جمال مشرف... | إكفل العائلة
العائلة 343(أيتام) | المرحوم رافد كاظم عج... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 349(محتاجين) | المحتاجة فاطمه صكبان... | عدد الأطفال: 2 | إكفل العائلة
العائلة 291(أيتام) | المفقود حسين عبد الل... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي