الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » جعفر رمضان عبد الاسدي


القسم جعفر رمضان عبد الاسدي نشر بتأريخ: 26 /09 /2019 م 10:35 مساء
  
المسجد مكانة وأهميته في حياة الأمة

لم تقتصر وظيفة المسجد في أول الإسلام على كونه مقراً للعبادة ومكاناً للتعليم, بل تنوعت وظائفه وتعددت بتعدد مجالات الحياة الإنسانية، والذي يدقق النظر في وظيفة المسجد ورسالته يقف على هذا التعدد والتنوع ويدرك أهميته في حماية عقيدة الأمة الاسلامية وتعزيز وحدتها وتماسكها, إلا أنه يمكن إجمال أبرز هذه الوظائف منها على سبيل المثال لا الحصر " قاعدة لتحقيق الوحدة والتماسك الداخلي بين أفراد الأمة، بالإضافة الى انه وسيلة إعلامية لتثقيف الأمة ونقل الأخبار والمستجدات والتعريف بأحوال المسلمين" وغير ذلك من الوظائف التي يجب أن يقوم بها المسجد والتي دل عليها القرآن الكريم وسيرة النبي الاكرم محمد (صلى الله عليه واله) وصحابته الكرام .

مما لا شك فيه، إن للمسجد دوره الهام والخطير في عملية التربية والإعداد من خلال ما يحتله من مكانة في النفوس, وما يؤديه من رسالة تربوية شاملة, وكذلك من خلال ما يمتلكه من أدوات فعالة, وأجواء روحانية مؤثرة, وما يتيحه من تواصل اجتماعي إيجابي, ولاسيما إذا ما توافرت له الإ مكانات البشرية والمادية اللازمة.

وذلك يعد المسجد في الإسلام من أهم الدعائم التي يقوم عليها في إعداد الفرد وبناء المجتمع عبر تأريخ الإسلام الطويل, ولا يزال المسجد في مقدمة المؤسسات التربوية التي تسهم في عملية البناء والتكوين. إنه بغير المسجد لا يمكن للفرد المسلم أن يتربى روحياً وأخلاقياً واجتماعياً وفكرياً, بالإضافة الى ذلك لا يمكن أن ينصت لصوت الأذان ويستمتع بأداء الصلاة, فضلا عن ذلك لن يتفاعل مع الموعظة التي تهز النفس والوجدان، ولن يعيش أجواء المودة والمحبة والأخوة الصادقة, ولن يقف على أحوال المسلمين ويتعرف على مخططات الأعداء, ولن.. ولن.. ولن[1]  .

يمكن القول إن ضعف رسالة المسجد اليوم وانحساره دوره التربوي, واقتصار وظيفته على أداء الصلاة فقط أمر ناتج عن عدد من العوامل والأسباب منها على سبيل المثال لا الحصر :" الجهل برسالة المسجد ودوره التربوي, مما أدى إلى قصره على الصلاة والذكر والموالد وقراءة القرآن، كذلك ضعف التمسك بالإسلام والتقصير في العبادات والانشغال بالدنيا".

وقد نتج عن ضعف المسجد في أداء رسالته, مفارقة روح المسجد بما تحمله من سمو وطهر وبركة لجميع جوانب الحياة, فضعفت التقوى والخشية, وانقطعت رَوَابِطُ الأخوة والمحبة والتكافل, وغاب العدل والأمن والاستقرار, وظهر الجهل والفساد إلى غير ذلك من الآثار[2].

ولكي يعود المسجد إلى سابق عهده ويتمكن من القيام بوظيفته الاجتماعية ودوره التربوي في بناء الأجيال لابد من استيعاب رسالة المسجد القائمة على الشمول والتنوع والسعي لإحيائها، وكذلك توفير الكادر المؤهل القادر على القيام برسالة المسجد من مؤذن وإمام وخطيب وعالم ومدرس تحفيظ ومشرف ومنظف، وإعدادهم بما يتناسب والمهام الموكلة إليهم, وتوفير متطلبات العيش الكريم لهم. وبالإضافة الى إقامة الأنشطة المسجدية المختلفة للارتقاء برواد المسجد تربوياً وفكرياً وجسمياً، وبهذا يمكن أن تبدأ علمية إحياء رسالة المسجد ليعود إلى سابق عهده مؤسسة تربية ومنارة هدى, ولن يتحقق ذلك ما لم تتظافر الجهود الرسمية والشعبية خدمة للدين وحماية للأمة وتربية للأجيال[3].

أما أهم مواصفات المسجد الذي يراد له أداء رسالته الإسلامية والقيام بدوره التربوي في بناء الأمة وإعداد قياداتها فيمكن الإشارة إلى أبرزها : وجود الكادر المؤهل القادر على إحياء رسالة المسجد من مؤذن حسن الصوت ملتزم بمواعيد الأذان، و خطيب جريء مفوه, واسع الثقافة خبير بالواقع وكيفية التعامل معه، علماء قادرون على إقامة الدروس والمحاضرات والإجابة على أسئلة الناس، مدرس لتعليم القرآن الكريم وتحفيظه للراغبين. بالإضافة الى توفر عدد من المرافق التربوية الضرورية منها على سبيل المثال مكتبة عامة مزودة بالكتب والأشرطة والأفلام المفيدة، وقاعة مطالعة واسعة ومؤثثة، ومدرسة لتحفيظ القرآن الكريم مع توفير المدرس الحافظ المتقن المجيد للأساليب التربوية المختلفة.

اما أدوار تربوية التي يقوم بها المسجد يهدف إلى تربية الإنسان والارتقاء به وتنمية قدراته منها على سبيل المثال لا الحصر: تنمية القيم الدينية والأخلاقية في النفس الإنسانية من خلال العبادات المختلفة التي يؤديها الإنسان في المسجد من صلاة وذكر وتلاوة للقرآن الكريم. بالإضافة الى  تنمية الضمير الداخلي والرقابة الذاتية لدى الفرد من خلال التأكيد على قيم الإخلاص والخشوع وإتقان العبادات. وكذلك تقوية روح الأخوة والمودة والتماسك بين المسلمين من خلال التعارف الدائم والتواصل المستمر والالتقاء اليومي في صلاة الجماعة. وصقل الشخصية الإنسانية ومعالجة ما قد يظهر عليها من آفات النفس مثل الانعزال والتواكل والذاتية والأنانية. فضلا عن تكوين الوعي السياسي وتنميته من خلال الخطب والندوات والدروس والمحاضرات واللقاءات التي تتم في المسجد.

نستنتج من ذلك العمل على أهمية استيعاب رسالة المسجد القائمة على الشمول والسعي لإحيائها والاهتمام بعمارة المساجد شكلاً ومضموناً , وتوفير الكادر المؤهل القادر على القيام برسالة المسجد بعيداً عن الصراعات السياسية والمذهبية والطائفية.


[1] عبد الله قاسم الوشلي ، المسجد وأثره في تربية الأجيال ومؤامرة أعداء الإسلام عليه،(بيروت : مكتبة الرسالة ، 1988)، ص37 - 38.

[2] عبدالله قاسم الوشلي ،المسجد ونشاطه الاجتماعي على مدار التأريخ، (بيروت: مؤسسة الكتب الثقافية، 1990م.)، ص278- 282.

[3] عبد الله قاسم الوشلي ،المسجد وأثره في تربية الأجيال، ص 89 – 90.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

من سيدني أيضاً الشعب يريد إسقاط النظام

صندوق النقد الدولي يخفض توقعات نمو الاقصاد الاسترالي وموريسون وفريدنبيرغ لا يخاطران بفائض الموازنة

العائلات الأسترالية من الأعلى مديونية في العالم
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
ملتقى الشيعة الأسترالي برعاية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 7  
   عبود مزهر الكرخي     
   الأمام الحسين عليه السلام أنقذ الكاتب عباس محمود العقاد من الموت ...  
   نهاد الفارس     
   ثورة زيد بن علي بن الحسين بن علي ابن ابي طالب (عليهما السلام).. الاسباب والنتائج  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   موقف الصحابة والتابعين من المسير الامام الحسين  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 6  
   عبود مزهر الكرخي     
   تأملات في القران الكريم ح437  
   حيدر الحدراوي     
   المسجد مكانة وأهميته في حياة الأمة  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 5  
   عبود مزهر الكرخي     
   الظروف الموضوعية لهجرة الامام الحسين (عليه السلام) من مكة المكرمة الى الكوفة  
   جعفر رمضان عبد الاسدي     
   جوهرة في حياتك فحافظ عليها ...!!!  
   نهاد الفارس     
المزيد من الكتابات الإسلامية
نهضة الامام الحسين(ع) وعلاقته بالأمام المهدي(عج) / 7 | عبود مزهر الكرخي
طبول الحرب ومفتاح بغداد | واثق الجابري
الولاء بين الشخصنة والموضوعية | عبد الكاظم حسن الجابري
هل يفعلها رومل العراق؟ | جواد الماجدي
برقع شابة (قصة قصيرة)ٌ | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
كاريكاتير: بعد خطاب عبد المهدي | يوسف الموسوي
انتفاضة تشرين ستكون لها ابعادها التغييريه وعنوان للتصدي لطغمة الفساد ولصوص الوطن .. | يوسف الموسوي
حرت يا وطن | عبد صبري ابو ربيع
فاسيلي في بغداد ! | ثامر الحجامي
الخلافة الفاطمية في الميزان ... | نهاد الفارس
الأمام الحسين عليه السلام أنقذ الكاتب عباس محمود العقاد من الموت ... | نهاد الفارس
ومضة على طريق الحسين ياعراق | كتّاب مشاركون
ألمرأ وطن .. فلا تُخربه | عزيز الخزرجي
المظاهرات والأضرار بالآمن القومي الداخلي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
منعطف شعبي | سلام محمد جعاز العامري
رغم المحن؛ إنتصر العراق | عزيز الخزرجي
ثورة زيد بن علي بن الحسين بن علي ابن ابي طالب (عليهما السلام).. الاسباب والنتائج | جعفر رمضان عبد الاسدي
(الوفاء للموتى) | كتّاب مشاركون
بعد كشف المستور؛ هل ستضع المرجعية النقاط على الحروف؟ | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 184(محتاجين) | المريض شهيد صفر... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 302(محتاجين) | المريض عبد خلف عباس... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 281(أيتام) | المرحوم محمد علي عبد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 314(أيتام) | المرحوم وحيد جمعة جب... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 212(أيتام) | المرحوم حامد ماجد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي