الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » غزوان البلداوي


القسم غزوان البلداوي نشر بتأريخ: 12 /08 /2019 م 09:07 صباحا
  
ابن الرب

كما في كل مرة يتربع على صومعته، وسط حشود الممحلقين في وجهه، وهو يشحذ لسانه، كشحذه للخنجر، ليمضي كلامه في عقول المستمعين، لكنه يفشل كعادته، فالشحذ بالحجارة لا يشبه الشحذ في الصخر، لأنها يا سيدي لم تمضي في حده.

يتحدث وكأنه ابن الأنبياء, او احد الأوصياء,  او عبقري من عباقرة التاريخ, او ولي من أولياء الله على شعب العراق المسكين، يتحدث وكأنه يحمل في قلبه همومهم وأحزانهم، لكن الواقع يتحدث في غير هذا، فلا فصاحة توحي بإرث الأنبياء, ولا حكمة تنم عن عقول الأوصياء, ولا أقوال خالدة بخلود العباقرة, ولا فيه من الهيبةِ والوقار تدل على ولايته, ولا مظهره يوحي بأبوة الفقراء، ولا هذا ولا ذاك.

فما بين أفعاله وأقواله، مد البصر في صحراءٍ قاحلةٍ، فرتلِ السياراتِ الحديثةُ الفارهة الباهظة الثمنِ، السائرة في موكبه، لا تفضي عن البساطة, ولا مِشيَته المترنحةُ بين الناس توحي بالتواضع، فمن رآه وهو يسير بين الفقراء، كأنه نازلٌ من السماء، لا يقول انه ابن أتقياء، تبختره بين العامة، بجسده الضخم المثير الذي يرادم اجساد الفقراء، فيرميهم عنه مسافة ميل وما قارب، يخلوا من الرحمة، ليس في نظرات عيونه نعمة, ولا في وجهه سماحة بسمة، فليعذروني لقصر بصري, وضعف بصيرتي, غولٌ يطأ رؤوس الناس في زحمة الطريق، ينفث فيهم ناراً تخرج من انفه، اشبه بتنين رسمت صورته على وجه غلاف رواية، تتحدث عن الأساطير حول تنينٍ يلفح بلهبه وجوه النَّاس.

قلبي اسود؟ نعم فهو كذلك، سودته افعال اتباعه المشينة، قتلٌ وضربٌ وإهانةٌ, واعتداءٌ على كل من ينقده، او  يعترض على تصرفاته، كأنه ابن الرب، الذي امر رعاة أغنامه المملوءة قلوبهم حقداً على رعيته، الذين اخشوشنت اقدامهم الحافية بأشواك الصحراء، ان يجدعوا ظهور الرعية الساكنين جحور القصر، ليرسموا بسياطهم ابتسامته المدفونة بين ثنايا وجهه المنتفخ، على ظهورهم الخاوية، في ليلةٍ ظلماء, من النور خالية, عند درجة حرارة تسقع الهواء فيها, وهم عراة لا تسترهم غير مآزرهم التي مزقتها اعذبة السياط، وهي ترتل اناشد الفرعنة، على مسامع العبيد.

كلامه عن الاصلاح، لا صلة له الا بالخراب، فَلَو بحث عن اصلاحه بمقدار بحثه عن المواقع الحكومية الفاخرة, ومناصب الدرجة الاولى في الدولة، والأماكن السيادية الكبيرة المثرية, لقطفنا ثماره حتى وان كانت غير ناضجة، او يا ليته قد منحها لعراقيين شرفاء عسى وان نرى منهم خيرا، لكنه وهبها لعدد من الاتباع بين معروفين ظاهرياً, ومتخفين إعلامياً، نواب ووزراء وأسياد ومدراء، ووكلاء وسفراء، عشرةٌ عشرون, مئةٌ مئتان, الفٌ ألفان، لا بل يزيدون على ذلك، ليقضموا البلاد قضم الإبل لنبتة الربيع.

يريد ان يصنع من نفسه فرعوناً للعراق، دويلات داخل دولة، همجٌ تابعون وعرابون جشعون، يغزون كل نافذةٍ في جسد العراق المنهوش من احزاب السلطة، كلهم يشتمون الحاكم, ويلعنون الكرسي, يوالونه بموالات المغانم، ويلعنون دولته بعدما يرمونها عظاماً بلا لحم، مكسيةٌ بجلدٍ اسود تلون من جراء افعالهم المغبرة، وأقوالهم المدبرة.

صرنا نراهم كمصاصي دماء، يسكنون انفاق السياسة المظلمة، تلك الإنفاق المملوءة بريح الفساد النتنة، يخافون الخروج للعلن، من الشمس التي ستحرقهم إِنْ اصابهم شعاعها، الى متى سيختفون، حتماً سيفضحهم آخرون وآخرون، نبذوا فسادهم وتركوهم يهرعون الى ملاذٍ كانوا يعتقدونه آمناً، لكن لا أمان لكل من يعتاش على جراح الشعب المسكين، ويضحك على عقول البسطاء، ويأكل قوت الفقراء، إن موعدهم الصبح أليس الصبح بقريب، ستشرق شمس الصباح، وتكشف زيف الادعياء، وسيحق الله الحق بكلماته ولو كره المشركون.

سيأتي اليوم الذي سيفضحهم الله فيه، وينبذهم الناس، ويسلط الله عليهم الضعفاء، فيقتصوا منهم ومن أبدانهم كل شيءٍ قضموه، وسيكونون لعنة في صفحة سوداء من التاريخ، وحينها ستنتهي أسطورة ابن الرب القابع على خيرات البلاد التي تحولت الا مولات ومتاجر ومزارع في لبنان والهند والسند.

بقلم غزوان البلداوي

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: موريسون يطالب موظفي الحكومة بتقديم خدمة أفضل للمواطنين

أستراليا: فريدينبرغ يحدد خريطة الطريق لإصلاح قطاع الخدمات المالية

أستراليا: الأرقام تظهر تدفق الركاب على قطارات سيدني بدون سائق
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
مساهمة التقنيات الحديثة في تهديد الاستقرار الأسري | المهندس لطيف عبد سالم
سيدة الدورة أخت لم تلدها أمي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الشيعة ليسوا فاسدين | كتّاب مشاركون
تأملات في القران الكريم ح433 | حيدر الحدراوي
قيمة المعرفة في الفلسفة الكونية | عزيز الخزرجي
غدير مودة القربى | سلام محمد جعاز العامري
طابور المنتظرين وجوقة المتشائمين | واثق الجابري
بين التأمل والتركيز .... ماذا يجري في الدماغ؟ | الدكتور أسعد الإمارة
العربية والهوية .. ضياع في الشرق وفي الغرب اتباع | د. نضير رشيد الخزرجي
وعيدك الغدير | عبد صبري ابو ربيع
عشاق الدولار | عبد صبري ابو ربيع
كان هنالك كعبات كثيرة ومتعددة يحج اليها العرب قبل الاسلام وفي اماكن مختلفة وليس فقط بمكة ؟؟؟ | كتّاب مشاركون
شواظ من ماء، ابتكارات في عرض النص الشعري | حيدر حسين سويري
عجبا على بلدي بين التدخل الخارجي وراي المرجعية | سامي جواد كاظم
في الذكرى الولادة العلوية المباركة / 2 | عبود مزهر الكرخي
الحكومات العائلية وتوريث الفساد والوظائف والمناصب | كتّاب مشاركون
ركلة حجزاء | خالد الناهي
تناظر وانطباق وتشابه وشجاعة وجرأة وحقيقة وأنحطاط وذلة وسقوط ولاكن | كتّاب مشاركون
ميكافيللي يريد وصف الواقع, التزام الأمير بالأخلاق,والهم الطغاة بمكر ودهاء من اجل البقاء في السلطة وو | كتّاب مشاركون
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 335(محتاجين) | المريض مرتضى عباس ال... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 242(أيتام) | المرحوم نايف شركاط ا... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 273(محتاجين) | المحتاج محمود فاضل ا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 292(أيتام) | المرحوم عذاب محمد... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 217(أيتام) | المفقود سعد كاطع منش... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي