الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 07 /06 /2019 م 06:39 صباحا
  
عبد الباري عطوان ... ليس الامر كما تعتقد

اعلم يا استاذ عبد الباري عطوان السلام مع ايران يعني خسارة حكام ال سعود لعروشهم ، كيف ذلك ؟ دعني اعقب على بعض محاضراتك بخصوص الوضع في الخليج .

نعم رايك وفق المقايس العقلية صحيحة السعودية لا علاقة لها لا بالقومية ولا بالديانة انها امعة صهيونية ، وان الخليج لا يتحمل صاروخ من ار بي جي سفن تطلقه ايران او أي دولة ، ومسالة تحليلاتك المنطقية فهي سليمة ، يا حكام الامارات انكم تتهمون ايران بالعمل التخريبي لما تعرض له ميناء الفجيرة ، طيب اقصفوهم لماذا تقتلون اطفال اليمن ؟ وانتم يا ال سعود تتهمون ايران بانها قصفت انبوبي النفط المتصلة بميناء ينبع ، فلماذا لا تقصفون ايران لماذا تقتلون اطفال اليمن ؟

تتعاطف كثيرا اخي عطوان مع الموقف الايراني اتجاه قضايا المنطقة ، نعم ايران استلمت شعار العرب ( قضية فلسطين هي قضية العرب المركزية ) فاصبحت قضية العجم المركزية ، انتم ايها الصهاينة ترون الفرس مصدر قلق على دويلتكم اللقيطة فلماذا لا تتحرك طائراتكم لقصف ايران ؟ لماذا تقصفون لبنان وسوريا ؟ لماذا تحثون ترامب على القيام بعمل عسكري ؟

انتم يا حكام الخليج ترون ايران مصدر قلق للامن الخليجي فلماذا لا توقفوها عند حدها لماذا اللجوء الى ترامب ؟

يقول عطوان مخاطبا حكام الخليج تفاوضوا مع ايران واذكروا ما عندكم وثبتوا النقاط واضمنوا امنكم ...هنا اقول لك يا استاذ ليس الامر كما تعتقد ، والا اسال نفسك لماذا تحركت اساطيل كل العالم وبمؤازرة كل دول الخليج لاقذر طاغية  حكم العراق لحرب ايران سنة 1980 ، فلم يكن هنالك لا حوثي ولا بشار الاسد ولا حزب الله ولا الحكومة في العراق شيعية ؟

خذها مني واكررها السلام مع ايران وحتى لو تنازلت ايران عن حقوقها فان عروشهم ستتهاوى وافكارهم ستذهب الى مزبلة التاريخ ، صدقني المسالة عقائدية بحتة .

ايران التي يعتبر الخليج ان الخليفة الثاني متفضل عليها بنشر الاسلام فيها فها هي خانت ذلك الفضل واعلنت تشيعها ، ولو ان التشيع خرافة وعلى باطل لما اقلق مضاجعهم ، ان وسائل الاتصال الحديثة التي جعلت العالم قرية يضاف الى ذلك الحنكة والخبرة لدى الجانب الايراني ومن يقف معها في توجيه اعلام رصين يكشف زيف الزائفين جعل مسالة مواجهة ايران فكريا مستحيلة وهم اليوم قلقون على افكارهم التي غرسوها في عقول شعوبهم .

وانا اتابع برنامج يقدمه شخص اسمه صالح الازرق يمتدح السعودية ، اتصل به سعودي وتوقعه بانه سيمتدح ال سعود فاذا به يصدمه قائلا اذا كان ال سعود عاجز عن الحاق الهزيمة بخمسين الف حوثي مرتزق كما يقول فهل يستطيع ان يهزم اكثر من خمسين مليون ايراني ؟ استغرب الازرق واصبح وجهه ازرق وقال له صراحة انت سعودي وتتحدث هكذا انك صدمتني .

سيد عطوان ان السعودية تعتمد على عقول استطاعت ان تغسلها بقاصر لدرجة انها تؤمن بتفجير نفسها ظهرا لكي تتناول العشاء مع النبي محمد ليلا ومضاجعة حور العين عند انتصاف الليل ، هكذا عقول هي نفسها العقول التي حارب بها معاوية علي والتي لا تميز بين الناقة والجمل .

المسالة ليست اسلحة نووية بل اسلحة عقائدية ، المسالة ليست دعم حزب الله او انصار الله او حكومة العراق المسالة مسالة توحد عقيدة .

عندما يقف السيد الخامنئي صباح العيد وهو يتكئ على بندقية فهذا يعني ان السلاح مع العقيدة لا يهزم

لاحظ عزيزي عطوان منذ ان اعتلى ترامب كرسي البيت الابيض الهزاز واشتعال الازمة مع ايران كان لايران موقف ثابت واحد اعترف بالاتفاق النووي وتعال لنتفاوض موقف واحد بينما كان لترامب اكثر من تسعة مواقف ، مرة يهدد ومرة يتراجع ، ومرة يعلن قبوله بالتفاوض دون شرط ، ومرة يخصص رقم هاتف لكي تتصل ايران ، ومرة يناشد روحاني لكي يتفاوض معه طبعا هذا المعلن اما المخفي فالله العالم به .

كل هذا وبطل المسرحية الهزلية هم حكام الخليج الذين يضخون الاموال ثمنا لاهانة ترامب لهم .

النتيجة يا استاذ عطوان المسالة مسالة عقيدة والعقيدة تؤمن بفلسطين اسلامية وهذا ما لا تتنازل عنه ايران .

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: سكان أبراج الإسكان الاجتماعي في ملبورن لا يمكنهم المغادرة حتى لشراء الضروريات

أستراليا: مستشفى في أديلايد يبدأ التجارب على البشر للقاح مضاد لكورونا

أستراليا: فيكتوريا توسع نطاق إجراءات الإغلاق لتشمل ثلاثة أحياء جديدة في ملبورن
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
ارادة قوات الاحتلال تفرض امكانية التدخل وتشكيل فرق الموت لنشر الرعب‎ | كتّاب مشاركون
أن لا وجود للعبودية إلا لأنها طوعية | كتّاب مشاركون
حقيقة كردستان ضمن دولة العراق ولاتعترف بالعراق اصلا نفوسها 5.5 مليون وتستلم 23% من الميزانية‎ | كتّاب مشاركون
هل سيندم الكاظمي على ارتدائه زيّ الحشد ؟ | محمد الجاسم
الاستحمار الذاتي واستخدام الطائفية | الدكتور عادل رضا
ألبشر و الذئاب | عزيز الخزرجي
لا استطيع التنفس | وسام أبو كلل
آل ألعلّاق رؤوس الفساد في العراق | عزيز الخزرجي
تأملات في زمن كورنا محضر تحقيق | رحمن الفياض
ياحكومة العراق كم جورج فلويد قتلتم من المتقاعدين؟ | عزيز الحافظ
رفحاء وجلد الذات | عبد الكاظم حسن الجابري
رحلة إلى منشأ الأرض في نَصَبها لذة للسائحين | د. نضير رشيد الخزرجي
القنوات الفضائية المحلية ومنهج بث السم | كتّاب مشاركون
تأملات في القران الكريم ح463 - ​سورة الماعون الشريفة | حيدر الحدراوي
صدور عددين جديدين مجلة | د. سناء الشعلان
تأملات في زمن كورنا | رحمن الفياض
المرأة التي أرادت وطن | ثامر الحجامي
التقنية الرئيسة في رواية قنابل الثقوب السوداء | كتّاب مشاركون
نظرات في كتاب | د. سناء الشعلان
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 296(أيتام) | المرحوم احمد محمد ال... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 26(أيتام) | المرحوم عويد نادر /ز... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 264(محتاجين) | المحتاج عباس جواد عا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 221(أيتام) | المرحوم عدنان عبد... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 344(أيتام) | المرحوم صباح علي... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي