الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » ثامر الحجامي


القسم ثامر الحجامي نشر بتأريخ: 09 /12 /2018 م 06:32 صباحا
  
أمطار سياسية

    واضح جدا؛ أن العراق يشهد هذه الأيام أمطارا غزيرة، بعد مواسم جافة، إستبشر بها العراقيون، مع أمطار أخرى أخذت حيزا كبيرا من الإهتمام، تلك هي الأمطار السياسية، التي جاءت مبكرة بعد موسم الصيف الإنتخابي، الذي شهد حرارة لاهبة أحرقت صناديق الانتخابات !.

   كانت الأمطار هذه السنة مبكرة على غير العادة؛ بعد سنوات ما كادت تسقط فيها إلا ما ندر، مما ولد حالة من الجفاف في معظم أراضي العراق، نتج عنه مشاكل كبرى في عملية توفير المياه الصالحة للشرب، وصراعات عشائرية على مياه السقي، ويبدو إن ذلك إنعكس على الحياة السياسية في العراق، التي ظلت تترقب ما تجود به السماء، دون الجلوس على الطاولة ووضع الحلول الناجعة، لمعالجة ما تمر به البلاد، من إتساع خطر الجفاف الذي بات يهدد حياة الملايين.

   مثلما إختلفت كميات الأمطار في هذه الموسم، إختلفت أوزان الكتل البرلمانية بعد الانتخابات الماضية، وتغيرت المفاهيم السياسية، التي تدار من خلالها دفة الحكم في البلاد، فإنتقلنا من مفهوم الشراكة الى مفهوم الكتلة الأكبر، وتشكيل الحكومة بطريقة تختلف عن المراحل السابقة، مع الحفاظ على التوازن المكوناتي فيها، وتغير ثوبها السياسي الذي كانت ترتديه منذ خمسة عشر عاما، فقد إنتهى جفاف الأعوام الماضية، التي كانت مملوءة بغيوم سوداء لم تمطر إلا شرا على هذا الوطن، وجفافا شهدته معظم مرافق الدولة.

    مشروع وطني من قوى مختلفة يتحقق لأول مرة في العراق، كتلتان تقاسمتا تشكيل الحكومة العراقية، المفترض بهما التنافس على أسس وطنية ومشاريع سياسية واضحة يسعيان الى تنفيذها، وليس على أسس مذهبية وقومية كما كان سابقا، والعمل على إستقلالية القرار الوطني، بعد زوال المسببات التي كانت تدعو الى التدخلات الإقليمية والدولية، لاسيما انتهاء الحرب على داعش، وتوجه العراق الى مرحلة جديدة من البناء والإعمار.

    حكومة جديدة؛ متوقع منها أن تنهض بالوضع الاقتصادي للبلاد، وتتعامل برؤية جديدة مع الملفات العالقة داخليا وخارجيا، لاسيما بعد عودة الإقليم الى حاضنة الوطن، بعد زوال تداعيات إستفتاء الانفصال، وهدوء المظاهرات التي إجتاحت مدن البلاد، المطالبة بتحسين الواقع الخدمي والإجتماعي، وهو أبرز التحديات التي تواجه الحكومة الجديدة، رغم عدم إكتمال فريقها الوزاري الذي ما زال يشكو نقصا بمقدار ثماني وزراء، بإنتظار التوصل الى إتفاق نهائي على إستيزارهم.

   ما تحقق الى الآن شيء كبير في مسار العملية السياسية، حكومة جديدة تختلف عن سابقاتها، ذوبان التكتلات الطائفية والقومية، نضج المشروع الوطني الذي أنتج كتلتين تضمان مختلف المكونات السياسية، رؤية جديدة لإدارة الدولة لديها مشروع للبناء والإصلاح، رئيس وزراء جديد إتفق عليه الجميع، يملك رؤية إقتصادية واضحة للنهوض بالبلاد، والأهم من ذلك هو التوافق بين الكتل السياسية والإبتعاد عن سياسة التأزيم والتناحر، التي أدت الى الصراعات الطائفية والإجتماعية، وأدخلت البلاد في دوامة الإرهاب.

   كما إن أمطار الخريف فيها العاصف والرعدي، ومنها ما جعل السيول تجتاح الوديان وشوارع المدن، كذلك فإن أمطارنا السياسية رافق بعضها صخب إعلامي، وفي بعض محطاتها كان هناك تصارع سياسي لفرض إرادات معينة، ولكن يقينا أن الأمطار في هذا المواسم سيجني ثمارها العراقيون بعد سنوات الجدب والجفاف.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

70% من الأستراليين ضد زيادة عدد السكان

أستراليا: هكذا ربح والد أنطوني أنيسة 1.3 مليون دولار في يوم واحد

أستراليا.. احذروا القيادة بسرعة أقل من السرعة المحددة فالغرامة قد تكون باهظة
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
تجاعيد خمسينية.. | عبد الجبار الحمدي
شركات الصرافة المحلية تستعد لتظاهرة كبرى في 24 يناير الجاري | هادي جلو مرعي
رئيس الوزراء اليتيم | واثق الجابري
سوريا..من المنتصر؟! | المهندس زيد شحاثة
هل تعود (الدّعوة) بعد تفسخها؟ الحلقة الثانية | كتّاب مشاركون
العمل التطوعي.. المفهوم والأهداف المنشودة | المهندس لطيف عبد سالم
فلسفتنا بأسلوب و بيان واضح : الرأسمالية تفتقر للفهم الفلسفي للحياة . | كتّاب مشاركون
في لقاء مع الأديبة الأردنية د.سناء الشعلان: البرفيسور القضاة رئيس جامعة استثنائيّ،ولذلك أهديته الجائ | د. سناء الشعلان
ظلامات ونتائج دنيوية | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
بعثي يطلب صداقتي ! | ثامر الحجامي
هل تعود الدّعوة بعد تفسّخها؟ الحلقة الأولى | عزيز الخزرجي
شمس الأدب العربيّ تهدي جائزة المثقف العربيّ لرئيس الجامعة الأردنيّة | كتّاب مشاركون
عبد المهدي بين نارين . | رحيم الخالدي
مهندس الحشد الشعبي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المعلم بين مطرقة الإدارة وسندان المشرفين | حيدر حسين سويري
إلى يوم الثلاثاء 8/1/2019 | مسجد أهل البيت في ملبورن
مشانق وطن | خالد الناهي
عندما يرقص الإرهاب على دماء الشهداء !. | رحيم الخالدي
عليه ليس بالهين. | رحيم الخالدي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 27(أيتام) | المرحوم ياسين صابر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 184(محتاجين) | المريض شهيد صفر... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 273(محتاجين) | المحتاج محمود فاضل ا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 207(أيتام) | المرحوم مالك عبد الر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 308(محتاجين) | المريض علي مسعد... | عدد الأطفال: 7 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي