الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » المهندس زيد شحاثة


القسم المهندس زيد شحاثة نشر بتأريخ: 05 /12 /2018 م 06:52 مساء
  
الملعب العراقي..وصراع الإرادات

 الملعب العراقي وصراع الإرادات

زيد شحاثة

إعتاد العراقيون وبعد كل إنتخابات أن يتأخر تشكيل الحكومة.. لكن الأمر إختلف مع حكومة 2018, فما تأخر هو إعلان النتائج النهائية للإنتخابات, ورافق ذلك ملابسات غريبة جاءت بأخر من يتوقع ترشيحه لرئاسة الحكومة, السيد عادل عبد المهدي .. والذي نجح بعد ذلك في تقديم تشكيلة  حكومية, بوقت قصير نسبيا, بالرغم من أن تركيبتها كانت مخيبة للآمال جدا ومنقوصة العدد.

توقف إستكمال باقي التشكيلة على عقدة الوزارات الأمنية, فرغم أن المعلن أن الكتل خولت السيد عبد المهدي تقديم مرشحيه, لكن الواقع يقول أن السيد فالح الفياض هو مرشح كتلة الفتح الأوحد, يقابله مرشح لوزارة الدفاع تم إستثناءه من الإجتثاث بقرار قضائي تميزي, وهو المرشح الأول لإتلاف الوطنية.. فأين أصبح التخويل, وحرية الاختيار لرئيس الحكومة!

من الواضح أن القضية أكبر من أن تكون إصرار كتلة على مرشح, أو وفاء ومكافأة لسياسي, لموقفه في التنصل لإتفاقاته السابقة مع منافسها, وإنتقاله للجانب الأخر.. فمن يطلع على بواطن الأمور غير المخفية, يعلم أن الأمر يتعلق بكسر إرادات, وتنافس مشروعين يتصارعان لإثبات الوجود والسطوة في الساحة العراقية.

التوازن بين ما تريده الولايات المتحدة  للمنطقة والعراق, وما  يقابله مما تراه إيران الأفضل من وجهة نظرها, هو الفيصل.. ورغم أن كلا منهما تغلف مشروعها بلباس قد يبدوا جميلا.. فالأولى تسوق المدنية كمشروع يجب تطبيقه في العراق والمنطقة, بعد فشل النموذج الإسلامي للسنوات السابقة, أبان حكم حزب الدعوة.. والثانية تؤكد أنها تريد حماية  قوى حليفة ضمن إطار يحقق حماية لها ولحلفائها بغلاف مذهبي.. لكن الأساس هو حسابات مصالح.

قوة تحالف الإصلاح في ثبات وتقارب مواقف مكوناته النسبي, يقابله قوة الدعم الإقليمي الذي يتلقاه تحالف البناء ورهانه على كسب النواب بشتى الطرق, وكما نجحوا مع السيد الفياض سابقا.. وسط كل ذلك يبقى غموض وعدم وضوح موقف السيد عادل عبد المهدي, فهو أضعف من أن يقف بوجه أحد التحالفين, إن لم يستند للأخر.. وهذا خيار سيضطر له عاجلا أم أجلا.

إقترابه من تحالف الإصلاح سيجعله يأمن, تحركات الشارع التي يمكن أن يقوم بها أتباع التيار الصدري, وما يمكن أن يسببوه له من قلق وعرقلة, لكن هذا سيجعله يخسر دعم كتلة البناء وبالتالي المغامرة بخسارة الدعم الذي يمكن أن توفره له الجارة إيران, وتمكنه من تحقيق شيء مما كان ينظر له سابقا, وينتظره منه الشعب والمرجعية.

رغم أن السيد عبد المهدي, يتميز بالهدوء وإبتعاده عن سياسة الإثارة والضوضاء الإعلامية الفارغة للمواقف أو المنجزات, لكنه لم يظهر لحد الأن, أي شيء من الحزم والشجاعة في مواقفه.. كما ظهر في تقديمه لتشكيلة حكومية, أقل ما يقال عنها, أنها لا تبشر بخير.. فهل هو هدوء أم إستسلام للضغوطات وتمسك بالمنصب؟

رسالته الأخيرة تظهر أنه لن يستسلم بسهولة ويقدم الإستقالة, كما كان يفعلها سابقا, والأمور تتجه لصراع ستكون ساحته مجلس النواب العراقي, حيث سيحاول اللاعبون الكبار, ومن يقف خلفهم ويدعم مشاريعهم, أن يستعرض قوته ويفرض إرادته من خلال تمرير مرشحه.

تمرير السيد الفياض سيكون نقطة الإختبار, في إظهار من يمسك بزمام الملعب العراقي ومفاتيحه.. ومن هي الإرادة الأقوى.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا.. أولويات السياسيين وأولويات الناخبين

أستراليا: إجلاء المئات بعد تسرب غاز في دار أوبرا بسيدني

أستراليا: حزب العمال يَعِد المهاجرين بخفض تكلفة تأشيرات الوالدين
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
تحالفات لإسقاط الحكومة | سلام محمد جعاز العامري
قصة تبين قمة الفساد في العراق | عزيز الخزرجي
صدور رواية | د. سناء الشعلان
مولد الامام المهدي عليه السلام | الشيخ جواد الخفاجي
دراسة عن إمارة قبيلة خفاجة وأمرائها | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الاتجاه الصوفي في كتاب (الدين والظمأ الانطولوجي) | علي جابر الفتلاوي
أشبالنا و شبابنا المسلم الواعد يداً بيد من أجل وطن واحد | كتّاب مشاركون
مقال/ تغريدة قيادة غير منقادة | سلام محمد جعاز العامري
التنين الأحمر والزئبق الأحمر والخط الأحمر والـ...... الأحمر | حيدر حسين سويري
بعض أسرار الوجود | عزيز الخزرجي
الشيخ الخاقاني والشهداء.. ملاحم لا تنسى | رحيم الخالدي
ذكرى ولادة صاحب الرجعة البيضاء | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
درب الياسمين فيه اشواك ايضا | خالد الناهي
ماهيّة ألجّمال في آلفلسفة آلكونيّة | عزيز الخزرجي
تيار التّجديد الثقافي يشهر | د. سناء الشعلان
اهدنا الصراط المستقيم / الجزء الأخير | عبود مزهر الكرخي
أسئلة .. لا نستطيع إجابتها! | المهندس زيد شحاثة
فلسفة الجمال والقُبح | كتّاب مشاركون
لماذا آلجمال مجهول؟ | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 47(محتاجين) | المريض جواد كاظم هاي... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 301(أيتام) | المريض حمود عبد عبطا... | عدد الأيتام: 8 | إكفل العائلة
العائلة 297(أيتام) | المرحوم عبد الحسن ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 176(أيتام) | المرحوم علي رهيف معد... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 271(أيتام) | المرحوم عمر جبار محم... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي