الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » خالد الناهي


القسم خالد الناهي نشر بتأريخ: 17 /10 /2018 م 02:58 صباحا
  
السرطان الفكري

نستطيع ان نعرف العوق هو وجود خلل ما في شيء تجعله يبدو مختلفا عن المحيط الذي يعيش فيه" المألوف"، ودائما ما ترتبط هذه الكلمة بالإنسان. 
عندما يسمع أحدنا ان فلان معوق، على الفور يذهب نظره، للبحث عن العوق في جسد ذلك الشخص، الذي وصف بأنه معوق.
ربط كلمة العوق بجسد الانسان، تجعله حريصا جدا على نفسه، وعلى من يهتم لأمرهم، من اجل عدم تعرضهم للعوق، وفي نفس الوقت تجد الدول تضع الكثير من الضوابط، وقواعد السلامة، في العمل والطرقات، حرصا منها على مواطنيها، من اجل ضمان سلامتهم الجسدية.
ربما عوق الجسد، في كثير من الأحيان، لا يكون للإنسان دخل فيه، فمشيئة الله، جعلت فلان يتواجد في مكان حدث فيه انفجار، مما جعله يتعرض للعوق.
هناك عوق اخر، يتحمل الانسان والمجتمع حدوثه، يسمى “العوق الفكري " يشبه كثيرا مرض السرطان، من ناحية اكتشاف الإصابة به، حيث لا يشعر بأعراضه الا عندما يصل مراحل متقدمة، يصعب علاجها، وكلما تركنا المرض من غير علاج، استفحل واخذ يضرب أماكن أخرى، تعجل بهلاك الانسان.
الفرق بين العوق الجسدي والفكري، ان الأول ليس معدي "اي ينتقل من شخص لأخر بالمس او الهواء او أي وسيلة اتصال أخرى", في حين ان الثاني, انتقاله من شخص لأخر, او من مجتمع لأخر, بسرعة كبيرة, وعبر الاثير.
الغريب في الامر، ان الدول والأشخاص، ينفقون أموال كبيرة جدا، من اجل حماية الانسان من العوق الجسدي، في حين هناك اهمال كبير جدا، سواء من الدولة او الاسرة للعوق الفكري. 
البعض يعتقد ان العوق الفكري، يصيب المجتمعات المتخلفة، وغير المتحضرة فقط، لكن الحقيقة تقول، ان هناك معاناة كبيرة لدى الغرب والعالم المتطور من هذا المرض، كل يوم نسمع بظهور فكر منحرف يشوه صورة الإنسانية جمعاء، ففي السابق لم يكن صوت المثلية العالي، في حين الان أصبحت لهم مقرات بالعلن، وغيرها من الأمثلة الكثير.
المجتمع الغربي، بدلا من محاولة معالجة ما إصابه من مرض، راح يصدر الينا ما يعانيه، حتى أصبح مشاهدة شاب يرتدي ملابس ضيقة ويضع المكياج، امر مألوف وطبيعي جدا، لا بل أصبح من الصعب انتقاده.
في حين اخذ بعض أصحاب المنابر الإعلامية وحتى الدينية، موقفا متشنجا، ممن يحاول ان يصحح ما الت اليه الأمور، باسم الحريات، مرة لغايات تخريبية، وأخرى من اجل مخاطبة الشارع بما يريد سماعه.
نحن كبلد مسلم عربي عشائري، نحتاج لوقفة صادقة، من اجل وضع العلاج المناسب لهذا المرض الخطير .. والا ولات حين مندم.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا.. موريسن والإنتصار المعجزة

أستراليا: بعد انسحاب بوين من السباق.. الطريق شبه ممهدة أمام أنطوني ألبانيزي لزعامة حزب العمال اثر ات

أستراليا: شورتن يذهل زملاءه بالسعي لقطع طريق زعامة حزب العمال على ألبانيزي
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
العراق والوسطية الفاعلة | سلام محمد جعاز العامري
قصة المدير في السوق الكبير | حيدر محمد الوائلي
ذِكْرَى وِلَاَدَةِ الإمام الْحُسْنَ المجتبى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الرئيس برهم صالح وزيرا للخارجية ! | ثامر الحجامي
مراحيض اليابان ومؤسساتنا | واثق الجابري
تأييداً لقرار فضح المفسدين وتحويل ما سرقوه لدعم الفقراء | مصطفى الكاظمي
روزبه في السينما العراقية | حيدر حسين سويري
حرب الإنابة .. هل سنكون ضحيتها؟ | سلام محمد جعاز العامري
فراسة الفرس | سامي جواد كاظم
أمريكا وحربُ الإبتزاز | رحيم الخالدي
لعبة النّسيان والتّذكّر وآليّات التّشكيل والرّؤية في رواية | د. سناء الشعلان
تأملات في القران الكريم ح424 | حيدر الحدراوي
مدخل لبحث هِجْرَةُ الأدمغة العربية | المهندس لطيف عبد سالم
هل ثمّة مجال لرحلة أخرى نحو آلمجهول؟ | عزيز الخزرجي
جدل وهجوم لارتداء مادونا النقاب في رمضان: | عزيز الخزرجي
الحبّ قويّ كالموت | د. سناء الشعلان
النجوم (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ألحروب ضد الإصلاح | سلام محمد جعاز العامري
معنى الصيام من الناحية الروحية والمادية / 1 | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 157(أيتام) | اسعد حمد ابو جخيرة... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 115(محتاجين) | المريضة سعدة يحيى... | إكفل العائلة
العائلة 321(محتاجين) | المحتاج سعيد كريكش م... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 320(محتاجين) | المحتاج محمد هاشم ال... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 213(محتاجين) | هاني عگاب... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي