الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » حيدر حسين سويري


القسم حيدر حسين سويري نشر بتأريخ: 14 /10 /2018 م 07:00 صباحا
  
في مجلس الشهيد

بقلم/حيدر حسين سويري

   في مبادرة لإحياء ذكرى الشهداء، الذين ضحوا بأنفسهم من أجل الوطن، فطردوا داعش الأرهاب والأجرام، ملبين بذلك نداء الحسين، متأسين بعزاءهِ ونهجهِ وتربيته، حيث يقوم فتيةٌ أمنوا بربهم، بإقامة مجالس العزاء الحسينية، يستذكرون من خلالها إخوانهم الشهداء.

   كان لنا الشرف أن يكون أحد هذه المجالس في بيت إبن عمي الشيخ عباس الكناني، ويكون هذا المجلس لإحياء ذكرى إستشهاد ولدهُ الشهيد القائد(خضير عباس الكناني)، الذي نال شرف الشهادة في قاطع عمليات جرف النصر(الصخر)، بعد تفكيكهِ لستة منازل مفخخة، لكنهُ وقع في مصيدة البيت السابع، فتناثر جسدهُ أجزاءً وتقطع بدنهُ أوصالاً، كما تمنى أن تكون شهادتهُ متأسياً بالحسين.

   حضر الفتية الذين لا تتجاوز أعمارهم العشرين عاماً إلا قليلا، فبدأ أحدهم بتلاوة القرآن الكريم، تلاوة عطرة بصوت شجي تناثرت على إثرها دموعنا تملأ الوجنات، ليختم قراءتهُ فيتلوه آخر يكاد شاربهُ خط نفسهُ بصعوبة، فبدأ بالحمد والشكر والصلاة وتفكيك معاني من الحدث الأكبر، في معركة الطف ورسالة الحسين النهضوية نحو التحرر، بإسلوبٍ بسيط وبعباراتٍ واضحة بعيدةٍ عن التكلف، مستنداً بذلك لآي القران والسنة النبوية من مصادرها الموثوقة، حتى إذا ما أتم حديثهُ بقراءة سورة الفاتحة، ساد صمتٌ رهيب بين الحاضرين، لم يستمر سوى لحظات ليبدأ شاعرهم بإلقاء قصيدتين من الشعر الشعبي، يستذكر فيها بطولات الشهداء ويشد من أزر الباقين، للمضي قُدماً نحو تحقيق القضية؛ عاد الصمت من جديد يُخيّم أجواء المجلس، فظهر شابٌ بِخُطى خفيفة، يخترق الصفوف وهو يردد بهمسٍ حزين "جدي ما أنساك... العطش أذاك"، كلماتٍ جعلتنا في إحساسٍ آخر، حيثُ عرجت بنا إلى واقعة الطف، لتحوم بنا حول جسد الحسين المُرَّمل بالدماء، والممزق الأحشاء، الذي داستهُ خيلُ الأعداء ظلماً وجورا، لا لشئٍ إلا لأنهُ وقف في وجه الطغيان، مردداً: ألا وأن الدعي إبن الدعي قد ركز بين إثنتين، السلةُ أو الذلة، وهيهات منا الذلة.

   بعد هيجان المشاعر وبكاء الحاضرين بصوتٍ عالٍ حتى كاد ينهار البعض منهم، بدأ القارئ بترديد إنشودةٍ حماسية طالباً الوقوف، وسرعان ما تنظموا على شكل دوائر وصفوف، ليبدأ قرائتهُ مرددين معه عبارات الحماس والنهضة، ويدعو من خلال أنشودتهُ أن نجعل من ثورة الحسين وبكائنا عليه، قوة وعزماً لمحاربة الطغيان مهما أختلف الزمان والمكان.

   إنتهى المجلس وكان الحاج أبو الشهيد قد أعد بعض المأكولات والمشروبات من لوازم الضيافة، وما أن أتم الحاضرون عشائهم، حتى بدأ الشباب أنفسهم بتنظيف المكان، وبعد أن طلبنا منهم ترك ذلك، وأننا من سيقوم بالتنظيف، أبوا إلا أن يُتموا عملهم، ثُمَّ ودعونا وداعاً جميلاً بكلمات الشكر والثناء، وكأننا المتفضلون! سبحان الله، مَنْ هؤلاء؟! وما هذهِ التربية؟!

   ملاحظات لا بُدَّ من تسجيلها نهاية المطاف:

  1. لم أعرف لهم قائد أو كبير، فكلهم يحترم أخيه ويرتدون نفس الملابس
  2. أعمارهم متقاربة، يتسمون بجمال الهيئة والهدوء والإنضباط
  3. جمال الأخلاق التي يحملونها، وحُسن التعامل مع الصغير والكبير

هذه أهم الملاحظات وصراحة القول كلها صفات نبيلة ولم ألحظ عليهم أية سلبية، من دخولهم المجلس حتى خروجهم، بارك الله فيهم.

بقي شئ...

هذه بحق التربية الحسينية، وأما غير ذلك فكلهُ هباءً منثوراً، لأن هذه الصفات ومتمماتها هي الثمرة المرجوة من إقامة هذه المجالس، تحية حب وإجلال لهؤلاء الفتية وأمثالهم.

.................................................................................................

حيدر حسين سويري

كاتب وأديب وإعلامي

عضو المركز العراقي لحرية الإعلام

البريد الألكتروني:Asd222hedr@gmail.com

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: ترشح جودي مكاي لقيادة العمال في نيو ساوث ويلز

أستراليا.. موريسن والإنتصار المعجزة

أستراليا: بعد انسحاب بوين من السباق.. الطريق شبه ممهدة أمام أنطوني ألبانيزي لزعامة حزب العمال اثر ات
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
العراق والوسطية الفاعلة | سلام محمد جعاز العامري
قصة المدير في السوق الكبير | حيدر محمد الوائلي
ذِكْرَى وِلَاَدَةِ الإمام الْحُسْنَ المجتبى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الرئيس برهم صالح وزيرا للخارجية ! | ثامر الحجامي
مراحيض اليابان ومؤسساتنا | واثق الجابري
تأييداً لقرار فضح المفسدين وتحويل ما سرقوه لدعم الفقراء | مصطفى الكاظمي
روزبه في السينما العراقية | حيدر حسين سويري
حرب الإنابة .. هل سنكون ضحيتها؟ | سلام محمد جعاز العامري
فراسة الفرس | سامي جواد كاظم
أمريكا وحربُ الإبتزاز | رحيم الخالدي
لعبة النّسيان والتّذكّر وآليّات التّشكيل والرّؤية في رواية | د. سناء الشعلان
تأملات في القران الكريم ح424 | حيدر الحدراوي
مدخل لبحث هِجْرَةُ الأدمغة العربية | المهندس لطيف عبد سالم
هل ثمّة مجال لرحلة أخرى نحو آلمجهول؟ | عزيز الخزرجي
جدل وهجوم لارتداء مادونا النقاب في رمضان: | عزيز الخزرجي
الحبّ قويّ كالموت | د. سناء الشعلان
النجوم (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ألحروب ضد الإصلاح | سلام محمد جعاز العامري
معنى الصيام من الناحية الروحية والمادية / 1 | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 108(محتاجين) | المريضة حميدة صالح ا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 334(أيتام) | المرحوم سامي حيدر... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 295(أيتام) | المرحوم علي نجم الطو... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 155(أيتام) | المرحوم عادل حنون ال... | عدد الأيتام: 8 | إكفل العائلة
العائلة 265(أيتام) | المرحوم هاشم ياسر ... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي