الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » رحيم الخالدي


القسم رحيم الخالدي نشر بتأريخ: 13 /10 /2018 م 04:30 صباحا
  
عبد المهدي بين تشكيل الحكومة والنصح الفيسبوكي .

 

يترقب العراقيون بشغف ولأول مرة، بعد العهد الديمقراطي لتشكيل الحكومة العراقية، وبالخصوص لشخص السيد عادل المنتفجي، المنحدر من أصول سومرية، وهو ثالث شخص من مدينة الناصرية يصل لسدة الحكم، وهو ليس بالمستحيل، وهو الذي إنصاع للمرجعية ولمرتين بالإستقالة وترك المنصب، وقتها كان نائبا لرئيس الجمهورية، عندما أشارت مرجعية النجف، واصفةً ذلك المنصب ليس بالمهم، ويستنزف الميزانية العراقية .

تقلد السيد عادل وزارة النفط في فترة حرجة جداً، وكانت الحكومة وقتها على حافة الهاوية، عندما وصل الإرهاب لأسوار بغداد، وسقوط ثلث مساحة العراق على يد الإرهاب الداعشي، فكان نعم العقلية الإقتصادية التي نهضت بالتصدير، لرقم لم يصله العراق سابقاً وهو في أوج عظمتهِ، ليدر للعراق أموالاً كان العراق بأمس الحاجة لها، متزامناً وهبوط الأسعار العالمية ومحاربة الإرهاب الداعشي .

إفتتح السيد عبد المهدي موقعاً على الأنترنت، فاسحاً المجال لأصحاب الكفاءة بالترشيح لكابينة الوزراء، التي ستتشكل منها الحكومة، وهذه البادرة تكاد تكون الأولى في عالم الديمقراطية، حيث لم تجرؤ أيّ حكومة لا في الوطن العربي، ولا في القارة الآسيوية على القدوم صوبها، وهذا هو شرطه عندما قبل المنصب، أن الوزراء سيكون مدى مقبوليتهم من شخص السيّد عبد المهدي فقط .

من المؤكد أن السيد عادل لديه برنامج متكامل لرئاسة الحكومة، وإلاّ ما كان ليشترط عدم التدخل، ويختار الشخص الإختصاص، ليكون تحت طاولة المحاسبة والإستقالة التي ستكون حاضرة، في حالة عدم تطبيق البرنامج الحكومي، الذي سيتم طرحه للنهوض بالواقع المتردي لسنين طويلة، حيث وصل الفساد لكل المفاصل، وبالطبع هذا يحتاج برنامج متكامل، بتظافر جهود الكل، ومنهم الشعب الذي سيكون حكما .

كثيرة هي الردود التي يتم نشرها بشبكات التواصل الإجتماعي، التي تبدي رغبتها بالمساعدة بعد اليأس من الإصلاح، الذي غاب عن المؤسسات الحكومية، والتعليم والصحة ناهيك عن الخدمات وباقي المفاصل الأخرى، التي تعاني وما زالت من غير تقدم يذكر، لان برامجها كان ينقصها الرقابة والمتابعة والحساب، الذي يجب تطبيقه في هذه المرحلة، لان الوقت يمر والشعب بدأ يمل الرتابة.

نتمنى من الناصحين أن يرسلوا البرنامج، الذي عليه تم بناء النظرية، التي من خلالها يمكن إصلاح ما دمرته الحكومات السابقة، الى السيد رئيس الوزراء، مدعوم ببرنامج متكامل، خاصة وأن السيد عادل عبد المهدي صاحب عقلية إقتصادية قل نظيرها، مع ترك لغة التسقيط من قبل الجيوش الألكترونية ومن يسير بتيارهم، التي رافقته طيلة الفترة الماضية، وهي بحقيقتها محض إفتراء على شخصيته، وهو الذي ترك الدفاع عن نفسه، فاسحاً المجال للمواطن البحث عن الحقيقة .

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: خفض سعر الفائدة الرسمي 0،25 في المئة

أستراليا: قتلى في إطلاق نار داخل فندق

أستراليا: اشتعال النيران في صدر مريض أثناء عملية جراحية!
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
التسيير والتخيير وحيرة الحمير | حيدر حسين سويري
التصدي السياسي كالزواج | سلام محمد جعاز العامري
حكومات الجرعات المخدرة | سلام محمد جعاز العامري
مباركة رايسي تدرس تمظهرات المكان في السّقوط في الشّمس لسناء الشعلان | د. سناء الشعلان
الإعلاميّة المصريّة دينا دياب تناقش رسالتها عن الكائنات الخارقة عند نجيب محفوظ | د. سناء الشعلان
صفقة القرن.. واللعبة الكبرى | المهندس زيد شحاثة
الضّعف في اللّغة العربيّة (أسبابه وآثاره والحلول المقترحة لعلاجه) | كتّاب مشاركون
عمار الحكيم يصارح الاكراد... هذه حدودكم | كتّاب مشاركون
طرفة قاضي اموي اصبحت حقيقة في بلدي!!!! | سامي جواد كاظم
كاريكاتير: جماعتنا والألقاب | يوسف الموسوي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف / 2 | عبود مزهر الكرخي
الدكتور علي شريعتي في كتاب (الدين والظمأ الانطولوجي) | علي جابر الفتلاوي
مؤسسة أضواء القلم الثقافية تستضيف النائب السابق رحيم الدراجي بأمسية ثقافية | المهندس لطيف عبد سالم
همسة كونية(250) أسهل الأعمال و أصعبها | عزيز الخزرجي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف | عبود مزهر الكرخي
رسالة الى القائد الصدر | واثق الجابري
عقيدتنا اثبت منك يا.. | خالد الناهي
العيد الزنكَلاديشي (دبابيس من حبر31) | حيدر حسين سويري
عبد الباري عطوان ... ليس الامر كما تعتقد | سامي جواد كاظم
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 47(محتاجين) | المريض جواد كاظم هاي... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 213(محتاجين) | هاني عگاب... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
العائلة 305(أيتام) | المرحوم علي ثامر كاظ... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 312(محتاجين) | عائلة مصطفى عايد الح... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 251(أيتام) | المرحوم حسن قاسم الم... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي