الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » كتّاب مشاركون


القسم كتّاب مشاركون نشر بتأريخ: 06 /10 /2018 م 03:51 صباحا
  
هل تستطيع ايران والسعودية رد الصاع صاعين لترامب؟

بقلم/سامي جواد كاظم

نعم يستطيعون ولا اعلم هل هذه معايير السياسة ان يتجاوز وللمرة الثالثة ترامب على ملك السعودية ؟ نعم انا ضمن من يرفض سياسة السعودية جملة وتفصيلا ، ولكن هذيان ترامب يجب ان تقف السعودية عنده اولا قبل غيرها ، من يهدد امنها حتى لا تصمد اكثر من اسبوعين؟ ، من يقصد بهم ترامب الذين يسقطون عرش السعودية ؟ فان كانت ايران فانا اقول مجرد راي كما وانني لا افهم في السياسة الايرانية باتجاه احداث المنطقة فان سياستها الناجحة مشهود لها ، وكذلك فان تصريح ظريفي بمد يده الى السعودية لتفويت الفرصة تصريح رائع ، ولكن الاروع لو اصدرت ايران بيانا مضمونه بانها لم ولن تضرب طلقة على السعودية مهما كانت الازمة التي بينهما يشرط عدم تدخل طرف ثالث، والموقف المطلوب من الطرفين فقط اطفاء نار فتنة الاعلام ، نعم الاعلام الذي يؤجج المواقف ويسكب الزيت على النار ، المطلوب الصمت الاعلامي وكانكم في اجواء انتخابية انتهت مهلة الاعلانات كى يرى الراي العربي ماذا سيحدث .

من المقصود بتهديد السعودية ...اليمن ؟ يمكن للسعودية ان تبرم اتفاق سلام مع كل من تعتقده له يد في الحرب ، اتفاق ليس لتحسين العلاقات بل لتبقى مقطوعة بينهم ولكن دون الاعتداءات الاعلامية او التدخل بالشان الداخلي فيما بينهم ، فليكن بينهم احترام الاعداء فيما بينهم دون الاعتداء.

وان كان يقصد ان الخطر على ملك سلمان ياتي من الداخل ، فهذا يعني ان ترامب له اجندة داخل البيت السعودي وعلى السعودية ان تلتفت الى سياستها الداخلية وهذا امر غير مستبعد فقد سبق وان تعرض محمد بن سلمان الى محاولة اغتيال في الرياض .

بالرغم من ان تطاول ترامب يدل على سوء خلقه الا انه كان يقصد امرا ما ، وليس من المعقول انه بالاتفاق مع السعودية لاقحام طرف ثالث او لتمرير مؤامرة ، فالاهانات  لا يقبلها اي عربي .

اي ازمة تمس السعودية تؤثر على المنطقة واي ازمة تمس ايران تؤثر على المنطقة والكل يعلم ان الازمات لا تكون في مصلحة اي طرف في الخليج بل انها نار تلتهم الاخضر واليابس

ولابد للاشارة المالية ان تكون حاضرة فاغلب ان لم تكن كل الارصدة السعودية سواء للدولة السعودية او لامرائها مودعة في بنوك صهيوامريكية ومن السهولة ان تستحوذ عليها امريكا دون الرجوع الى المواثيق الدولية او المصرفية فانها تضرب الاخلاق بكعب حذائها ، وهذا الامر سبق وان صدر عن البيت الابيض في مصادرة اموال حكومات او مسؤولين لا لشيء لان سياستهم لا تتفق وقذارة السياسة الامريكية ، ولكن ان كان ترامب صادقا بخصوص المكالمة الهاتفية التي جرت بينه وبين ملك السعودية ان ملك السعودية طلب منه حماية ، فهل يصح هذا الطلب ؟ فان صح فالامر في غاية السوء بالنسبة للوضع السعودي ، وحتى ان عرض ابتزازه ترامب على ملك السعودية استغرب وقال له هل انت جاد في طلبك هذا ؟!!! لا اعلم كيف يفكر الطرفين باللعبة السياسية والمشكلة ان هنالك اطراف شامتة بما حصل ، وهذا لا يعني ان السياسة السعودية فيها اخطاء بل كلها خطا فان كانت بقصد فهذه نتيجة طبيعة للاهانات وان كانت بغير قصد فالوقت فيه متسع لمعالجتها .

صدقوني بيان واحد بين السعودية وايران بايقاف الحملات الاعلامية فقط ، وليبقى الخلاف السياسي والاقتصادي والفكري وفي كل مجالاته الا الاعلام، ستكون النتائج ايجابية .

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا.. أولويات السياسيين وأولويات الناخبين

أستراليا: إجلاء المئات بعد تسرب غاز في دار أوبرا بسيدني

أستراليا: حزب العمال يَعِد المهاجرين بخفض تكلفة تأشيرات الوالدين
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
تحالفات لإسقاط الحكومة | سلام محمد جعاز العامري
قصة تبين قمة الفساد في العراق | عزيز الخزرجي
صدور رواية | د. سناء الشعلان
مولد الامام المهدي عليه السلام | الشيخ جواد الخفاجي
دراسة عن إمارة قبيلة خفاجة وأمرائها | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الاتجاه الصوفي في كتاب (الدين والظمأ الانطولوجي) | علي جابر الفتلاوي
أشبالنا و شبابنا المسلم الواعد يداً بيد من أجل وطن واحد | كتّاب مشاركون
مقال/ تغريدة قيادة غير منقادة | سلام محمد جعاز العامري
التنين الأحمر والزئبق الأحمر والخط الأحمر والـ...... الأحمر | حيدر حسين سويري
بعض أسرار الوجود | عزيز الخزرجي
الشيخ الخاقاني والشهداء.. ملاحم لا تنسى | رحيم الخالدي
ذكرى ولادة صاحب الرجعة البيضاء | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
درب الياسمين فيه اشواك ايضا | خالد الناهي
ماهيّة ألجّمال في آلفلسفة آلكونيّة | عزيز الخزرجي
تيار التّجديد الثقافي يشهر | د. سناء الشعلان
اهدنا الصراط المستقيم / الجزء الأخير | عبود مزهر الكرخي
أسئلة .. لا نستطيع إجابتها! | المهندس زيد شحاثة
فلسفة الجمال والقُبح | كتّاب مشاركون
لماذا آلجمال مجهول؟ | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 149(أيتام) | الشهيد السيد بشير فا... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 319(محتاجين) | المحتاجة بنورة حسن س... | إكفل العائلة
العائلة 210(أيتام) | المرحوم قاسم علي... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 205(محتاجين) | المحتاجة سلومة حسن ص... | إكفل العائلة
العائلة 312(محتاجين) | عائلة مصطفى عايد الح... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي