الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » كتّاب مشاركون


القسم كتّاب مشاركون نشر بتأريخ: 05 /10 /2018 م 08:41 صباحا
  
أشبال و شباب الشور و فهم تمامية رسالة الإسلام الشريفة .

بقلم/احمد الخالدي

أشبال و شباب الشور و فهم تمامية رسالة الإسلام الشريفة .

 قال رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم : ( إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا عن ثلاث : صدقةٌ جارية، و علمٌ يُنتفع به، و ولدٌ صالح يدعو له )) إن ما يفيدنا في المقام هو دور الآباء في تقويم حياة الأبناء بما يتماشى مع القيم الإسلام من خلال غرس مقدمات العبادة لله ( سبحانه و تعالى) و التربية الأخلاقية، ومنذ نعومة أظفارهم ؛ كي يكونوا بحق قادة المستقبل، و حملة الفكر الناضج، و عباداً صالحين، و على أتم الاستعداد لبناء الإنسان المثالي الصالح في قادم الأيام فتنتفع الأمة من جهودهم المشرقة بالغد السعيد، و هذا طبعاً لا يأتي من تلقاء نفسه بل لابد من تعب، و سهر الليالي، و بذل الجهود الكبيرة من قبل الآباء قولاً، و فعلاً لا مجرد أوهام، و شعارات نطلقها أمام الآخرين لنظهر بصورة المصلح، ونحن لا نعي أهمية الجوهرة التي بين أيدينا، ولم نؤدي حقوقها أصلاً، إذاً وطبقاً لما نصت عليه القوانين الإلهية التي اختصت برسم خارطة طريق الأخلاق، و أسلوب التعامل مع الأبناء، وحجم المسؤولية الملقاة على عاتق الآباء تجاه الأولاد فمن هذا المنطلق، فيكون لزاماً عليهم تربية الأبناء بالشكل الصحيح، و تقويم حياتهم بما يخدم مشاريع الإنسانية الصالحة، و منحهم الحقوق التي أقرتها السماء لهم، ومن أهمها التوعية الدينية، و الأخلاقية، واليوم نحن نجد مصاديق الإصلاح الحقيقي كسفينة الشور مثلاً – لا على سبيل الحصر – فهي تسير في عرض المحيطات دون أن تتأثر بما يجري حولها من أهوال، و كوارث اجتماعية أطاحت بالمجتمع حتى أنهار أمامها الكثير من العباد، و البلاد،فنجد شباب، و أشبال الشور الأنموذج الصالح لشباب، و أشبال الأمة الإسلامية، و عنوان واجهتها المشرفة أمام العالم بأسره، فحريٌ بنا نحن الآباء أن نقدم كل سبل انخراط أبنائنا في ركاب سفينة الشور كي نحصد ثمار غداً ما زرعناها اليوم، فنصنع منهم القادة العظام، وعلى قدر كبير من الأخلاقية، و الوسطية، و الاعتدال، و حملة الفكر الإسلامي الناجح، فالأخلاق لا تكتسب بدراسة العلوم، ولا بكثرة القراءة، و الكتابة، إنما هي صفة حميدة تحصل للإنسان بالتمرين على انتهاج السلوك السوي في التعامل مع الآخرين، وهي نتاج للفكر السماوي السامي التي تعتبر أساساً معرفياً، و قيمياً أصيلاً في منظومة الأخلاق المحمدية ( إنما بُعثت لأتمم مكارم الأخلاق ) التي وجدت لاحترام الإنسان، و إعلاء مبادئ الفضيلة، و التسامح، و الترابط و تقبل الرأي الآخر، و تعول عليها المجتمعات على اختلاف عقائدها لمواكبة ركب عالمية الحضارة الإنسانية، و التي بذلت من أجلها جهوداً كبيرة لتضمين دراستها في المناهج التربوية، و التعليمية، بهدف بناء أجيال تعي دورها الريادي في الحياة، فكانت بحق هيآت الشور سباقة إلى احتضان أرباب القلوب الناصعة ( أشبال و شباب ) و اجتذاب عقولهم الفتية إلى القران الكريم، و تلاوته حق تلاوة، فرسخت في وجدانهم أن الخوض في غمار إعلاء شعائر الله تعالى، و ارتقاء المنبر الحسيني، و ترجمة نتاجهم المهني من سلامة نظم، و عراقة أطوار يبدأ من فهم أن التالين للكتاب المجيد هم أهل القران، هم أهل الله، و خاصته، و التلاوة تورث الدرجات العليا في جنات المأوى، فكل حرف من القران يُقرأ بعشر حسنات، و به تنال شفاعة القران يوم الورود على الحوض، فالله الله في أولادنا، الله الله في فلذات أكبادنا .

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: تعرفوا إلى تأشيرة العلاج الطبي 602

ملايين الأستراليين يواجهون صعوبات في الحصول على الطعام

أستراليا: سائقو التاكسي والسيارات المؤجرة يستعدون لمقاضاة أوبر
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
الرأي العام.. بين التوظيف والتحريف | واثق الجابري
أكتفي بهذا القدر | عبد الجبار الحمدي
لا أمان إلا بآلمعرفة | عزيز الخزرجي
الاستشهاد بالأربعين في الآيات والحديث | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الصرخة الحسينية / الجزء السادس | عبود مزهر الكرخي
كيف السبيل لاتهام قاسم سليماني بمقتل خاشقجي؟ | سامي جواد كاظم
الحكومة المقبلة ومهمة تعظيم موارد الدخل | المهندس لطيف عبد سالم
السرطان الفكري | خالد الناهي
حكومة عبد المهدي وتحدي المليشيات | ثامر الحجامي
شهادة شبيه المصطفى الحسن المجتبى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
لماذا تحوّلت بلادنا لجحيم؟ | عزيز الخزرجي
مفارقات غير عادية من تراتيل سجادية | سامي جواد كاظم
عشرون معلومة عن منصب رئاسة الوزراء في العراق قبل 2003 | رشيد السراي
هل ينقذ عبد المهدي الأحزاب الإسلامية من الفشل؟ | جواد الماجدي
هل سيسقط رأس الفساد | سلام محمد جعاز العامري
و يسألونك بعد الذي كان ...؟ | عزيز الخزرجي
مناصب الوكالة والأقارب.. معضلة تحتاج حلول | سلام محمد جعاز العامري
السعودية دولة ملتزمة | سامي جواد كاظم
نافذة الى الجنة ام نافذة الى الجحيم؟ | خالد الناهي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 26(أيتام) | المرحوم عويد نادر /ز... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 286(محتاجين) | محمد دريول صيوان... | عدد الأطفال: 10 | إكفل العائلة
العائلة 239(أيتام) | الارملة هبة عبد العز... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 273(محتاجين) | المحتاج محمود فاضل ا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 138(أيتام) | غالب ردام فرهود... | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي