الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سلام محمد جعاز العامري


القسم سلام محمد جعاز العامري نشر بتأريخ: 04 /10 /2018 م 07:17 صباحا
  
مقال/ طريق الإصلاح بالإستقلال

قال الفيلسوف والناقد الثقافي السلوفيني سلافوي جيجك" تذكروا ليست المشكلة الفساد أو الطمع، المشكلة هي النظام, الذي يدفعك دفعاً لتكون فاسداً".

يمر العراق بمفترق طرق, فبعد الفشل واِستشراء الفساد, الذي أنهك البلاد وأتعب العِباد, نادى جميع العراقيين, مراجع وساسة ومواطنين, بضرورة التغيير والإصلاح, فكيف يتم ذلك؟

إن من أسباب النجاح بأي عمل, هو النظام الجيد, الذي يجب العمل به, ويعتمد على قوانين رصينة؛ تضمن للمواطن حقوقه, كما تطالبه بالواجبات المحددة, ومحاسبة الفاسدين ومن يفشلون, بما أنيط بهم من مسؤوليات, فمتى ما سُنَّت تلك القوانين سيَصلح النظام.

لا يمكن أن يشعر المواطن بوطنيته, مالم يحصل على حقوقه, ويجد النظام الحقيقي الذي يضمن ذلك, فارتقاء الفاسدين للمناصب التنفيذية, يجعل المواطن يشعر بالإجحاف, فيفقد ذلك النظام الثقة, عدم وجود نظامٍ يعني الفوضى, مما يتسبب بهيجانٍ شعبي, كما حصل في البصرة, وفي محافظات أخرى.

تقع المسؤولية على الشباب, الذي أتيح لهم في هذه المرحلة, ظروف تمكين فريد من نوعه, لم يعهده العراق الحديث, بالرغم من وجود ساسة كبار, لا زالوا متشبثين بالمناصب, مع أنهم يعلمون جيداً, عدم اهليتهم لذلك.

قال الكاتب والاستاذ الجامعي, الإيطالي أنطونيو تابوكي "العالمُ هستيريٌّ في هذه اللّحظة، ويجب على الأجيال الشّابة, البحث عن الأصالة, بغية محاربة هذه الفظاعة وهذا الجنون".

رحلة التغيير والإصلاح, يقودها شباب واعٍ نحو الإعمار, هذا ما ينتظره شعب العراق, فهل سيتمكنون من العمل, وقلب الطاولة نحو عراقٍ حديث, خالٍ من الفساد؟

قال الفيلسوف المصري مصطفى محمود: الاعتراف بالحقيقة, هو الامل في اصلاح المسار.

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: حظر التبرعات الأجنبية يقترب من التحقيق

أستراليا: بولين هانسون متهمة بازدراء زميل لها في مجلس الشيوخ

مواقف الحكومات الأسترالية المتعاقبة من قضية القدس
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
لماذا تحوّلت بلادنا لجحيم؟ | عزيز الخزرجي
مفارقات غير عادية من تراتيل سجادية | سامي جواد كاظم
عشرون معلومة عن منصب رئاسة الوزراء في العراق قبل 2003 | رشيد السراي
هل ينقذ عبد المهدي الأحزاب الإسلامية من الفشل؟ | جواد الماجدي
هل سيسقط رأس الفساد | سلام محمد جعاز العامري
و يسألونك بعد الذي كان ...؟ | عزيز الخزرجي
مناصب الوكالة والأقارب.. معضلة تحتاج حلول | سلام محمد جعاز العامري
السعودية دولة ملتزمة | سامي جواد كاظم
نافذة الى الجنة ام نافذة الى الجحيم؟ | خالد الناهي
الدولة والجهل, أرهاب السلطة | كتّاب مشاركون
تاملات في القران الكريم ح409 | حيدر الحدراوي
لوجاء ت كل أمم الأرض بكذابيها ومفتريها ووضاعيها وجاءت امة الإسلام لفاقتهم وزادت عليهم .!!!(2) | الحاج هلال آل فخر الدين
فرحة الزهرة | هادي جلو مرعي
ليلة سقوط حزب الدعوة | واثق الجابري
للطفل حقوق تبنّاها الغرب وضيّع الشرق كثيرها | د. نضير رشيد الخزرجي
كيف تصبح وزير في نصف ساعة؟ | واثق الجابري
في مجلس الشهيد | حيدر حسين سويري
سأظل أبكي على الحُسينُ | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ندوة في جامعة | د. سناء الشعلان
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 224(أيتام) | المحتاج جميل عبد الع... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 140(أيتام) | ثامر عربي فرحان... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 271(أيتام) | المرحوم عمر جبار محم... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 264(محتاجين) | المحتاج عباس جواد عا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 285(أيتام) | المرحوم حميد كاظم جل... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي