الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سلام محمد جعاز العامري


القسم سلام محمد جعاز العامري نشر بتأريخ: 28 /09 /2018 م 04:34 مساء
  
الطف بين عصرين

الحِوار في الإسلام يعتمد على الحجة والمنطق؛ وكشف النوايا من خلال قوة الطرح, بين رأيين مختلفين, ويجب أن يكون المتحاورين مُتَّسِمين بالجدية, وعدم التعصب ليصلوا لنقطة وسطية, يتجنب بها الطرفان العواقب السيئة.

مَعلومٌ لدى جميع المُطلعين, إن خروج الحسين عليه السلام, لم يكن إلا للإصلاح, بعد أن ساد الفساد أمة الإسلام, على يَدِ بني أمية, وقد كَشَفَ الحِوار بين الحُسَين عليه الصلاة والسلام؛ وعَمر بن سعد بن أبي وقاص, ليلة العاشر من محرم عام 61هجري, مدى الضغينة التي يحملها جيش يزيد, والتمسك بالحكم والانقلاب, على ما أراده الخالق, من الر سالة الإسلامية, ونبذ العصبية لغير الحق.

إنَّ طمع عمر بن سعد بملك الري, وما سيحصل عليه من سلطة واسعة, جَعله يعود بأفعاله للجاهلية, حيث قال عند حصاره لابن بضعة الرسول, عليه و آله أفضل الصلاة وأتم التسليم, هذا ابن قَتّال العرب, متناسياً أن علياً عليه السلام, كان يحارب المشركين, الذين أوجَبَ الخالق قتالهم, ليسود العدل في الأرض, بعد أن نفذت سُبل الحوار معهم.

ما نراه في العراق الحديث, من صراعٍ على السلطة, بين الفاسدين والمًصلحين, أشبه ما يكون بتلك الحُقبة, فقد ساد الفشل في الأداء, والفساد بكل أشكاله, لتشبث أولئك الفاسدين بالتسلط, لذلك فإنهم يرفضون كل الحوارات, وإن قبلوا بها نظرياً, فإنهم لا يعملون بها, وإنما يتخذونها وسيلة, لرضوخ الأطراف الأخرى لشروطهم, تحت ظِل التَعصب بالهيمنة على الكُل.

مضى على الانتخابات البرلمانية, ما يقارب ستة أشهر, لم يتم خلال هذه الفترة, إلا عقد جلسة أولى, واختيار رئاسة البرلمان, فمتى سيتم العمل على الإصلاح؟ وهل سيتم محاسبة الفاسدين القدامى, أم انها حكومة شراكة, يختلط بها الغث بالسمين, كما أرادها بنو امية, بطلبهم مبايعة الحسين عليه الصلاة والسلام؟

هل ستكون طَفٌ أخرى, بين شعب العراق, ومن يحكم من الفاسدين؟ وهذا ما يلوح له بعض أصحاب الرأي, أم اننا سنرى وجهاً جديداً من الحكم, يعمل بمبدأ الإصلاح؟

سلام محمد العامري

Ssalam599@yahoo.com

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

قاضٍ أسترالي: سليم مهاجر مغرور ولا يكترث بالقانون

تفاصيل مداهمة الشرطة لمنزل عائلة الإرهابي الصومالي حسن خليف في أستراليا

أستراليا: ما الذي يعاني منه هواة القهوة السادة؟
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 274(أيتام) | المرحوم فالح عبد الل... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 186(أيتام) | عائلة المرحوم عطوان ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 302(محتاجين) | المريض عبد خلف عباس... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 4(أيتام) | المحتاجة سفيرة كريم ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 184(محتاجين) | المريض شهيد صفر... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي