الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سلام محمد جعاز العامري


القسم سلام محمد جعاز العامري نشر بتأريخ: 03 /09 /2018 م 10:56 صباحا
  
مقال/ توافق النسوان قبل غقد القران

Ssalam599@yahoo.com

قال المحلل السياسي الأردني جلال الخوالدة "الاختلاف الأممي, لا يبدل قواعد اللعبة, ولا يمس الأساسيات المتفق عليها, لتحقيق أي أهداف ومن أي نوع".

إعتاد مجتمعنا العراقي, عندما ينوي أحد الشباب الزواج, فلا بد من خطوات عدة, لوضع لمسات ما قبل الخطبة, فيتم توزيع الأدوار بين النساء, من رؤية الزوجة الموعودة, إلى المتكلمة عن المهر حاضرا والمؤجل, ليُبلغ القوامون على النساء أخيراً, كي يتم عقد القران دون جدال.

إنَّ ما درجت عليه خطوات, العملية السياسية في العراق الجديد, أشبه ما تكون بخطبة روتينية, حيث تُرك الدستور جانباً, وصير للتوافقات والإتفاق مسبقاً, على كل ما يتبع النتائج, إبتداءً من تكوين الكتلة البرلمانية الأكبر, إلى تكوين الحكومة بكل مفاصلها, لتترك تفاصيل التنفيذ كُلٌ حسب عمله, على أن يكون جميع الشركاء, مسؤولين عن الفشل والنجاح, ويتم طمطمة الفشل أو الفساد, ليكون الدفع والتغطية, كل حسب مقدرته ومن يدعمه.

تكرر ذلك خلال عدة دورات انتخابية, تمخضت النتائج عن عقد ونصف, من الفشل المتكرر المليء بالفساد, المكلل بعدم محاسبة أي طرف من الأطراف؛ فكما يعطي أهل الزوج الوعود, قبل عقد القران وبعده, فإن ساسة العراق, دأبوا على إثراء أذن المواطن, بوعود كاذبة مبالغٍ فيها, سرعان ما تتبخر بعد الاِنتخابات, كوعودِ تِلكم النساء الخاطبات, ورجالهم الذي يؤكدون حسن سيرته, ليظهر على حقيقته بعد الزواج, ليتم الطلاق دون محاسبة, وعدم خسارة ذلك الزوج, المستخف بالحقوق الشرعية.

فهل سيتم في هذا العام 2018, توافقاً سياسياً حقيقياً, يحاسَبُ من خلاله الساعي لغش المواطن, ومن يتصدى للعمل الحكومي, أم ستكون الحكومة المُقبلة كسابقاتها؟ لتمضي أربع سنوات أخرى, ليُترك العراقيون دون حقوق, ويختارون نفس الوجوه, المتوافقين على كثرة الوعود الكاذبة؟.

تقول الناشطة الأمريكية سونيا جونسون" شخص واحد عاقد العزم يمكن أن يقوم بعمل تغيير كبير ، و مجموعة صغيرة من الأشخاص عاقدي العزم يمكنها أن تغير مسار التاريخ".

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

قاضٍ أسترالي: سليم مهاجر مغرور ولا يكترث بالقانون

تفاصيل مداهمة الشرطة لمنزل عائلة الإرهابي الصومالي حسن خليف في أستراليا

أستراليا: ما الذي يعاني منه هواة القهوة السادة؟
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 92(محتاجين) | المرحوم ياسين الياسر... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
العائلة 262(أيتام) | المرحوم راهي عجيل ... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 314(أيتام) | المرحوم وحيد جمعة جب... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 307(محتاجين) | المريض عباس عبد العز... | عدد الأطفال: 7 | إكفل العائلة
العائلة 288(أيتام) | المرحوم قاهر علي خمي... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي