الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 22 /08 /2018 م 05:08 صباحا
  
درسان من الثقافة الاسلامية الى ترامب

القيم والمبادئ التي يتمسك بها أي انسان تكون نابعة اما عن دينه او عن تربيته التي هي وليدة بيئته ، والمشكلة عندما نتمسك بمبادئنا والطرف الاخر يجهلها بل ويوغل في استهتاره ، وهذا ما تتعرض له الامة الاسلامية وتحديدا ( ايران لبنان اليمن العراق ) من تصرفات غبية تصدر عن الرئيس الامريكي .

الحصار هذا الاسلوب النجس الذي لو قرا ترامب الثقافة الاسلامية لعلم اننا على قدر ما نتجنب وننبذ هذه التصرفات فاننا ننبذ اكثر من يقوم بها ، هذان درسان من الثقافة الاسلامية التي لربما هو بحاجة لان يعلمها ان كان لا يعلمها .

فالامانة عند المسلمين من الامور المقدسة والحريصون على ادائها فعن الامام زين العابدين عليه السلام في خطابه لشيعته : "عليكم بأداء الأمانة، فوالذي بعث محمدا بالحق نبيا لو أن قاتل أبي الحسين بن علي عليه السلام ائتمنني على السيف الذي قتله به لأديته إليه".

يؤدي الامانة حتى ولو كانت سيف قاتل ابيه ، بينما ترامب وعصابته يقوم بخيانة الامانة مع سبق الاصرار فهنالك من يودع امواله في مصارف معينة امانات يقوم ترامب بخيانتها وحجزها والتصرف بها ، وهذا ما لا يقدر على فعله المسلمون، والاتفاق النووي امانة ايضا فخان الامانة ترامب وحصل ما حصل

درس اخر ان تحصر خلافك بالجهة المقصودة ولا علاقة لك بالمدنيين ، في حرب صفين لاحظ الاخلاق الاسلامية المحمدية للامام علي عليه السلام ، وبالرغم من ان الذي امامه مسلح ويفكر بقتله فانه عرض على معاوية وقال: يا معاوية هلم إلى مبارزتي ولا تقتل العرب بيننا، فقال معاوية: لا حاجة لي في ذلك، لاحظوا حتى يجنب القوم القتال ولربما هنالك مكره مع معاوية لا يريد القتال فيقتل والموقف الاخر عندما بارزه عمرو ابن العاص وكُشفت سوءته فاعرض عنه الامام علي ولم يقتله بالرغم من انه عدوه وخرج لكي يقتله والشيء بالشيء يذكر فان هنالك محاورة بين عمرو ابن العاص ومعاوية نصها عندما رأي عمرو بن العاص معاوية يوماً يضحك ، فقال له : ممّ تضحك يا أمير المؤمنين ، أضحك الله سنّك ؟ قال : أضحك من حضور ذهنك عند إبدائك سَوءتك يوم ابن أبى طالب ! أما والله لقد وافقته منّاناً كريماً ، ولو شاء أن يقتلك لقتلك .

قال عمرو : يا أمير المؤمنين ، أما والله إنّى لعن يمينك حين دعاك إلي البراز فاحوَلَّت عيناك ، وربا سحرك ، وبدا منك ما أكره ذكره لك ، فمن نفسك فاضحك أو دَع "

هذه الاخلاق هي التي تتحلى بها الحكومات والجهات التي تعاديها ادارة ترامب من طائفة الامامية ، وان كنت تعتقد ان حصاركم نجح على العراقيين طوال 12 سنة فانه يختلف عن ايران لان حكومة بغداد طاغية بكل مقايس الكلمة والشعب العراقي هو من دفع مؤامرة الحصار بادارة امريكا وحكام الخليج اما حكومة ايران فانها جاءت بثورة وانتخابات وهذا ما لم يتحقق اطلاقا لاي رئيس امريكي انه جاء بثورة واما الرئيس المنتخب فانه يعد بمطبخ الكونغرس ليخرج الى لعبة الانتخابات .

خبر مهم ان استطاعت ميركل العمل به نص الخبر" برلين: يجب إنشاء أنظمة مالية مستقلة عن الولايات المتحدة للحفاظ على الاتفاق النووي الإيراني" وحقيقة ليس الاتفاق النووي فقط بل الشعوب المستضعفة التي تسلطت عليها امريكا والحكام العملاء على تلك الشعوب ، علما تغريدتنا على هذا الخبر حذفتها ادارة تويتر

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا تلغي قانونا يتيح معالجة اللاجئين على أراضيها

أستراليا: الناشطة السويدية تونبرغ تطلق شرارة احتجاجات عالمية ضد الاحتباس الحراري

خيانة كبرى.. أحد متطوعي إطفاء حرائق أستراليا يتعمد إشعالها
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
ملتقى الشيعة الأسترالي برعاية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
الله السّاتر في عراق الفساد | عزيز الخزرجي
عادل زوية ايريد يشلع ونسى وراه حساب وكتاب | كتّاب مشاركون
بإستقالة عبد المهدي تبدأ الحرب الأهلية | عزيز الخزرجي
إحتراق آلشيعة في الناصرية | عزيز الخزرجي
الأمّة معقود في مجلسها الشوروي الخير | د. نضير رشيد الخزرجي
من يعيد للموظفين العراقيين حقوقا اغتصبها العبادي؟ | عزيز الحافظ
كاريكاتير: حكومة مشلولة | يوسف الموسوي
بحث ودراسة حقيقة حكومة عبد المهدي والاحزاب الخائبة والمليشيات… | كتّاب مشاركون
الحكومة العراقية والسياسين فقدوا الاهلية وباتت تبريراتهم اتعس… | كتّاب مشاركون
بشرى سارة للعشاق | عزيز الخزرجي
الدكتور إدريس الكورديّ يدرس الظّواهر البلاغيّة في قصص سناء الشعلان | د. سناء الشعلان
بنيتي نور سلامات | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
نم يا صغيري | عبد صبري ابو ربيع
التظاهرات بين السلمية والتخريب | رحيم الخالدي
إحتراق الشيعة في الناصرية | عزيز الخزرجي
شجرة الاصلاح تورق في موسم الخريف | ثامر الحجامي
البرفيسور غنام خضر يدرس مسرح الطّفل عند سناء الشعلان | د. سناء الشعلان
خل نداوم! | حيدر حسين سويري
لا يُجدي قانون الأنتخابات الجديد | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 193(أيتام) | اليتيم سجاد سليم جبا... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 217(أيتام) | المفقود سعد كاطع منش... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 282(أيتام) | المرحوم علاء قاسم ال... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 250(محتاجين) | المحتاجة نهاد خليل م... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 324(محتاجين) | المريض حسن مهيدي دعي... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي