الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » أخبار أستراليا المحلية


القسم أخبار أستراليا المحلية نشر بتأريخ: 15 /06 /2018 م 05:51 صباحا
  
غير قابل للشفاء.. معاناة 800 ألف مريض إكزيما أسترالي
(ترجمة: العنكبوت الالكتروني) 
عندما كان ألوك نارايان يتدرب كجراح تقويم
عظام، كان المرضى يحملقون في يديه الحمراوين
الملتهبتين بسبب الإكزيما ويسألونه بتوجس:
"هل هذا المرض معدٍ؟"
ورغم أن المرض غير معد، لكن مثل هذه التساؤلات
والآلام والشعور بعدم الراحة والحكة
المستمرة بلا هوادة هي مصدر لمعاناة مريض
الإكزيما.
وبدأت الإكزيما عند نارايان كبقع على وجهه في
سن التاسعة، وسرعان ما انتشرت في يديه ثم غمرت
كافة جسده، مما يجعله يفضل البقاء بالمنزل.
وقال نارايان الذي يعيش في رايد: "لا تستطيع
العمل إذ أنه من الصعب جدا الإجابة على هذه
التساؤلات، كما أن الحكة تزايدت سوءا، مما
يسبب صعوبة في النوم، وإذا حاولت خدشها
بأظافري، فإن ذلك يحمل مخاطر الإصابة بالعدوى
والنزيف".
والآن بلغ نارايان سن 36 عاما، حيث فضل تغيير
تخصصه الطبي بعيدا عن جراحة تقويم العظام
التي تجعله يتعرض للصابون والمواد المثير
للحساسية مما يزيد لديه الشعور بالحكة.
يذكر أن الأشخاص المصابين بالإكزيما المزمنة
غالبا ما يتم تجنبهم على غرار مرضى الجزام،
بالرغم من أن مرضهم غير معد لكنه غير قابل
للشفاء.
وذكر نارايان أنه أجرى "ألف اختبار" لكن لم
يتوصل إلى شيء باستثناء معرفته أنه يملك جهاز
مناعة نشيط ويحتاج أن يكون حذرا في التعامل مع
التغييرات الجوية.
ماريا سعيد، الرئيسة التنفيذية لمنظمة Allergy &
Anaphylaxis Australia المعنية بمرضى الحساسية المفرطة
تستمع إلى العديد من القصص التي يتعرض فيها
المرضى للنبذ والانعزال، ويتملكهم الشعور
باليأس.
ويعاني حوالي 800 ألف أسترالي من الإكزيما
بينهم 27000 مصابين بدرجة مزمنة من المرض.
الإثنين الما ضي كشفت دراسة شارك فيها 100
أسترالي من المصابين بالإكزيما أن المرض
يرتبط بتداعيات مدمرة على الذين يعانون منه
تتعلق بالعمل والحياة العائلية.
وأردفت ماريا سعيد: "إنه مرض غير قابل للشفاء,
وكذلك العديد من الأمراض المرتبطة
بالحساسية".
- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

ولاية أسترالية تدعو مواطنيها لتقطيع الفواكه قبل أكلها!

أستراليا: لجنة في مجلس الشيوخ تعتبر داتون مذنبا في قضية المربيات

أستراليا: شرطي وحيد يحرس صحراء سيمبسون
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
قدر العوران في هذا الزمان. | عبد الجبار الحمدي
عندما تقف الكلمات حائرة | المهندس زيد شحاثة
جماعة عرار تدين السّطو على أعمال أديبات عربيّات من قبل دار نشر صهيونيّة،وتدين السّطو على الأعمال الأ | د. سناء الشعلان
دبابيس من حبر24 | حيدر حسين سويري
المرجعية لا تتخذ قرارا في ظلمات الليل | سامي جواد كاظم
قضية الحسين، هي التي أنقذت البصرة | حيدر حسين سويري
الحدّ الفاصل بين الدِّين و السياسة | عزيز الخزرجي
الحسين بين طلب الحكم وثورة الإصلاح . | رحيم الخالدي
هوس اهواء وتخريف جهلاء حول نهضة الحسين ودحضها بادلة النصوص الإسلامية واليهودية والمسيحية | الحاج هلال آل فخر الدين
السياسة في قاموس العظامة | واثق الجابري
بَغْدَاد.. عبق الماضي وألم الحاضر | المهندس لطيف عبد سالم
اذا كنت من الابرار حتماً ستدخل مجمع الابرار الترفيهي. | كتّاب مشاركون
الصرخة الحسينية / الجزء الأول | عبود مزهر الكرخي
المجالس الحسينية وتأثيراتها المجتمعية | ثامر الحجامي
ايهما اولى منتجع الابرار ام محطة تحلية؟! | خالد الناهي
الموكب | عبد صبري ابو ربيع
سناء الشّعلان تدين السّطو على أعمالها الأدبيّة وأعمال أديبات عربيّات من قبل دار نشر صهيونيّة | د. سناء الشعلان
الأنظمة السياسية من وجهة نظر إجتماعية | حيدر حسين سويري
كل حزبٍ بما لديهم سيهربون ! | أثير الشرع
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 295(أيتام) | المرحوم علي نجم الطو... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 55(محتاجين) | المرحوم جمال مشرف... | إكفل العائلة
العائلة 186(أيتام) | عائلة المرحوم عطوان ... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 214(محتاجين) | المحتاج عبد الحسين ... | إكفل العائلة
العائلة 277(أيتام) | المرحوم حسن فالح الس... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي