الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 26 /05 /2018 م 06:33 صباحا
  
تنقيح احاديث السنة النبوية

الاجماع على ان هنالك احاديث غير صحيحة منسوبة لائمة الشيعة عليهم السلام بل حتى لرسول الله صلى الله عليه واله امر مفروغ منه ولربما هنالك فرقة واحدة تغالي بصحة جميع الاحاديث وهذا بحث اخر .

ولكن تنقيح الاحاديث هو مطلب بحد ذاته عقلي ولكن مفرداته ومستلزمات وسبل نجاحه هذا هو المطلوب ، فالبعض ممن يرى نفسه مثقف ( جدا) ينتقي بعض الاحاديث الضعيفة من وجهة نظره ليستشهد فيها في نقد التراث الاسلامي ، وهنا السؤال من هو الذي له الحق في اثارة الموضوع وتنقيح الموضوع ؟

فبدلا من النقد والاستشهاد بالضعيف ان صح هو ضعيف فالافضل ان يتصدى لمن له علاقة بالاحاديث كل حسب تخصصه ويعمل وفق ما يتوصل اليه من صحة حديث وترك الضعيف اي لا يلغى بل لا يعمل به ، فالمؤرخ له حق البحث والاستنتاج من خلال المقارنة بين الروايات التاريخية للوصول الى ما يراه صحيحا ، والفقيه له كامل الحق بان يتحدث عن الموضوع في الحديث وكيفية تشخيصه ومعالجته وفق اسلوب علمي حديثي بحت ليصبح حديثه منطقيا ومعقولا عندما يتصدى للتنقيح .

اما يظهر لنا من يتحدث وفق المعقول واللامعقول حسب عقله دون معرفة مباني علوم التاريخ او الحديث او الفقه فهذا يكون رايه متروك ، وان كان هنالك اجندة محترفة من هذا النمط غايتها تشكيك الشباب بتراث الاسلام فترى من انطوت عليه المؤامرة يتكلم باستهزاء عن بعض المفاهيم الاسلامية المستنبطة من الروايات التاريخية .

لا عجب عندما يتضح لنا بعض المسلمات التي كنا نعتقد بها انها صحيحة اصبحت مشكوك فيها ، كما وان هنالك احاديث قد نراها غير سليمة فلا يجوز اهمالها او الغائها بل لا يعمل بها لان هنالك مستجدات ستظهر مستقبلا تغير الرؤيا لهذه الاحاديث ، اما نبذ كل التراث الاسلامي بحجة الدخيل والموضوع فهذه حماقة اصلا يكون ايمان النابذ ضعيف او معدوم ولا يبوح به الا عندما وجد الذريعة لذلك .

هنالك ممن يدعي تجديد التراث الاسلامي يخوض في هذا المضمار ومستوى تفكيره صفر على الشمال ، الا انه يتلاعب بمفردات الرواية لغويا مع مقارنتها برواية اخرى ليستدل على ضعف الروايتين ومثل هؤلاء غايتهم ليس التنقيح بل التسقيط ولو انه يريد حقا ان ينقح فالاحرى به ان يخوض العلوم الخاصة بذلك او الاستفسار من اهل الاختصاص فيما يشك به .

ومن سخريات القدر ان البعض منهم يستشهد بتصرفات واقوال حكم الدولة الاموية مثلا يزيد بن عبد الملك ( سكير بامتياز) لينتقد الحاكمية الاسلامية او يستشهد بالرواة الضعفاء او الغلاة حتى يدعم رؤيته بالطعن بالاسلام ، ولو سالته ماذا درست عن تراث الاسلام ستجده لاشيء او انه درس القشور واعتبر نفسه ضليع بذلك ، ومثل هذه الامور تعج بها كتب مدعي التنوير والتجديد

اصحاب الاختصاص لهم الحق والبحث وطرح رؤيتهم مستدلا باستدلالات علمية ومنطقية دون الطعن بالاخر فتكون رؤيته محل احترام حتى وان كان يشوبها الغموض او مجانبتها للحقيقة

في كتاب نقد العقل الشيعي يثير مؤلفه راي الا وهو ان المجتهد غير معصوم ولربما تصدر منه فتوى تتاثر بمزاجه ، ونقول ما الغاية من ذلك ولماذا ابتدات الكلام ؟ فهل هنالك من اصر على عصمتهم ؟ ولك الحق ايها المؤلف ان لا تلتزم بما يدعيه المجتهد فانه لا يرغمك على ذلك وفي نفس الوقت لك الحق الاستفسار عن كيفية صدور الفتوى .

الخوض في هكذا مجال يكون غير سليم ان لم يبدا بالعمل الصحيح وفق الاسس الصحيحة حتى يكون الطرح صحيح لغاية صحيحة

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: كيف سيتأثر المهاجرون و اللاجئون بفوز الإئتلاف؟

أستراليا: عدد النساء في البرلمان الفيدرالي يصل إلى رقم قياسي

جلاديس ليو هي أول أسترالية من أصل صيني تدخل البرلمان
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
الرئيس برهم صالح وزيرا للخارجية ! | ثامر الحجامي
مراحيض اليابان ومؤسساتنا | واثق الجابري
تأييداً لقرار فضح المفسدين وتحويل ما سرقوه لدعم الفقراء | مصطفى الكاظمي
روزبه في السينما العراقية | حيدر حسين سويري
حرب الإنابة .. هل سنكون ضحيتها؟ | سلام محمد جعاز العامري
فراسة الفرس | سامي جواد كاظم
أمريكا وحربُ الإبتزاز | رحيم الخالدي
لعبة النّسيان والتّذكّر وآليّات التّشكيل والرّؤية في رواية | د. سناء الشعلان
تأملات في القران الكريم ح424 | حيدر الحدراوي
مدخل لبحث هِجْرَةُ الأدمغة العربية | المهندس لطيف عبد سالم
هل ثمّة مجال لرحلة أخرى نحو آلمجهول؟ | عزيز الخزرجي
جدل وهجوم لارتداء مادونا النقاب في رمضان: | عزيز الخزرجي
الحبّ قويّ كالموت | د. سناء الشعلان
النجوم (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ألحروب ضد الإصلاح | سلام محمد جعاز العامري
معنى الصيام من الناحية الروحية والمادية / 1 | عبود مزهر الكرخي
ألصّدر لم يُذبح مرّة واحدة | عزيز الخزرجي
كرة النار .. يجب اخمادها | خالد الناهي
تَدَاعَت عليكم الأمم؛ فما أنتم فاعلون؟ | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 92(محتاجين) | المرحوم ياسين الياسر... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
العائلة 323(محتاجين) | المريض حسين عبد الرح... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 312(محتاجين) | عائلة مصطفى عايد الح... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 329(أيتام) | المرحوم علي مالك الع... | عدد الأيتام: 7 | إكفل العائلة
العائلة 252(أيتام) | المريض السيد حيدر ها... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي