الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » خالد الناهي


القسم خالد الناهي نشر بتأريخ: 20 /05 /2018 م 12:47 صباحا
  
ضوء من ازقة الكوفة

يأس واحباط، هذا ما يراه معظم الشعب، ويعكسه بوضوح من خلال حواراته , او كتاباته التي ينشرها على مختلف وسائل التواصل المرئي والمسموع
هذا الأحباط يشمل الجميع، سواء كانت جهات دينية متمثلة بالمراجع الكرام، حينما عبرت عن ذلك (بحت اصواتنا) او من جهات شعبية من خلال عدم المشاركة بالانتخابات، وحتى سياسية من خلال صراخ البعض عندما يرون بأن هناك من يحاول تغير النتائج
لكن يبقى هناك فرق بين من هو محبط ومسلم لهذا الأمر وهؤلاء هم الأغلبية، وبين من يحاول ان يجد بصيص امل في الخروج من النفق المظلم الذي نحن فيه وهم الأقلية
ان تصدي مجموعة معينة، ومحاولتها لإيجاد حلول لكل ازمة يمر بها البلاد، جعل الأغلبية تلغي تفكيرها او سعيها للبحث عن الحل، وتكتفي بالنظر الى هؤلاء القلة وما يقولون، بل الأكثر من ذلك أصبحت لا تكتفي بالتلميح بالحل، انما اخذت تطلب ان تسمي الأشياء بمسمياتها، لكي تجد لنفسها العذر ان لم تشارك او اختارت الخيار الخاطئ
نعم في كل بلدان العالم هناك زعماء واشخاص هدفهم توجيه المجتمع، والنهوض به لواقع أفضل، ربما يختلف مسمى الزعامة من دولة الى أخرى، هذا مرجع ديني، وذاك زعيم سياسي، واخر إله، لكن المحصلة هناك من يحاول ان يكون الضوء الذي يهتدي به الاخرين.
هنا يطرح سؤال
لماذا بعض الأمم نجحت في التقدم والرقي، بالرغم من كون زعيمها او قائدها هو ليس حاضر او موجود فعلا، كاليابان مثلا؟
ودول فشلت لغاية الان في النهوض بواقعها، بالرغم من وجود المصلح الذي يعرف جيدا طريق الاصلاح؟
أن الإجابة على هذه الأسئلة يحتاج الى جرأة في الكلام، وواقعية في الطرح، لان بعض الامراض لا تعالج الا من خلال مواجهة المريض بمرضه، وتحذيره من اهمال العلاج الذي يوصف له
لذلك ان أردنا ان يكون العراق على خير، يجب ان نعترف بأنا كشعب نتحمل الكثير مما الت اليه الأمور، من خلال خياراتنا الخاطئة، وعدم الاستماع لصوت العدل والحق، ومحاولتنا إطفاء الضوء الذي ينيره المصلح في كل مرة
ومتى ما اعترفنا بذلك، يجب علينا ان نبدأ بالعلاج، المتمثل بالإصغاء والاستماع لما يقوله اهل الحل والعقل
نعم دائما يوجد هناك ضوء في اخر النفق، لكن لا يكفي ان يبقى ذلك الضوء في نهاية النفق، بل يجب ان نتقرب اليه، ونعضده ونقويه لكي يضيء كل النفق، ومن ثم الخروج الى العالم ونحن أقوياء متفائلين بالقادم، الذي من خلاله نضمن مستقبل أفضل لا بناؤنا والاجيال القادمة
بالأمس من ارض النجف انبثقت بادرة خير لبناء صحيح لدولة عصرية عادلة، نستطيع من خلالها ان نقول اننا بالاتجاه الصحيح، لكن قطعا بشرطها وشروطها.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: ترشح جودي مكاي لقيادة العمال في نيو ساوث ويلز

أستراليا.. موريسن والإنتصار المعجزة

أستراليا: بعد انسحاب بوين من السباق.. الطريق شبه ممهدة أمام أنطوني ألبانيزي لزعامة حزب العمال اثر ات
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
العراق والوسطية الفاعلة | سلام محمد جعاز العامري
قصة المدير في السوق الكبير | حيدر محمد الوائلي
ذِكْرَى وِلَاَدَةِ الإمام الْحُسْنَ المجتبى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الرئيس برهم صالح وزيرا للخارجية ! | ثامر الحجامي
مراحيض اليابان ومؤسساتنا | واثق الجابري
تأييداً لقرار فضح المفسدين وتحويل ما سرقوه لدعم الفقراء | مصطفى الكاظمي
روزبه في السينما العراقية | حيدر حسين سويري
حرب الإنابة .. هل سنكون ضحيتها؟ | سلام محمد جعاز العامري
فراسة الفرس | سامي جواد كاظم
أمريكا وحربُ الإبتزاز | رحيم الخالدي
لعبة النّسيان والتّذكّر وآليّات التّشكيل والرّؤية في رواية | د. سناء الشعلان
تأملات في القران الكريم ح424 | حيدر الحدراوي
مدخل لبحث هِجْرَةُ الأدمغة العربية | المهندس لطيف عبد سالم
هل ثمّة مجال لرحلة أخرى نحو آلمجهول؟ | عزيز الخزرجي
جدل وهجوم لارتداء مادونا النقاب في رمضان: | عزيز الخزرجي
الحبّ قويّ كالموت | د. سناء الشعلان
النجوم (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ألحروب ضد الإصلاح | سلام محمد جعاز العامري
معنى الصيام من الناحية الروحية والمادية / 1 | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 207(أيتام) | المرحوم مالك عبد الر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 315(محتاجين) | المحتاج يحيى سلمان م... | عدد الأطفال: 6 | إكفل العائلة
العائلة 297(أيتام) | المرحوم عبد الحسن ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 321(محتاجين) | المحتاج سعيد كريكش م... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 322(أيتام) | المرحوم وهاب العبودي... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي