الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 30 /03 /2018 م 07:03 صباحا
  
الدعاية الوحيدة التي على ضوئها انتخب

بداية لابد لنا من الاشارة الى العلاقة بين الشعب العراقي والكتل السياسية المتمثلة بالبرلمان والحكومة ، هذه العلاقة متازمة بشكل حاد وقد خرجت عن نطاق الضبط المتوازن ، نعم لابد من النقد والمراقبة ولكن لابد لنا من الامتناع عن التنكيل والتجريح .

ان لم تكن كلها فاغلب وسائل الاعلام وبدون استثناء سواء كانت موجهة او فوضوية لا يوجد فيها ضوابط في نقد الحكومة بل انها تصل الى الانتقاص والمساس بالكرامة ، ومثل هكذا تهجم مردوده سلبي كليا ولا يصلح الامور ، ولكثرة المساس فانه اعدم الاحساس ، وحتى لو فكر سياسي بالعدول عن اخطائه فانه سيلاقي شتائم اسوء مما لو بقي على اخطائه ، انا لا ادافع عن الحكومة واخطائها ولكنني انتقد الانتقاد اللاذع الذي يتهجم به بعض بل اغلب العراقيين على السياسيين ، ونحن نعلم بانه لا يوجد غيرهم من سيترشح للانتخابات وبفضل النظام الانتخابي الفاشل سيبقون على دفة السلطة .

ولكن هنا لابد لنا من عبرة في الانتخابات ، الا وهي في الانتخابات السابقة كانت الدعايات الانتخابية للجميع على الاطلاق وعود وعهود لاننا اصلا لم نجربهم ، هذا من جانب ومن جانب اخر التسقيط فيما بين المرشحين باستخدام فضائح يختزنها ليستخدمها في يوم الدعاية الانتخابية ، والبعض يستخدم سلطته على المال العام ليجعله دعاية انتخابية له .

اليوم ونحن على اعتاب ملحمة الانتخابات ومع الاحباط الذي يعيشه اغلب العراقيين باستثناء اصحاب الهوسات الذين يقبضون الثمن مسبقا قبل زيارة المرشح لهم ، والحيرة بادية على وجوههم فيمن ينتخبونه ومن جانب اخر الذلة التي عليها الباذل قبل الاخذ وهو يقوم بتوزيع مواد غذائية او مستلزمات منزلية او اموال، بين كل هذه المشاهد المؤسفة ارى ان هنالك اسلوب واحد يبعث على الاطمئنان لو كانت الدعاية الانتخابية على الشكل التالي :

ايها المرشح لقد مارست عملك السياسي والسلطوي ضمن الحيز المسموح به لك خلال 15 سنة فارجو ان تكون دعايتك ماذا قدمت خلال هذه السنوات ومن غير ان ترمي فشلك على الاخرين او على الدستور ، فالجوانب الاخلاقية ونبذ الفساد بكل اشكاله لا يحتاج الى قانون بل الى اخلاق ، فالخدمات التي يحتاجها المواطن ماهي حصتها من اهتمامك ومن انجازها .

اما العودة بنفس الاسلوب الدعائي الفاشل فانه لا ياتي بنتيجة بالنسبة لوأد الهوة بين السياسي والمواطن ، بل ان الحال قد ياخذ مجراً خطيراً في المستقبل .

واتمنى على كل المواطنين مطالبة المرشحين بان تكون دعايتهم الانتخابية ماذا قدمتم وليس شتمهم وفي بعض الاحيان تلفيق اكاذيب عليهم نعم هنالك من يفبرك فلم او صورة او بتر حقيقة ليطعن بهذا السياسي او ذاك وهذا لا يصب في صالح الوطن والمواطن والمسؤول .

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: كيف سيتأثر المهاجرون و اللاجئون بفوز الإئتلاف؟

أستراليا: عدد النساء في البرلمان الفيدرالي يصل إلى رقم قياسي

جلاديس ليو هي أول أسترالية من أصل صيني تدخل البرلمان
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
الرئيس برهم صالح وزيرا للخارجية ! | ثامر الحجامي
مراحيض اليابان ومؤسساتنا | واثق الجابري
تأييداً لقرار فضح المفسدين وتحويل ما سرقوه لدعم الفقراء | مصطفى الكاظمي
روزبه في السينما العراقية | حيدر حسين سويري
حرب الإنابة .. هل سنكون ضحيتها؟ | سلام محمد جعاز العامري
فراسة الفرس | سامي جواد كاظم
أمريكا وحربُ الإبتزاز | رحيم الخالدي
لعبة النّسيان والتّذكّر وآليّات التّشكيل والرّؤية في رواية | د. سناء الشعلان
تأملات في القران الكريم ح424 | حيدر الحدراوي
مدخل لبحث هِجْرَةُ الأدمغة العربية | المهندس لطيف عبد سالم
هل ثمّة مجال لرحلة أخرى نحو آلمجهول؟ | عزيز الخزرجي
جدل وهجوم لارتداء مادونا النقاب في رمضان: | عزيز الخزرجي
الحبّ قويّ كالموت | د. سناء الشعلان
النجوم (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ألحروب ضد الإصلاح | سلام محمد جعاز العامري
معنى الصيام من الناحية الروحية والمادية / 1 | عبود مزهر الكرخي
ألصّدر لم يُذبح مرّة واحدة | عزيز الخزرجي
كرة النار .. يجب اخمادها | خالد الناهي
تَدَاعَت عليكم الأمم؛ فما أنتم فاعلون؟ | عزيز الخزرجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 281(أيتام) | المرحوم محمد علي عبد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 40(محتاجين) | المريضة شنوة محمد من... | إكفل العائلة
العائلة 242(أيتام) | المرحوم نايف شركاط ا... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 262(أيتام) | المرحوم راهي عجيل ... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 108(محتاجين) | المريضة حميدة صالح ا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي