الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » الشيخ حبيب الشاهر


القسم الشيخ حبيب الشاهر نشر بتأريخ: 12 /03 /2018 م 10:04 مساء
  
فاطمة الزهراء ( الكوثر الخالد ) ( عليها السلام)

فاطمة  الزهراء ( ع

الكوثر  الخالد 

في  العشرين  من شهر  جُمادى الثانية  كانت  أشراقةُ  سيدة النساء  فاطمة ( عليها السلام ) على  رَسُولِ  الله  ( ص ) وعلى  زوجته  أم  المؤمنين  خديجة بنت خويلد ( رض ) . 

وقد  قال : الشاعر محمد أقبال اللاهوري ، وهو  يتحدث  عن  الزهراء ( ع ) المجدُ  يُشرِقُ  من  ثلاثِ  مطالعٍ   في  وجه  فاطمةٍ  فما  أعلاها 

هي  بنتُ  من  هي  زوجُ     من   هي  أمُّ  من  ذا يُداني في الفِخار أباها      هي  روضةٌ  من  نورِ  قلبِ المصطفى هادِ الأنام أذا تروم هُداها                  

في حِجرِ  فاطمةٍ  نمّا  غُصنان   لم  يُنجب  هما  في الخافقين سواها            ولزوجِ  فاطمةٍ  بسورةِ  هل  أتى    تاجٌ  يفوقُ الشمسَ عند سناها 

إنه  الغرس  الطيب من سيدة نساء العالمين ، فاطمة الزهراء ( ع ) التي طهرَها اللهُ بفضلِهوجعلها تهدي من ضلال   وتجمع من فرقة .. أنها فاطمة الزهراء  التي تحمل قبساً  من  روح  أبيها  وفيضاً  من  نوره  وأشعة  من  هديه .. 

   فكانت  موضع  عنايته واهتمامه  وقد  أحاطها  بهالة  من  الإكبار والتقدير  ففرضَ  ولاءَها  على  المسلمين  ليكون  ذلك  جزءاً  من عقيدتهم  ودينهم .. وقد  أذاع  فضلها  وعظيم  مكانتها  في  الإسلام 

لتكون  قدوة  لنساء. أمته .. لقد أشاد ( ص ) بقيمها  ومثلها  في  منتدياته  العامة  والخاصة  وعلى  منبره  .. ليحفظه  المسلمون . فقد قال : فيما  أجمع  عليه  رواة  الإسلام ..                                          إن  الله  يغضب  لغضبك  ويرضى  لرضاك ..                                     إنما  فاطمة  بضعة  مني  يؤذيني ما يؤذيها..                              فاطمة  سيدة. نساء. العالمين ..                                                       وقال لها  النبي ( ص ) ذات  يوم : أي  شيء  خير  للمرأة ؟ قالت : أن لا ترى  رجلاً  ولا  يراها  رجل ، فضمها  اليه. وقال : ذرية بعضها  من. بعض ، كما. روى  الصدوق  في العلل  عن  علي  ( ع ) ، قد استقت بالقربة  حتى  أثرت  في  صدرها وطحنت  بالرحى  حتى  مجلت  يداها ، وكسحت  البيت  حتى  اغبَّرت  ثيابها ، وأوقدت  النار  تحت القدر  حتى  دِكنت  ثيابها ( أي  اسودت ) ، فأصابها  من  ذلك  ضرر  شديد ، فقال لها. علي ( ع ) لو  أتيتِ  أباكِ  فسألته  خادماً  ، فجاءت  فوجدت  عنده. جماعة  فاستحيت وانصرفت . فعلم النبي  أنها  جاءت  لحاجة ، فغدا علينا . ونحن  في لحافنا ، فأردنا  أن نقوم  ، فقال مكانكما ، فجلس  عند  رؤوسنا ، فقال يا فاطمة ، ما كانت  حاجتك  أمس ؟ فأخبره  علي ( ع ) ، فقال : أفلا  أعلمكما  ما هو خَيْرٌ لكما من الخادم ، اذا أخذتما منامكما ، فسبحا ثلاثاً وثلاثين ، واحمدا ثلاثاً  وثلاثين  ، وكبرا. أربعاً وثلاثين ، فأخرجت  فاطمة  رأسها وقالت رضيت  عن  الله. ورسوله ثلاث مرات …                                          وفِي  المناقب  عن. الحسن البصري انه قال : ما كان  في هذه  الأمة أعبد  من  فاطمة ، كانت  تقوم. حتى  تورَّمت  قدماها . وعن  أبي. جعفر ( ع ) قال : ما عُبدا  الله. بشيء  من  التحميد  أفضل  من  تسبيح  فاطمة  ولو  كان  شيء  أفضل  منه لنحله  رسول  الله ( ص ) فاطمة  ( ع ) .  السلام على. سيدة نساء  العالمين  ، وعلى أبيها وزوجها  وأولادِها  المعصومين . ونسأل  الله  تعالى  أن  يرزُقنا  شفاعتَها  يوم  القيامة  لأنها الشافعة  المشفعة ..

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

محكمة أسترالية تسجن سليم مهاجر 11 شهرا بتهمة تزوير الانتخابات

54% من الأستراليين يرون أن عدد المهاجرين الذي تستقبله أستراليا سنوياً كبير جداً

أستراليا: تلسترا تعلن عن الغاء 8000 وظيفة
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
مجزرة الهري إستهانة بالدم العراقي | ثامر الحجامي
عنما ييأس الشباب تموت الأمم | خالد الناهي
تأملات في القران الكريم ح390 | حيدر الحدراوي
امريكا اصبحت دولة بلا هيبة | سامي جواد كاظم
تحالف سائرون والفتح بين الخيار والأضطرار | واثق الجابري
كتاب: المصيبة بين الثواب والعقاب ويليه جدلية المآتم والبكاء على الحسين عليه السلام | السيد معد البطاط
كتاب: نحو اسرة سعيدة | السيد معد البطاط
كتاب: الحج رحلة في أعماق الروح | السيد فائق الموسوي
تجربة العراق الديمقراطية على مقصلة الإعدام | ثامر الحجامي
المطبخ السياسي والشيف حسن | خالد الناهي
مستدرك كتاب الغباء السياسي | سامي جواد كاظم
من هو المرجع ؟ | سامي جواد كاظم
تزوير و سرقات وموت .. ثم لجان!! | خالد الناهي
احرقوا صناديق الاقتراع فما عادت الديمقراطية بحاجتها | كتّاب مشاركون
من هو الاسلامي ؟ | سامي جواد كاظم
حزيران في بلد الموت | خالد الناهي
حكايات عن الاحتلال الامريكي للعراق | سامي جواد كاظم
اللعب على حافة الهاوية | ثامر الحجامي
جيوش العطش على أسوار بغداد | هادي جلو مرعي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 240(أيتام) | الارملة زمن اياد حسي... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 176(أيتام) | المرحوم علي رهيف معد... | عدد الأيتام: 6 | إكفل العائلة
العائلة 268(أيتام) | المرحوم مشعل فرهود ا... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 271(أيتام) | المرحوم عمر جبار محم... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 27(أيتام) | المرحوم ياسين صابر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي