الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 14 /02 /2018 م 05:32 صباحا
  
مصر تمنع السفر الى العراق

الدول التي تخشى على امنها تعمل قائمة باسماء الدول التي تمنع مواطنيها بالسفر اليها ، ومصر ترى ان امنها القومي ( لاحظوا القومي) يكون مهددا اذا سافر المصري الى العراق ، وهي التي كانت تسمح للمصريين السفر الى العراق زمن الطاغية للعمل في العراق وفي وقتها لم يكن العراق يؤثر على الامن القومي بفضل العميلين حسني مبارك وطاغية العراق اضافة الى الحرب التي شنتها السعودية والكويت والعراق ضد ايران وبادارة ريغان .

اليوم بدات ترتعش مصر من اسم العراق وشاهدنا اليوم الضيف المصري الذي زار العراق وبشكل شخصي بدات اصواتهم تعلو هنا وهناك للاستنكار والمحاكمة لهؤلاء الضيوف على زيارتهم العراق ، نعم مصر تمنع السفر الى العراق فان لم تقلها فهي تعمل على المنع عمليا ومن غير قرار ، وهذه الزيارة الاخيرة التي كان برنامج الاستاذ وائل الابراشي حاضرا لاستضافة الشيخ الدكتور نشاة زارع واخر اسمه ناصر رضوان الذي لا يستحق اي رد لما طرحه من افكار استنكف واستحي من سماعها فليس من المنطق ردها .

ولكن اقول للاستاذ وائل الابراشي كنت اتمنى ان تتصل بنا وان تلقيت اتصالا ليبلغني لربما ساشترك بهذا البرنامج وعلى الهواء ولكن لم يحصل ولا اعلم السبب ، ولكن اسال الاستاذ الابراشي لماذا تعد هذه البرامج مع كل زيارة يقوم بها مصري فنان او ازهري ؟ نعم انت قلت لشيخ صبري الا يعتبر ما تقومون به هو عمل طائفي باستجوابكم من يسافر الى العراق ؟ فجنابه ادعى ان المسالة تعود للامن القومي وان الازهريين يمثلون الازهر شاءوا ام ابوا وعليهم ان يحصلوا على الموافقات الرسمية للسفر الى العراق حتى وان كانت ضمن اجازتهم الشخصية ، ويقول كذلك ليس من حق الدكتور نشاة ان يعمل على التعايش السلمي ورفض الطائفية بل من اختصاص علماء معينين في الازهر .

اقول لشيخ صبري السلام والتعايش لا يخصص بمجموعة معينة الا اذا كانت تتبنى افكارا وهابية ترفض الاخر سيما العراق ، واما بالنسبة للشيخ نشاة ومن كان معه فكانوا قمة في الاخلاق والادب وتمسكهم القوي بسنيتهم بل كان يردد على مسامعي اننا نرفض الخطاب الطائفي والخرافات والغلو والنيل من الصحابة وانه يسالم من يتبنى هذه الافكار ، فاعجبت به كثيرا وكرر انا خطيب ضد الخطاب التكفيري ، ولم يذكر اطلاقا انه يمثل جهة معينة بل انه يمثل نفسه .

ومخاوف الدكتور وليد الدكتور محمد رمضان من الظهور الاعلامي يؤكد بالرؤية الاحادية للمسؤولين على الاوقاف والازهر  في مصر لانه يعلم علم اليقين انه لم يقدم على اي عمل يسيء لعمامته او لمذهبه ولكن خوفه يؤكد يقينه بالظلم الذي سيناله .

ادعاءات الرافضين للزيارة اوهن من بيت العنكبوت بل انها اكدت ماهم عليه من افكار تنمي الطائفية ، وانهم يعملون هذه الضجة حتى لا تكون هنالك زيارات غيرها ، ولا يعلمون ان العالم قرية لا يمكن لان يخفى على اي مواطن ماهية الثقافات العالمية .

ضيف الابراشي تحدث عن اتهام شيخ الازهر للحشد الشعبي ولم يتحدث عن استقباله لرئيس الحشد الشعبي ، جنابه قال عن العراق محافظة ايرانية وهو في بلده ولا يعلم ماذا يجري في العراق واعتماده على اعلامه المضلل والرد القاصم لهذه الافتراءات موجود ولكنني اترفع عن الرد عليه .

وليعلم هذا الاخ بان الدكتور يوسف الغواب سيعود الى مصر حال انجاز بعض اعماله في العراق نامل من الله عز وجل ان ينصر الجيش المصري على الدواعش في سيناء والعراقيون على اهبة الاستعداد ان احتاجت الحكومة المصرية لاي معونة فللعراقيين صولات في العراق وسوريا .

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: حكومة فيكتوريا توفر سبعة آلاف وجبة طعام حلال لسكان الأبراج في ملبورن

خبراء: إنقاذ الاقتصاد الأسترالي يعتمد على استمرار دفع الإعانات الحكومية

أستراليا: ارتفاع قياسي في حالات العدوى في فيكتوريا وإغلاق الحدود مع نيو ساوث ويلز
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
نظارات طبية وعقول فارغة | رحمن الفياض
عندما تفتقر ألنّخب آلثّقافة! | عزيز الخزرجي
ارادة قوات الاحتلال تفرض امكانية التدخل وتشكيل فرق الموت لنشر الرعب‎ | كتّاب مشاركون
أن لا وجود للعبودية إلا لأنها طوعية | كتّاب مشاركون
حقيقة كردستان ضمن دولة العراق ولاتعترف بالعراق اصلا نفوسها 5.5 مليون وتستلم 23% من الميزانية‎ | كتّاب مشاركون
هل سيندم الكاظمي على ارتدائه زيّ الحشد ؟ | محمد الجاسم
الاستحمار الذاتي واستخدام الطائفية | الدكتور عادل رضا
ألبشر و الذئاب | عزيز الخزرجي
لا استطيع التنفس | وسام أبو كلل
آل ألعلّاق رؤوس الفساد في العراق | عزيز الخزرجي
تأملات في زمن كورنا محضر تحقيق | رحمن الفياض
ياحكومة العراق كم جورج فلويد قتلتم من المتقاعدين؟ | عزيز الحافظ
رفحاء وجلد الذات | عبد الكاظم حسن الجابري
رحلة إلى منشأ الأرض في نَصَبها لذة للسائحين | د. نضير رشيد الخزرجي
القنوات الفضائية المحلية ومنهج بث السم | كتّاب مشاركون
تأملات في القران الكريم ح463 - ​سورة الماعون الشريفة | حيدر الحدراوي
صدور عددين جديدين مجلة | د. سناء الشعلان
تأملات في زمن كورنا | رحمن الفياض
المرأة التي أرادت وطن | ثامر الحجامي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 349(محتاجين) | المحتاجة فاطمه صكبان... | عدد الأطفال: 2 | إكفل العائلة
العائلة 302(محتاجين) | المريض عبد خلف عباس... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 55(محتاجين) | المرحوم جمال مشرف... | إكفل العائلة
العائلة 304(أيتام) | المرحوم بجاي محيسن... | عدد الأيتام: 6 | إكفل العائلة
العائلة 41(محتاجين) | المريضة كاظمية عبود ... | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي