الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سلام محمد جعاز العامري


القسم سلام محمد جعاز العامري نشر بتأريخ: 04 /11 /2017 م 07:53 مساء
  
مقال/ معركة الطف نتيجة تراكمات

معركة الطف نتيجة تراكمات

سلام محمد العامري

Ssalam599@yahoo.com

عن الحسين بن علي عليه السلام:" النَّاسَ عَبِيدُ الدُّنْيَا، وَالدِّينُ لَعْقٌ عَلَى أَلْسِنَتِهِمْ‏ يَحُوطُونَهُ مَا دَرَّتْ مَعَايِشُهُمْ فَإِذَا مُحِّصُوا بِالْبَلَاءِ قَلَّ الدَّيَّانُونَ".

الحسين بن علي عليهما السلام, هو حفيد سيد المرسلين, صلوات ربي عليه وآله, وهو خامس أهل الكساء, وهناك أحاديث كثيرة بحقه, ومن تلك الأحاديث, قال سيد المرسلين محمد (ص) وآله:" حسين منّي وأنا من حسين أحَبَ الله من أحَبَ حُسَيناً، حسين سبط من الأسباط".

هل يحق لمن ينطق الشهادتين, أن يُقاتل من يرتبط حُبَه بِحُب الخالق؟؛ وقد كان رسول الباري, عليه أفضل الصلاة وأتَم التسليم, يُقَبَلُ الحسين عليه السلام مِراراً ويقول:"  أنت السيّد ابن السيّد أبو السادة ، أنت الإمام ابن الإمام أبو الأئمة ، أنت الحجّة ابن الحجّة أبو الحجج تسعة من صلبك ، وتاسعهم قائمهم".

بعد مبايعة الإمام الحسن عليه السلام بالكوفة, جَهَّزَ جيشاً لحرب معاوية, بعد إعلانه الخلافة الأموية في الشام, وكانت النتيجة الاتفاق على وثيقة, جاء في أحَدِ بنودها, "أن يكون الامر, للحسن(عليه السلام) من بعده, فإن حدث به حادث, فلأخيه الحسين (عليه السلام), وليس لمعاوية أن يعهد الى أحد", صدق صلى الله عليه وآله وسلم, حيث قال:" إنّ ابني هذا سيد، وانّ الله عز وجل يصلح به بين فئتين عظيمتين من المسلمين".

بعد استشهاد الإمام الحسن عليه السلام, على يد زوجته جعدة بنت الأشعث, التي وعدها معاوية, بالزواج من ابنه يزيد, إن هي قامت بذلك, ليولي ابنه يزيد خليفة, ناقضاً المعاهدة التي عقدها, مع الإمام الحسن عليه السلام, ففعلت تلك المرأة فعلتها, وكانت النتيجة انها ماتت من الجنون, حيث نقض معاوية اتفاقه, ولم يزوجها يزيداً.

بعد موت معاوية بن أبي سفيان, أرسل ابنه يزيد, للحسين عليه السلام, أن يبايع وإن لم يفعل, فيقتل ولو كان معلقاً بأستار الكعبة, ليخرج الحسين عليه السلام, من مكة المُكرمة قاصداً الكوفة, بعد أن جاءته الكتب, "أن اقدم علينا, يا ابن أمير المؤمنين, فإن الناس ينتظرونك، ولا رأي لهم في غيرك، فالعجل العجل والسلام عليك» (الأسرار الحسينية / 281".

كان الحسين عليه السلام, قد أرسل ثقته وابن عمه, مسلم بن عقيل, الذي خذله القوم, فاستشهد على يد أعوان يزيد, بعد قتال شديد, وسُجن بعض قادة الموالين للحسين (ع), أرسل والي الكوفة الأموي, زياد ابن أبيه, جيشاً بقيادة الحر بن يزيد التميمي, ليمنع الحسين عليه السلام, من دخول الكوفة, فسايره إلى أن نَزل ارض كربلاء.

حوصر ابن بنت الرسول, عليه الصلاة والسلام, ولكن الناس طُبعَ على قلوبهم, فحاربوا طاعة ليزيد, الذي أغدق عليهم بوعوده, التي لم يفي بها, كعادة أبيه في نقض الاتفاق.

ما أشبه اليوم بالأمس, حيث يبايع الفاسق والفاسد, ويحارب المُصلح والحكيم, من اجل حفنة من المال, او وعود بجاه أو وظيفة.  

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: حكومة نيو ساوث ويلز تخطط لوضع قيود على الإجهاض

أسترالي يقتل زوجته حرقًا أمام الأبناء.. والقاضي يرفض سجنه مدى الحياة

خطة الإستعداد الصيفية تحذر من إنقطاع الطاقة في فيكتوريا و جنوب أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
ميلان كفة الردع يؤسس لنوع حاد من الأسر | د. نضير رشيد الخزرجي
مسؤول عراقي: ديوننا 124 مليار دولار وسأكشف فضائح وزارة النفط | هادي جلو مرعي
للانسانية مدار هندسي متميز | عزيز الحافظ
تحديــات الثقـــافة والمثقف العربــــــــي في مؤتمر القمة الثقافي العربي الأول | د. سناء الشعلان
بحضرة علي وعلي | جواد أبو رغيف
تاملات في القران الكريم ح411 | حيدر الحدراوي
عزائي لصاحب الزمان في ذكرى شهادة أبيه | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
مقال/ ذوبان المليارات | سلام محمد جعاز العامري
قال، فعل، صدق، هل سينجح؟ | حيدر حسين سويري
أما آن وقت الحساب !. | رحيم الخالدي
النظام البحريني يتمادى | عبد الكاظم حسن الجابري
كش ملك | خالد الناهي
العامري والفياض .. زواج من نوع آخر | ثامر الحجامي
قراءات أدبيّة لأيوب والدسوقي في جمعية الفيحاء | د. سناء الشعلان
تشكيل الحكومة تفويض أم ترويض؟ | سلام محمد جعاز العامري
في رحاب الحضرة النبوية الشريفة / الجزء الأول | عبود مزهر الكرخي
الربيع الاصفر | خالد الناهي
ماذا خلّف الجّعفريّ في وزارة الخارجية؟ | عزيز الخزرجي
عبد المهدي..بداية غيرم وفقة | المهندس زيد شحاثة
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 47(محتاجين) | المريض جواد كاظم هاي... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 182(أيتام) | المرحوم ضياء هادي... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 313(محتاجين) | المريضه تهاني حسين ع... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 82(أيتام) | المرحوم شاكر عطيه ... | عدد الأيتام: 6 | إكفل العائلة
العائلة 148(أيتام) | المفقود مروان حمزة ع... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي