الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » هادي جلو مرعي


القسم هادي جلو مرعي نشر بتأريخ: 17 /09 /2017 م 12:28 صباحا
  
العبادي يخاطب العالم

 

هادي جلو مرعي

أين تكمن أهمية زيارة العبادي للولايات المتحدة الأمريكية؟

يتوجه رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي في غضون أيام قليلة الى العاصمة السياسية للعالم نيويورك للقاء كبار القادة، والحديث لهم عن واقع التطورات الراهنة في العراق والمنطقة، والحرب على الإرهاب التي تكاد تضع أوزارها لتفتح المجال لعواصف من نوع آخر تضرب المنطقة، وتتطلب تحضيرات سياسية وأمنية وترتيبات دولية، وعدم الإنفراد في إتخاذ المواقف التي من شأنها أن تتحول الى كوابيس طالما أن أصحابها إبتعدوا بمسافة عن التنسيق الذي أظهر فائدته خلال السنتين الماضيتين بفعل الجدية في السلوك التي طبعت توجهات دول العالم والإقليم تجاه الإرهاب وداعميه ومموليه، ومكنت من قهر المنظمات الإرهابية الأشد فتكا وفي مقدمتها تنظيم داعش الإرهابي. وكانت سياسة العراق واضحة في هذا الشأن حيث نجح في أن يكون في أول الركب المتجه الى ميدان الصراع، وناب عن الأرض كلها ليحقق ماعجزت عنه دول كبرى، وأثار الإعجاب، ودفع المزيد من العواصم لتتخذ مواقف أكثر قربا وفهما للموقف العراقي، وهذا ماتبين بالفعل من خلال النتائج التي تمثلت في هزائم متتالية للإرهابيين، وتحرير مناطق عديدة من سيطرتهم.

العبادي سيحضر إجتماعات الجمعية العمومية للمنظمة الدولية التي سيشارك فيها كبار الزعماء خاصة من الدول الصناعية والغنية، وعديد البلدان التي كانت شريكة لبغداد في مواجهة الإرهاب، وساعدت في تدريب القوات العراقية، وقدمت الدعم التسليحي والإستشارة في عديد المعارك التي كسرت شوكة داعش وأرهقته كثيرا، وساهمت في تأكيد هزيمته النكراء، وسيكون ملف إعمار المدن المحررة في مقدمة الملفات التي يحملها العبادي الى الرؤساء وكبار القادة لمعرفة إمكانية المشاركة في جهد دولي كبير لتأهيل المدن المتضررة، وإعادة توطين النازحين، وتقديم الدعم المالي والغذائي والصحي، وبناء ماخربته الحرب، ولايمكن أن يضمن ذلك مالم يلتق بهم ويؤكد الحاجة العراقية للتدخل العاجل في هذا الملف وليس إهماله وتنفيذ الوعود التي أطلقتها دول عديدة.

ينادي البعض بتوجه العبادي الى كركوك، وإرسال تهديدات واضحة للبرزاني بضرورة التخلي عن مطامحه في إجراء الإستفتاء وهذا أمر ليس منطقيا لأنه سيؤدي لو حصل الى توتر أكبر وإحتقان عرقي ينعكس على واقع المجتمع العراقي، ويضر بالبنية المجتمعية وحياة السكان العاديين، ويجعل من الموقف كأنه حالة إعلان حرب لسنا بحاجة لها في هذه الأيام على الإطلاق، كما إن إجتماعات نيويورك لن تتكرر إلا في غضون أشهر طويلة، وسيكون تفويت الفرصة للقاء القادة خسارة كبيرة لايمكن تعويضها وذلك لوضع النقاط على الحروف، ووضع الزعماء أمام مسؤولياتهم الأخلاقية والإنسانية وتعهداتهم التي لايحتمل العراق أن يتم تجاهلها، أو تسويفها، أما الحويجة فهي محررة حتما، والبحث لايتم في التحرير بل في مرحلة مابعد التحرير،وفيما يتعلق  بكركوك فإن رئيس الوزراء كان واضحا في أن حل مشكلتها تكون عن طريق الحوار والمفاوضات وكذلك الموقف من إجراء إستفتاء كردستان..

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: موريسون يمنح أماكن العبادة 55 مليون دولار منحا أمنية

أستراليا: الحكومة تلمح إلى إعلان تخفيضات في عدد المهاجرين وتوجيه المهرة منهم بعيدا عن المدن الكبرى

أستراليا: المشردون يزدادون والحكومات تفشل في التخفيف من أزمتهم
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
صور أبلغ من الكلام | ثامر الحجامي
لفافة التبغ... | عبد الجبار الحمدي
{هل مت حقا؟!} الحاج/ فتحي محمد علي الأسدي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
جشعهم قتل وطن | خالد الناهي
احمد الربيعي الذي قتله الكاريكاتير | الفنان يوسف فاضل
شهيد من العراق وإليه | واثق الجابري
قراءة في المجموعة القصصية (موعد مع الفراق) للكاتب/ حسام أبو العلا | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الأمام علي الهادي(عليه السلام) وألق النبوة | عبود مزهر الكرخي
لعراق الى الهاوية | هادي جلو مرعي
العبادي في ملتقى السليمانية | هادي جلو مرعي
أبيات بحق الإمام علي الهادي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الى العلمانية بمناسبة ولادة الامام الباقر عليه السلام | سامي جواد كاظم
تطبيع عراقي مع إسرائيل | هادي جلو مرعي
الوظائف والسكن.. والسياسة | واثق الجابري
مقال/ كُل عدساً ولا تكن مُندساً | سلام محمد جعاز العامري
المنهجية في دراسة الشخصية (السيد محمد باقر الحكيم إنموذجاً) | حيدر حسين سويري
محمد باقر الحكيم .. الشجرة المثمرة | ثامر الحجامي
أخطر فساد لم يسبقه أي فساد | عزيز الخزرجي
لذة قرب (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 101(محتاجين) | المحتاجة فتحية خزعل ... | عدد الأطفال: 6 | إكفل العائلة
العائلة 298(أيتام) | الأرملة نجلاء كامل د... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 219(محتاجين) | المرحوم ايدام منسي ع... | عدد الأطفال: 2 | إكفل العائلة
العائلة 217(أيتام) | المفقود سعد كاطع منش... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 210(أيتام) | المرحوم قاسم علي... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي