الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » هادي جلو مرعي


القسم هادي جلو مرعي نشر بتأريخ: 17 /07 /2017 م 04:29 مساء
  
ملحمة الشذوذ الوطني

ظهر العديد من الأشخاص على مواقع التواصل الإجتماعي وهم يقومون بتعذيب أبنائهم، أو مقربين منهم بأساليب تعذيب مختلفة ويمارس المجتمع أشكالا من السلوكيات الشاذة غير المألوفة والتي تتطلب دراسة وبحثا عميقين.

هناك من يبث وعلى المباشر وعبر الفيس بوك مقاطع تظهره يستنشق الأرجيلة التي تحتوي كميات من المخدرات غير المعروفة، والتي بدأت تدخل العراق من منافذ عدة والخشية أن يكون العراق ممرا وسوقا أيضا لهذه البضاعة الرائجة والمدمرة للشعوب والتي أهلكت أمما أخرى.

المجتمع العراق بعد العام 2003 ظهر مختلفا، وماكان مخفيا ومسكوتا عنه في عهد البعث وحكم الدكتاتورية صار مباحا، فالنظام البعثي تمكن من قهر المجتمع العراقي وإذلاله وتركيعه ودفعه ليكون عبدا لسلطة (الرجل الآله) الذي يقول فيسكت الجميع، ولايتحدثون إلا كببغاوات يرددون أقواله الخالدة، بينما هم يحتفظون بملايين الأمنيات والمكنونات والرغبات والأماني التي تنتظر لحظة لتنفجر، وتفجر المكان حولها.

بعد العام 2003 خرج ملايين العراقيين الى العلن، فقد كانوا قبل ذلك التاريخ ولعقود يعيشون في الهامش، وفي الزوايا المظلمة، ولايعرفون سوى مايقرره النظام، وحتى العالم الخارجي كان ممنوعا عليهم. فلا سفر، ولاقنوات فضائية، ولاأنترنت، ولامواقع تواصل إجتماعي كتلك التي تدفقت مثل تسونامي جارف بعد العام 2003.

فالشذوذ كما هو معلوم لذوي المعرفة والدارسين والباحثين وأولي البصيرة، هو الخروج عن المألوف، أو ممارسة فعل غير طبيعي، ولذلك نتحدث عن شذوذ جنسي وشذوذ أخلاقي وشذوذ فكري وشذوذ في السلوك، وقيل في الحديث الشريف من شذ عن الجماعة فقد شذ الى النار، بمعنى الخروج عن الجماعة والإتفاق الصالح الى الإنحراف والفعل الشائن.

الشذوذ في العراق تحول الى ظاهرة مخيفة خاصة مع ضعف سلطة القانون، وتحول الدين الى ممارسات إستعراضية مقيتة وجالبة للإشمئزاز، فليس معقولا أن يكون العراقيون على هذه الدرجة من التدين، ويمارسون كل تلك الأفعال الشاذة من (سرقة وقتل وذبح ونفاق وكذب وتجاوز على الحقوق وظلم وتعدي وإبتزاز وسطو مسلح وتزوير للسجلات العامة والإستيلاء على أملاك الآخرين من مواطنين وممتلكات دولة) وبينما يتحدثون عن المعرفة والخير والإيمان والآخرة والعذاب والنار نجد أنهم يمارسون كل مايبعدهم عن الجنة، ويقربهم من النار هذا إذا كان هناك الكثير منهم مايزالون يؤمنون حقيقة بالآخرة والجنة والنار.

أحد الأشخاص، وقد عرف عنه أنه إستولى وسرق الملايين، وربما المليارات يقول لبعض الأشخاص المولعين بالمناصب والمفاسد، نحن متحدون لمحاربة الفساد الذي يهدد دولتنا.. فإذا كان الفاسد يريد محاربة الفساد فكيف يمكن أن نتعرف على المفسدين، وكيف نضمن القدرة على محاسبتهم؟

إنه مجتمع شاذ بالفعل.

 
 
hadee jalu maree
 
009647702593694
 
 
هادي جلو مرعي
رئيس المرصد العراقي للحريات الصحفية
 
009647702593694
- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

كريج كامبل.. الرجل الذي أنقذ لبنانيين من الموت في أستراليا

هل يزيد حزب العمال بدل البطالة ويحفظ كرامة فقراء أستراليا؟

العوامل التي تنفّر المهاجرين الجدد من المناطق الريفية في أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
امانة العاصمة والهدر اليومي | كتّاب مشاركون
مقعد برلماني .. خير من محافظ على شجرة | خالد الناهي
إلى أبي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المالكي والصدر صراع لن ينتهي | غزوان البلداوي
أبيات بحق أ.د هادي عطية مطر الهلالي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
لماذا فقدت الثقة في العراق؟ | عزيز الخزرجي
عادل عبد المهدي وورقة باب المندب الرجل المناسب في الزمان غير المناسب | محمد أبو النواعير
حتى الأرض تستحي من دفنهم | خالد الناهي
مقال/ كوارث طبيعية وصراعات سياسية | سلام محمد جعاز العامري
أمطار سياسية | ثامر الحجامي
علة تسمية البلد الأسطوري بالعراق | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
بين السماء والأرض | خالد الناهي
النفط واستبداد الشعوب ! الزبائنية الجماهيرية كمضاد للديمقراطية الحقيقية. | محمد أبو النواعير
في رحاب الحضرة النبوية الشريفة / الجزء السادس | عبود مزهر الكرخي
الإمتحان الصعب | ثامر الحجامي
حكاية الشهيد البطل الملازم مرتضى علي الوزني الخفاجي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المالكي والفوضى حديث متجدد! | عبد الكاظم حسن الجابري
الملعب العراقي..وصراع الإرادات | المهندس زيد شحاثة
ممنوع ممنوع .. يا بلدي | خالد الناهي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 233(أيتام) | المرحوم جعفر مظلوم... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 215(أيتام) | المريض حسين حميد مجي... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 284(أيتام) | المرحوم ازهر نعيم مط... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 108(محتاجين) | المريضة حميدة صالح ا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 310(أيتام) | المرحوم سعيد علي الب... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي