الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 14 /06 /2017 م 12:00 مساء
  
ترامب بن ابي سفيان

وكما يقال حذو النعل بالنعل ، وتاريخ الامس ومصداقه اليوم ، وشعار امير المؤمنين عليه السلام كلمة حق يراد بها باطل اصبحت مجلجة اليوم وشعار السياسيين الفاسدين  

بالامس لما خاب جيش معاوية وشارف على الهزيمة في معركة صفين لجا عمرو ابن العاص الى حيلة خبيثة وذلك برفع المصاحف على اسنة الرماح منادين لا حكم الا لله ، وهنا انطلت هذه الخطة على الاشعث بن  قيس وبعض قراء العراق الذين كانوا ضمن جيش امير المؤمنين عليه السلام وارغموا الامام علي عليه السلام على ايقاف الحرب وانتخبوا ابا موسى الاشعري ليمثل الامام علي وانتخب ابن ابو سفيان عمرو بن العاص ليمثله ، وجلسا معا في خيمة ليتفاوضوا ويصلوا الى حكم الله فتسامرا بالخيمة لانهم اصلا تربطهم علاقات قديمة وبعدما اتفقوا على خلع الاثنين غدر ابن العاص بالاشعري وانتفضوا دعاة التحكيم الذين ارغموا الامام علي عليه السلام عليه ليكونوا فرقة الخوارج .

دور معاوية يمثله ترامب وعمرو بن العاص سلمان والاشعث الامارات والبحرين ومصر وارتيريا ومن لف لفيفهم الخوارج وقطر يمثلها ابو موسى الاشعري .

الكل كانوا على توافق باطنا واصبحوا ظاهرا ومثلما كانت عبارة لا حكم الا لله عبارة حق يراد بها باطل اليوم عبارة ترامب وسلمان  بمطالبة قطر بان تمتنع عن تمويل ودعم الارهاب عبارة حق يراد بها باطل لان ترامب بن ابي سفيان هو اصل الارهاب فكما كان يرسل معاوية اتباعه بسر بن ارطاة وغيره ليقوموا بالغارات على المدن الامنة وقتل ابنائها بل ان ابشع جريمة قام بها بسر في اليمن بذبح ابناء عبيد الله بن عباس امام امهما وهاهو اليوم ازلامهم من الوهابيين وبتمويل رفاق الامس لهم اقدموا على نفس الجرائم .

يدير المعركة ترامب وتخلى عن قطر مثلما تخلى معاوية عن ابي موسى الاشعري بعدما كانوا اصدقاء بالامس وهاهي قطر حليفة امريكا اصبحت داعمة للارهاب بامر من امريكا .

والمهزلة اليوم ان لكل دولة معاييرها في تعريف الارهاب وتصدر ما يحلو لها من قوائم باسماء شخصيات او كيانات لتدرجها ضمن قائمة الارهاب ، وحقا انهم طبق الاصل للمشهد الذي وصفه الفيلسوف ديوجين عندما دخل محكمة ووجد ثلاثة حكام يحاكمون لص فقال لصوص كبار واشار الى الحكام يحاسبون لص صغير واشار الى المتهم .

انتم كبار يا امريكا والسعودية ومن سار بدربكم في الارهاب ضد البشرية وضمن قافلتكم كانت قطر فالمضحك المبكي انكم تطالبونها بالكف عن دعم الارهاب .

انتظروا التصفية التي سيقوم بها ترامب بن ابي سفيان مثلما صفى السيناتور معاوية اصحابه وكل من عارض سياسته .

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: جاكي لامبي المثيرة للجدل تخوض تجربة اللاجئين

أستراليا تقتل 3 من قرش النمر

أسترالي من السكان الأصليين معرض للترحيل من أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
إمرأة متميزة نادرة | د. صاحب الحكيم
اقتلوا المرجعية بعادل عبد المهدي | غزوان البلداوي
ادارة ترامب تخشى تهورات ترامب | سامي جواد كاظم
العراق بعين طفل | خالد الناهي
منتدى أضواء القلم الثقافي ينظم أمسية لمناقشة مشكلة الموارد المائية في العراق | المهندس لطيف عبد سالم
الصرخة الحسينية / الجزء الثاني | عبود مزهر الكرخي
سلاماً على أيامنا الماضيات | عبد صبري ابو ربيع
غابت شمس العاشر من المحرم لكن الحسين الخالد الابدي لم يغب | الفنان يوسف فاضل
فلسفة الشعائر الحسينية | حيدر حسين سويري
كم صافي نحتاج لتعمير الوطن | رحيم الخالدي
هوس اهواء وتخريف جهلاء حول نهضة الحسين ودحضها بادلة النصوص الإسلامية واليهودية والمسيحية 2 | الحاج هلال آل فخر الدين
قدر العوران في هذا الزمان. | عبد الجبار الحمدي
عندما تقف الكلمات حائرة | المهندس زيد شحاثة
جماعة عرار تدين السّطو على أعمال أديبات عربيّات من قبل دار نشر صهيونيّة،وتدين السّطو على الأعمال الأ | د. سناء الشعلان
دبابيس من حبر24 | حيدر حسين سويري
المرجعية لا تتخذ قرارا في ظلمات الليل | سامي جواد كاظم
قضية الحسين، هي التي أنقذت البصرة | حيدر حسين سويري
الحدّ الفاصل بين الدِّين و السياسة | عزيز الخزرجي
الحسين بين طلب الحكم وثورة الإصلاح . | رحيم الخالدي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 224(أيتام) | المحتاج جميل عبد الع... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 298(أيتام) | الأرملة نجلاء كامل د... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 184(محتاجين) | المريض شهيد صفر... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 284(أيتام) | المرحوم ازهر نعيم مط... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 295(أيتام) | المرحوم علي نجم الطو... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي