الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » كتّاب مشاركون


القسم كتّاب مشاركون نشر بتأريخ: 03 /06 /2017 م 04:59 صباحا
  
خاتمة الجيل الاول من ال الحكيم

خاتمة الجيل الاول من ال الحكيم

حسن الفتلاوي

ان عائلة الحكيم، معروفه بالعلم والمعرفه، وايضا بالسياسة والثقافة، للسيد محسن الحكيم (قدس) عشره اولاد، واربع بنات، ثمانية منهم اعدمو على يد النظام،والسيد محمد باقر الحكيم الذي تم اغتيالة،في النجف الاشرف، بسياره مفخخه، والسيد الاصغر بين العائلة الذي توفي بمرض السرطان. الابن الاصغر، وهو السيد عبد العزيز الحكيم(قدس سره الشريف)، ولد في النجف عام 1950 ، مدينه العلم والعلماء، مدينة أمير المومنين عليه السلام، الذي نشئ وترعرع في احضان والده، مرجع الطائفة، وحظى بمراعاة اخوته الذين منحوه الكثير من علومهم وشمائلهم، كما حظى برعاية الشهيد السيد محمد باقر الصدر (قدس). شرع السيد بوقت مبكر من حياته بالدراسة الحوزيه، وبدأ بالمقدمات على يد اخية السيد محمد باقر الحكيم، وبعد ذلك بدأ بالعمل الاجتماعي وقام بتأليف كتاب(معجم اصطلاحات الفقه)، ومن ثم اختير في مجلس الشورى، الذي يتكون من اربعه اشخاص، بقيادة السيد الصدر، واعضائه السيد محمد باقر الحكيم، والسيد كاظم الحائري والسيد اية الله محمود الهاشمي، ولكن بعد ذلك تم اعتقال السيد الصدر، وانشغال السيد عبد العزيز الحكيم، بترتب علاقة السيد بين الداخل والخارج، وقد كان عملا خطيرا جدا، وسري للغاليه وفيه مخاطره على الحياة، ثم بعد ذلك قام بالمشاركة بالعمل السياسي، وكان من المؤسسين لحركة جماعه العلماء، المجاهدين في العراق، وعضو في الهيئه السياسيه في المجلس الاعلى، وفي عام 2003 بالتحديد، تم اختياره رئيسا للمجلس الاعلى الاسلامي، وهو من مؤسسين مجلس الحكم بعد سقوط الصنم،كان من المعارضين للنظام البائد، وهو اول من دخل للعراق بعد سقوط النظام، في عام 2005 كان زعيما للائتلاف العراقي الموحد، وهي الكتلة الاكبر بين اوساط الشعب العراقي، والتي كان الفوز في الانتخابات العراقيه، التي حدثت لاول مره بعد خمسه وثلاثين عام من الدكتاتورية، من نصيب الائتلاف العراقي الموحد، واستمر عمله السياسي وبذل الجهد، في سبيل ارجاع الوطن الى الطريق الصحيح،ولكن عمل ما بوسعه من عمل، حتى عام 2009 حيث اصيب بالمرض ، وعانه منه طوال ثمانية اشهر، حتى توفي في نفس السنه، في مدينة طهران في أيران، ولكن لم ينتهي عملة ولم ينسى عمله الجهادي والسياسي والثقافي،بل بقي في اذهان محبيه وعارفيه

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

رئيس وزراء أستراليا: سأنشر نتائج التحقيق في أسعار الكهرباء هذا الأسبوع

أستراليا: خبر سار لمرضى السرطان .. الحكومة تدعم أربعة أدوية ستنقذ حياة الآلاف

هل تملك أستراليا أكبر نمو سكاني في العالم؟
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
رؤية نقدية لسفر اشياء مجموعة الكاتبة مريم اسامه | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ألثورة العراقيّة المسلّحة | عزيز الخزرجي
تاملات في القران الكريم ح396 | حيدر الحدراوي
عقول وسبعين الف نخلة مابين الا ستثمار والاستحمار | رحمن الفياض
الجيوش الإليكترونية سلاح الحداثة | كتّاب مشاركون
تظاهرات الجنوب إلى أين؟! | حيدر حسين سويري
التظاهرات.. رسالة علينا فهمها قبل فوات الأوان | أثير الشرع
قصة قصيرة جدا...دوللي... | عبد الجبار الحمدي
لماذا يكذب الناس في ممارسة الدين | هادي جلو مرعي
أفواه الطريق | عبد الجبار الحمدي
الوصفة السحرية لتشكيل كتلة حزبية! | جواد الماجدي
وباء الجهل, يحبس أنفاس العلم | كتّاب مشاركون
حرب مدمرة على الأبواب | عزيز الخزرجي
لماذا يطرقون باب المرجعية ومن ثم يقولون فصل الدين عن الدولة؟ | سامي جواد كاظم
عندما تدار البلد من السوشل ميديا | خالد الناهي
الخيار الوحيد لمفوضية الانتخابات المنتدبة | كتّاب مشاركون
إنهيار المنظومة الأخلاقية وتأثيره على المجتمع العراقي | ثامر الحجامي
مستشفيات العتبتين والإستهداف المقصود !. | كتّاب مشاركون
تأملات في القران الكريم ح395 | حيدر الحدراوي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 181(أيتام) | المرحوم ثامر عزيز ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 286(محتاجين) | محمد دريول صيوان... | عدد الأطفال: 10 | إكفل العائلة
العائلة 290(أيتام) | المرحوم علي جبار... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 273(محتاجين) | المحتاج محمود فاضل ا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 240(أيتام) | الارملة زمن اياد حسي... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي