الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 21 /04 /2017 م 06:55 صباحا
  
تجارة الازمات تحقق ارباحا لترامب

عندما يقوم اي مسؤول بزيارة او يلتقي مسؤول اخر تكون في جعبتهم ورقة واحدة ولمطلب واحد مشترك للتفاوض هذا سابقا اما اليوم فان لكل مسؤول رزمة من الاوراق والازمات للتفاوض بشانها بل والبعض منها يكون بخصوص حماية الارهابيين .

الازمة سببها نفط ... ارض ... انسان ... عقيدة ، وفي بعض الاحيان لها ظاهر واحد وبواطن جمة مخفية، المعسكران هما السعودية واسرائيل وامريكا وقطر والامارات والاردن وتركيا وال خليفة البحريني، والمعسكر الاخر العراق وايران واليمن وسوريا والشعب البحريني، ونستطيع اضافة كوريا الشمالية، لماذا العداء؟

بالنسبة للمعسكر الاخر من منهم اعتدى على ارض او نفط او قتل انسان من المعسكر الاول؟ وان قيل سببها العقيدة فالولايات المتحدة تقول بالحرية ولا ينشر الفكر بالبندقية وكذلك لا يباد بالبندقية ، اذاً لماذا الحروب؟

هل تريد امريكا ضمان اقتصادها على الامد البعيد ؟ لها الحق في ذلك ولكن اسلوبها غير شرعي هذا من ناحية ومن ناحية اخرى ادواتها ( عملاءها) الا يعون هذه الخطط الامريكية الخبيثة ؟ قد يعونها ولانهم ضمنوا مناصبهم وحمايتهم فالى جهنم وبئس المصير بالنسبة لشعوب المنطقة .

وزير الارهاب الامريكي يصرح وبكل وقاحة ممزوجة بالغباء الاستراتيجي بان ايران مصدر الارهاب ، نعم انه تصريح تجاري ولكن كيف ينظر العالم لاسيما الذين عانوا من الاعمال الارهابية وقد ثبت لهم انها بتخطيط وتنفيذ سعودي في الاغلب الاعم ، ولم يقوم اي ايراني باي عمل ارهابي او حتى عراقي وتحديدا من المذهب الشيعي ، فلماذا صرح هكذا وزير الارهاب الامريكي؟

ان ما يغذي هذه الازمات لتصل ذروتها في شدتها دعاة السياسة والدين فهذا السياسي يتلاعب بالنعرة القومية والعصبية الجاهلية وذاك المتلبي بلباس الدين يعمل على تاجيج الافكار الطائفية وقد حققوا كثير من المكاسب لامريكا والصهيونية حصرا اما بقية العملاء فانهم مطايا في جميع الاحوال .

الامارات تشارك في قتل اليمنيين وهي من تطالب بالجزر الثلاثة فلماذا لا تلتفت الى ايران ؟ وال سعود يقصفون ابرياء اليمن ولها جزر تحت الاحتلال الصهيوني لماذا لا تقصفها وتطالب بها ؟ وامريكا تتحرك باتجاه كوريا الشمالية وهي من اجرمت بالامس بحق فيتنام وقرقوزات الامم المتحدة تنتظر الاصابع الامريكية لكي تحركهم من مؤخراتهم، ولا تلتفت الى اوضاعها الداخلية المزرية في بعض الولايات .

فلو حقق المعسكر الاول غايته فانه سيختلق ازمات اخرى لديمومة الحرب والدماء ، وان انتصر المعسكر الاخر فانهم سيلتفتوا الى انعاش الحياة في بلدانهم وبدليل بعد خروج ايران من حربها مع العراق اتجهت اتجاها سليما من اجل الانتقال بواقع بلدهم الى مصاف الدول التي لها راي وكلمة ولا تخضع لاحد .

هل يعتقد العملاء لو حققت امريكا ما تريد فانها ستكافئهم ؟ ام انهم سيكونون الوقود التي تستخدمها لازمات مستقبلية ؟

الان في العراق تجرى صفقة لانهاء ازمة الصيادين القطريين المحتجزين في العراق ، فهل تعلمون ان لهم علاقة بجريمة كفريا والفوعة ؟ ومهما تكن الجهة او الجهات التي تحتجز القطريين فاتمنى ان يكون شعارهم مثل شعار ما يؤخذ بالقوة لا يسترد الا بالقوة ، وليكن شعارهم ما يؤخذ بالارهاب لا يسترد الاب الارهاب .

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: فشل المؤسسات على نحو خطير في حماية أطفال تعرضوا لانتهاكات جنسية

أستراليا: ترتيبات الدفع خلال العطلة الرسمية

أستراليا: حكومة نيو ساوث ويلز تخصّص 110 ملايين دولار لصيانة المدارس هذا الصيف
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
تاملات في القران الكريم ح366 | حيدر الحدراوي
لا تتوقفوا عند المطالبة بالغاء قرار ترامب فقط | سامي جواد كاظم
🖌اعلان من مدرسة الغدير العربية | إدارة الملتقى
كاريكاتير: العراق ينتصر على الإرهاب | الفنان يوسف فاضل
السنتان مع الإمام الصادق أنقذت أبي حنيفة من الهلاك!! | كتّاب مشاركون
مُحَمَّد ( صلى الله عليه وآله ) والآيات الكبرى . | الشيخ حبيب الشاهر
من سب عليا فقد سب الله ورسوله | محسن وهيب عبد
لم يبق للقدس إلا الدوق فليد | ثامر الحجامي
كلا ...كلا للمظاهرات ضد ترامب | كتّاب مشاركون
الإنهيار | كتّاب مشاركون
نعم القدس عاصمة أسرائيل | رحمن الفياض
البطاقة التموينية بين صدام والحكومة الديمقراطية !...zx | رحيم الخالدي
عبد الله الشمري يغني وفيصل القاسم يطرب | سامي جواد كاظم
من سب عليا فقد سب الله ورسوله | محسن وهيب عبد
مقتل صالح انتصار للحوثيين ونجاح لمحور السعودية | ثامر الحجامي
وأنا كالغريب في وطني | عبد صبري ابو ربيع
قيم الحق في النهضة الحسينية / الجزء الثامن | عبود مزهر الكرخي
الإصلاح شعار إنتخابي أم خطوات غير متحققة ؟!... | كتّاب مشاركون
تاملات في القران الكريم ح365 | حيدر الحدراوي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي