الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » عزيز الخزرجي


القسم عزيز الخزرجي نشر بتأريخ: 23 /03 /2017 م 02:18 صباحا
  
همسات فكر كونية(135)

همسات فكر كونية(135)

عزيز الخرزجي
 الفساد موجود في كل دول العالم, و تلك هي طبيعة البشر المعجونة بآلشّر و آلشهوة و الفساد خصوصاً لمن لا يُقوّم نفسه على طبائع الخير و الأستقامة و التواضع, لكن وجوده بنسب متفاوتة، و لم تكــن خطيرة كما هو الحال في الــعراق .. و هناك مسببات داخلية و خارجية أدّت إلى ظهوره بهذا الشكل المريب الغريب.

و من أهمّ تلك الأسباب: التربية الدِّينية؛ التربية المدرسيّة؛ القوانين العشائريّة؛ التخلف التكنولوجي!


و هنالك قاعدة ذهبية عامة تقول:
[إذا وجدت خللا ً في قاعدة الهرم الإداري إبحث عنه في قمّة الهرم].


و إليكم قصّة حقيقية من التأريخ كمصداق على قولنا آلآنف, و هي: [ حين أخبروا (ناصر الدين شاه) بوجود فساد عظيم في مدينة (شيراز) أحدى أكبر المدن الجنوبيّة في بلاد فارس العظيمة, أصدر إثرها مرسوماً ملكياً يقضي بإنهاء الفساد في المدينة و من الجذور, و كلّف محافظ المدينة بتلك المسؤولية, و بعد فترة من الزّمن تكرّرت الشكاية من أهالي شيراز للشاه نفسه حول إستمرار الفساد, عندها سافر الشاه بنفسه لشيراز, و في اليوم التالي أمر الناس بآلحضور في الوقت المعلوم في الساحة الرئيسة للمدينة لأمر هامّ يخصّ مستقبل المدينة, و عند حضورهم أعلن ناصر الدِّين شاه بصدور أمر أعدام محافظ المدينة أمام مرآى الناس, لكونه هو المسؤول الأوّل عن إدامة الفساد, و بآلفعل قضى على الفساد نهائياً بعد تلك الحادثة لتكون بعدها مدينة شيراز أحد أهمّ المراكز العلميّة و الطبيّة و الأدبية و الفلسفيّة و التكنولوجية ليس في إيران فقط .. بل حتى على مستوى العالم, حيث يزورها اليوم مئات الآلاف من الأجانب سنوياً للسياحة و الطبابة و الدراسة و التحقيق و غيرها].

و آلآن في العراق و بلدان العرب الفاسدة؛ من فيها يقوم بإصدار أمر إعدام كبار الرؤوساء و الحاكمين(1), خصوصاً و إن كبار الفاسدين من الرّؤوساء و القضاة و الوزراء و المحافظين و النواب هم أنفسهم مَنْ سرق البلد و بآلقانون, و باع كرامته و مستقبله و حريته و إستقلالهُ للأجانب مقابل آلبقاء في الحكم و إدامة الفساد المُقنّن الذي أصبح ليس فقط ثقافة عامة بل غاية و أمنية كلّ عراقي يتطلع لبناء بيته على حساب وطنه عبر الانتخابات الدِّيمقراطيّة!؟
فإنّا لله و إنا إليه راجعون, و رحم الله من أعاد سورة الفاتحة على العراق و الأمة العربية.

عزيز الخزرجي

https://www.facebook.com/AlmontadaAlfikry
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1) تصور في عراق الضيم و الفساد و المحنة, بدل أن يصدر رئيس الحكومة التنفيذية قرارات الأعدام بحق الفاسدين الكبار بدءاً بنفسه و إنتهاءاً بآلوزراء و النواب؛ بَدَلَ هذا يصدر أوامره بسجن الشباب الجامعي المثقف الذي لم يسرق و لم يفسد .. بل لمجرد أنهم تظاهروا و ردّدوا شعارات تدين  الفاسدين مطالبين بمحاكمتهم!

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا.. موريسن والإنتصار المعجزة

أستراليا: بعد انسحاب بوين من السباق.. الطريق شبه ممهدة أمام أنطوني ألبانيزي لزعامة حزب العمال اثر ات

أستراليا: شورتن يذهل زملاءه بالسعي لقطع طريق زعامة حزب العمال على ألبانيزي
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
العراق والوسطية الفاعلة | سلام محمد جعاز العامري
قصة المدير في السوق الكبير | حيدر محمد الوائلي
ذِكْرَى وِلَاَدَةِ الإمام الْحُسْنَ المجتبى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الرئيس برهم صالح وزيرا للخارجية ! | ثامر الحجامي
مراحيض اليابان ومؤسساتنا | واثق الجابري
تأييداً لقرار فضح المفسدين وتحويل ما سرقوه لدعم الفقراء | مصطفى الكاظمي
روزبه في السينما العراقية | حيدر حسين سويري
حرب الإنابة .. هل سنكون ضحيتها؟ | سلام محمد جعاز العامري
فراسة الفرس | سامي جواد كاظم
أمريكا وحربُ الإبتزاز | رحيم الخالدي
لعبة النّسيان والتّذكّر وآليّات التّشكيل والرّؤية في رواية | د. سناء الشعلان
تأملات في القران الكريم ح424 | حيدر الحدراوي
مدخل لبحث هِجْرَةُ الأدمغة العربية | المهندس لطيف عبد سالم
هل ثمّة مجال لرحلة أخرى نحو آلمجهول؟ | عزيز الخزرجي
جدل وهجوم لارتداء مادونا النقاب في رمضان: | عزيز الخزرجي
الحبّ قويّ كالموت | د. سناء الشعلان
النجوم (قصة قصيرة) | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
ألحروب ضد الإصلاح | سلام محمد جعاز العامري
معنى الصيام من الناحية الروحية والمادية / 1 | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 205(محتاجين) | المحتاجة سلومة حسن ص... | إكفل العائلة
العائلة 287(أيتام) | المرحوم علي عباس جبا... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 47(محتاجين) | المريض جواد كاظم هاي... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 214(محتاجين) | المحتاج عبد الحسين ... | إكفل العائلة
العائلة 333(محتاجين) | المعاقين الأربعة ابن... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي