الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى
إمساكيات ==> ملبورن جيلونك شيبرتون داندينونك سيدني ادلايد كانبيرا بيرث برزبن تاسمانيا نيو زيلاند

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 08 /03 /2017 م 04:40 صباحا
  
الشيعي لا يحق له ان يحمي نفسه

لم يثر العالم على اي دولة او منظمة او عصابة امتلكت اسلحة فتاكة مثلما ثارت على الشيعة حكومة واحزابا عندما امتلكوا من القوة ما يؤهلهم للدفاع عن انفسهم، وللتاريخ حكايات عن الاضطهاد الشيعي فكان اول من مارس هذا العمل بشكل ممنهج هو معاوية بن ابي سفيان عندما لاحق شيعة امير المؤمنين واصبح مصيرهم بين التهجير والقتل وتبعه بشكل تعسفي الطاغية الحجاج ومن ثم دولة بني العباس ومن اراد ان يطلع على ارهابهم فعليه بكتب التاريخ والسير لاي مذهب يريد .

والتاريخ يحدثنا بانه لم يسجل ولا مجزرة قامت بها قوات شيعية ضد مذاهب واديان اخرى ، والتاريخ يحدثنا ايضا لم يسجل اي سقوط لاي حكومة شيعية بالثورة بل بتدخل خارجي  او انقلاب داخلي لضعف الحاكم، كما هو الحال للدولة الفاطمية او الادريسية .

وفي عصرنا الحالي لم يثبت لاي دولة او منظمة ان هنالك ارهابي شيعي قام بذبح انسان او فجر نفسه وسط الابرياء ، بل العكس حصل هذا ناهيكم عن اضطهاد الحكومات للطائفة الشيعية لا سيما التي فيها اقلية بل حتى الاكثرية كما هو حاصل في البحرين .

والعالم هو بعينه اقر بجرائم طاغية العراق ضد الشيعة قبل 1991 و 2003 ليشحذوا الراي العام العالمي الى جانب امريكا وتبرير هجومها على طاغية العراق باعتباره لا يراعي حقوق الانسان من خلال اعتقاله واعدامه الشيعة في العراق، والقائمة تطول بما ارتكب في حق الشيعة .

وكم من قائد او مفكر او عالم شيعي تم تصفيته في بلدان المهجر ومن غير ان تحرك ساكنا المنظمات العالمية والبعض منها تندد بكلمات هزيلة تدل على هزالة مبادئها وخسة نواياها، وبعض الدول تمنع اي شيعي من الارتقاء بالمناصب .

الان ايران وحزب الله والحشد الشعبي وانصار الله كلها قوة عسكرية مؤثرة تحاول امريكا وقرقوزاتها في الامم المتحدة واقزامها من العملاء حكام العرب ان يدينوا ويحاربوا هذه القوات بشتى الوسائل سواء بالصاق التهم الباطلة او اعلان الحصار عليها او وصمها بمنظمات ارهابية او داعمة للارهاب، والسبب الحقيقي ليس كما يدعون بل لان الشيعة اصبح لها قوة تحميها .

عندما تعقد السعودية والامارات اكبر صفقة اسلحة في العالم لا احد يدينها او يخشى منها مع ثبوت ضلوعها في تمويل الارهاب، وعندما تمتلك الصهيونية او باكستان سلاح نووي لا احد يعلن الحصار عليهما، وعندما تطور امريكا اسلحتها الفتاكة واستخدامها في حروبها لا احد يدينها، ولكن الشيعة لا يحق لهم الدفاع عن انفسهم .   

قولوا ما شئتم عن القوات الشيعية مليشيا او ارهابية فانها الضمان الحقيقي للشيعة في العالم وليست في دولها فقط ، كما وانها لم يثبت عليها اي اعتداء على حقوق اي انسان وما يجري في العراق خير دليل على عدالة الشيعة .

هذا الامر تطور ليس على مستوى القوة العسكرية بل حتى الثقافة  والاعلام فاي وسيلة اعلامية مؤثرة ملكيتها للشيعة تكون عرضة للحجب واي كتاب فيه ثقافة شيعية موثقة يمنع ترويجه في مكتباتهم خوفا على تهرئ اعمدتهم ، فلا انتم تواجهون بالكلمة ولا بالميدان ، بل بالمؤامرات والبهتان 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

موقع أسترالي: قوانين "اللوبي" في بلادنا "هشة"

أستراليا، سياسيون بلا رؤية مستقبلية

يتسبب في انتحار الآباء .. كاتبة أسترالية تحذر من "بلطجة" نظام Child support
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
من صدام بلا شارب الى حليف استراتيجي | كتّاب مشاركون
غيروا تفكيركم تغيروا واقعكم | عبد الكاظم حسن الجابري
شكرا سيدي السيستاني | سامي جواد كاظم
ما يخص هلال شوال( العيد) | إدارة الملتقى
(إكسير الحب) .. آخر ما سطّرتْ يدى وارجو ألا يتخلف احد الكِرام عن النشر | كتّاب مشاركون
ابن سلمان يستلهم دروسه من جحا | سامي جواد كاظم
المهم بعد ولاية العهد | سامي جواد كاظم
محبة الامام علي واجبه في القران والسنة والدواعش اشد المبغضين له !!! | كتّاب مشاركون
من اجل معرفة افضل للغرب | محسن وهيب عبد
السعودية على شفا الانهيار | عبد الكاظم حسن الجابري
العراق وعلاقاته الخارجية (لا عدو دائم ولا صديق دائم) | كتّاب مشاركون
إقليم كردستان بين الاستقلال وأحلام الشعراء | ثامر الحجامي
مختطفاتٌ من الهمسات الكونية | عزيز الخزرجي
المعاني الكونية لسهادة لا اله الا الله | محسن وهيب عبد
للمرة الرابعة على التوالي الاخ ابو هاجر يلتزم بجميع العوائل الغير مكفولة | إدارة الملتقى
عبد المجيد المحمداوي ضيفاً على منتدى أضواء القلم | المهندس لطيف عبد سالم العكيلي
المهدي قادم(عج) الجزء الأول (القدس وقطر) | المهندس أنور السلامي
مقال/ اِستفتاءٌ أم فَرضُ عين؟ | سلام محمد جعاز العامري
مقابلة بين آية (85) وآية (86) من سورة البقرة | علي جابر الفتلاوي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 244(أيتام) | الشهيد فالح حسن العم... | عدد الأيتام: 6 | إكفل العائلة
العائلة 112(محتاجين) | المريض عباس سلطان هز... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 223(أيتام) | المرحوم جابر صابر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 241(أيتام) | الارملة ساهرة جواد ك... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 233(أيتام) | المرحوم جعفر مظلوم... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي