الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » رحيم الخالدي


القسم رحيم الخالدي نشر بتأريخ: 24 /02 /2017 م 04:05 صباحا
  
جرف الملح والتسوية ...

جرف الملح والتسوية ...

رحيم الخالدي

جرف الملح مسلسل درامي تم إنتاجه في سبعينات القرن الماضي، وأخرجه الفنان إبراهيم عبد الجليل، وتأليف المبدع صباح عطوان، ولم يلحق به غير جيل الستينات وما قبله، حيث كان الشارع آنذاك يخلوا من المارّة وقت عرضه، مع عدم توفر التلفزيون إلا لميسوري الحال، فترى البيوت تعج بالحضور ممن لا يمتلكوا جهاز في بيتهم، وكان وقتها ثورة في عالم الدراما، وإن كان التأليف لا يمثل الصورة الحقيقية في عالم الريف، إلا انه لاقى نجاحاً واسعاً، وتنتظر البيوتات وقت بث هذا المسلسل الشيّق، الذي يلم بين طياته اؤلائك الممثلين العراقيين .

تدور أحداث المسلسل حول شخصيتين مؤثرتين، غافل، وفزع، وحسب الدور المناط، وبدأ من عائلتين متقاربتين، الى متباعدتين كل البعد، إثر دخول شخص يدّعي الصلاح وبدأ ببث الفرقة، وصلت لحد الإقتتال! وهذا ينطبق على حالنا اليوم، وبعد الإلتقاء إكتشف كل من الشخصيتين المكيدة، التي كان يتربح منها ذلك المدعي للصلاح، فطردوه شر طردٍ، وعاشوا بودٍ وسلام، وهذا ما نحتاجه اليوم من خلال المبادرة المطروحة على الساحة السياسية، بيد أن هنالك من يقف بالضد منها! مكيلاً سيل من التهم لمن يقف وراء مشروع التسوية، التي من شأنها أن تقلب المعادلة للأحسن .

إنتظرنا سنين طويلة لإنتخاب شخصية ترأس التحالف الوطني، من بعد عزيز العراق، ووقع الإختيار على الجعفري لانه كبير السن دون أقرانه من المتصدين، وبعد إستلام المنصب بقي المكان فارغاً، ولم يتم التصويت على السيد الحكيم، إلاّ بعد الإشتراط أن يكون المنصب دورياً! ومن النتائج الأولية إجتماع قوى التحالف الوطني بعد فراق وفجوة، كادت أن تطيح بالعملية السياسية لولا لطف الباري، حيث تم وضع النقاط على الحروف، وبموافقة كل قوى التحالف، لكن هنالك من يعمل بالخفاء من تسقيط لشخص الحكيمّ، لان مبادراته وصلت لأسماع كل العالم، وهذا بالطبع يغيض النفس المريضة !.

لنعتبر أنفسنا غافل، وفزع، ونتصالح وفق متبنيات تنال موافقة الكل، دون إستثناء أي مكون من التحالف الوطني، ومن لديه رؤية عليه طرحها داخل التحالف، الذي هو جزء منه، لا أن يكون في داخل التحالف شيء وخارجه عكس ذلك! وهنا يكون الإزدواج كالذي جرى في الأيام الأخيرة، وإشتغال صفحات الفيس بالتسقيط، والنيل من المبادرة المطروحة وتسقيطها، وكيل التهم! وزج شخصيات ليست موجودة بقاموس التسوية المراد منها، كالهاشمي والخنجر وغيرهم من تجار الحروب، بالنتيجة هذا سيهز ثقة الشارع بالتحالف، الذي يمثلهم وبالاغلبية، فهل وصل السياسيين لهذه الدرجة، ويعتبر منتخباً ويمثل الشعب؟.

من لا يريد التسوية مع أبناء جلدتنا، فهو يطبق مشروع تفكيك العراق، الذي يرفضه أغلب مكونات الشعب العراقي، بما فيهم السنة العرب، وأمّا الاخوة الكرد أيضا يريدوا أن يتخلصوا من عائلة البارزاني، الذي يعمل كما يعمل صدام بالأمس، ومن المعروف أن التسوية نالت رضا المرجعية في النجف الأشرف، ومباركتها قبل طرحها على مكونات التحالف الوطني، فمن الذي يحاربها بالخفاء وبالأسماء المستعارة ويماشيها بالعلن! أليس هذا كذلك الذي يبث الفتنة بين الأخوة والجيران والأصدقاء، فهل وصل مستوى السياسيون الذين يقودون البلد الى هذا المستوى الضحل؟ الذي يبعث الحيرة بتلك التصرفات! 

سعد الحريري بعد كل الضغوط التي تعرض لها، والمعاندات والكره الذي يكنه للمقاومة في لبنان، المتمثلة بحزب الله وصل لنهايته، وتقبل وجود الآخرين مرغما، مع عدم قبول السعودية التي ترعاه، وما مقتل الحرير إلا لجعل أعداء لحزب الله داخل لبنان، لتبقى الصراعات مستمرة ولإستنزاف قوة المقاومة، ولجعلها منشغلة بالداخل، ليسهل لإسرائيل خرقهم كما حصل سابقاً، وهاهو يثني على المقاومة ويعتبرها درع لبنان بعد أن كان يكيل لها التهم جزافا، كما فعل أميل لحود قبله وسبقه بسنين كثيرة، مقتنعاً أنه لا بديل عن مشاركة أبناء وطنه، وتقبل أحدهم الآخر! ليكونوا بناة لبلدهم بعد الخراب  .   

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: خفض سعر الفائدة الرسمي 0،25 في المئة

أستراليا: قتلى في إطلاق نار داخل فندق

أستراليا: اشتعال النيران في صدر مريض أثناء عملية جراحية!
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
التسيير والتخيير وحيرة الحمير | حيدر حسين سويري
التصدي السياسي كالزواج | سلام محمد جعاز العامري
حكومات الجرعات المخدرة | سلام محمد جعاز العامري
مباركة رايسي تدرس تمظهرات المكان في السّقوط في الشّمس لسناء الشعلان | د. سناء الشعلان
الإعلاميّة المصريّة دينا دياب تناقش رسالتها عن الكائنات الخارقة عند نجيب محفوظ | د. سناء الشعلان
صفقة القرن.. واللعبة الكبرى | المهندس زيد شحاثة
الضّعف في اللّغة العربيّة (أسبابه وآثاره والحلول المقترحة لعلاجه) | كتّاب مشاركون
عمار الحكيم يصارح الاكراد... هذه حدودكم | كتّاب مشاركون
طرفة قاضي اموي اصبحت حقيقة في بلدي!!!! | سامي جواد كاظم
كاريكاتير: جماعتنا والألقاب | يوسف الموسوي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف / 2 | عبود مزهر الكرخي
الدكتور علي شريعتي في كتاب (الدين والظمأ الانطولوجي) | علي جابر الفتلاوي
مؤسسة أضواء القلم الثقافية تستضيف النائب السابق رحيم الدراجي بأمسية ثقافية | المهندس لطيف عبد سالم
همسة كونية(250) أسهل الأعمال و أصعبها | عزيز الخزرجي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف | عبود مزهر الكرخي
رسالة الى القائد الصدر | واثق الجابري
عقيدتنا اثبت منك يا.. | خالد الناهي
العيد الزنكَلاديشي (دبابيس من حبر31) | حيدر حسين سويري
عبد الباري عطوان ... ليس الامر كما تعتقد | سامي جواد كاظم
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 336(أيتام) | المرحوم حميد عواد ال... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 264(محتاجين) | المحتاج عباس جواد عا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 316(محتاجين) | المعوق رزاق خليل ابر... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 327(أيتام) | المرحوم قصي عدنان ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 193(أيتام) | اليتيم سجاد سليم جبا... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي