الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » رحيم الخالدي


القسم رحيم الخالدي نشر بتأريخ: 12 /02 /2017 م 10:47 مساء
  
كوبر جيس والإنتخابات !...

معظم الإختراعات العظيمة، كانت تأتي بعد أخطاء يتم من خلال تلافيها مستقبلاً، ومن ثم يأتي النجاح، وهنا يُثْبِت أن النجاح بالتجربة، وهذا شائع في كل المشاريع التي بُنِيَت في الزمن الماضي، ومن بعدها تأتي الإبداعات، التي تنم عن تراكم الخبرة إضافة للتجربة، وأديسون وباقي المخترعين مروا بها كما يسردها لنا التاريخ، مع التمايز والفرق بين التكنولوجيا الحديثة وما تقدمه من خدمة، وما كان متيسر بتلك الأيام التي سبقت هذا العصر بسنوات كثيرة  .

لا يمكن التكهن بمعدن الإنسان، إلا من خلال التجربة، والإنتخابات خير دليل، حيث أفرزت لنا أشخاص ناجحين، لكن الوقت لم يسعفهم بإكمال برامجهم، يقابله أشخاص من المؤسف أنهم متصدرين مناصب، هم بعيدين كل البعد عنها، وهي من فلتات الدهر، وسوء حضنا إذ إبتلينا بهم، والأكثر غرابة أنهم مازالوا موجودين، وهنالك من يرغب ببقائهم، بل ويسّوق لهم، وصلت حد عبادتهم! لأنهم أولياء نعمتهم، ونسي أنهم فايروس يعتاش على لقمة المواطن العراقي البسيط .

مطار كربلاء المقدسة، الذي تبنته العتبة الشريفة، وما سيقدمه لهذه المحافظة العريقة، من خدمة كبيرة سواء في مجال السياحة الدينية، أو النقل، أو سواء للركاب المسافرين، أو للبضائع، ناهيك عن تشغيل الأيدي العاملة من أبناء المحافظة بالخصوص، أو باقي المحافظات بالعموم، حيث تم إستقبال الشركة بكلمات لا ترقى للإعلام، ولا لسمعة الشركة، أو الجهة المتبنية للمشروع (العتبة)، وتم إتهامها جزافا من دون الرجوع لتاريخ هذه الشركة، متناسين المشاريع التي أنجزتها سابقاً .

الشركة وبكل مهنية وتهذيب! قدمت منشوراً ينم عن الثقة بالنفس، وعرضت المشاريع التي أنجزتها، ونشرت رابط الشركة الذي يعرض منجزاتهم، وهي بالفعل ضمن مجال عملهم، وتلك البراهين مفندة هذه الإدعاءآت، بأنها كذب محض وإفتراء عليها، وكان الأجدر بالمناوئين للشركة، تقديم الفشل الذي نعتوها به، مرفقة مع أدلة واضحة، لا أن تستعمل هذا الأسلوب الرخيص، الذي يدفعنا للجزم، أن هنالك أمر غير شرعي! والظاهر أن هذه مقاولة فيها تسابق لأصحاب المشاريع الوهمية .

فرق كبير بين ما أنجزته العتبتين والحكومة، ومن لا يعرف مشروع مطار كربلاء، فإنه تم التعاقد مع الشركة بطريقة الإستثمار، والشركة هي من ستقوم بالإنشاء، وليست حالها كحال المشاريع الفاشلة، التي تمت إحالتها على المقاولين، الذين سرقوا الأموال وهربوا، يساندهم بعض السياسيين المتنفذين، ويتسترون عليهم كما حصل في سابق السنوات المنصرمة، وما أكثرهم! ومنهم من فتح بها حسابات في الدول الأوربية وأمريكا، لتدر عليهم أموالا لم يحلموا بها يوماً من الأيام.

إنجازات العتبة كبيرة جداً، وترقى لأفضل ماتم إنجازه في كربلاء المقدسة، خلال العهد الجديد لعمر الحكومة العراقية، وهذا بفضل القائمين على أموال الإمامين، ولو تم إحالة كل الأعمال التطويرية في هذه المحافظة، لأرتقت وأصبحت من أفضل المشاريع، لأنها تعتمد في منهجها على لجنة محاسبة ومراقبة شديدة، وفق أشخاص مهنيين شرفاء، يهمهم نجاح المشروع، أفضل من الكسب المادي غير المشروع، وهذا ما سيقودنا للنجاح الدائم، سيما وأن العراق كله يحتاج لإعادة النظر بكل المشاريع .     

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا تسعى إلى إلغاء جنسية ١٨ مواطنا وتحويلهم إلى أشخاص بلا دولة

أستراليا.. نفق ويست كونيكس يتسبب في شروخ بالمنازل بدون تعويضات

في 2019.. انخفاض أسعار المنازل بأستراليا الأكبر عالميًا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
سيادة الداعشي التائب! | خالد الناهي
هذي حلبجة | عبد الستار نورعلي
تجاعيد خمسينية.. | عبد الجبار الحمدي
شركات الصرافة المحلية تستعد لتظاهرة كبرى في 24 يناير الجاري | هادي جلو مرعي
رئيس الوزراء اليتيم | واثق الجابري
سوريا..من المنتصر؟! | المهندس زيد شحاثة
هل تعود (الدّعوة) بعد تفسخها؟ الحلقة الثانية | كتّاب مشاركون
العمل التطوعي.. المفهوم والأهداف المنشودة | المهندس لطيف عبد سالم
فلسفتنا بأسلوب و بيان واضح : الرأسمالية تفتقر للفهم الفلسفي للحياة . | كتّاب مشاركون
في لقاء مع الأديبة الأردنية د.سناء الشعلان: البرفيسور القضاة رئيس جامعة استثنائيّ،ولذلك أهديته الجائ | د. سناء الشعلان
ظلامات ونتائج دنيوية | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
بعثي يطلب صداقتي ! | ثامر الحجامي
هل تعود الدّعوة بعد تفسّخها؟ الحلقة الأولى | عزيز الخزرجي
شمس الأدب العربيّ تهدي جائزة المثقف العربيّ لرئيس الجامعة الأردنيّة | كتّاب مشاركون
عبد المهدي بين نارين . | رحيم الخالدي
مهندس الحشد الشعبي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المعلم بين مطرقة الإدارة وسندان المشرفين | حيدر حسين سويري
إلى يوم الثلاثاء 8/1/2019 | مسجد أهل البيت في ملبورن
مشانق وطن | خالد الناهي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 112(محتاجين) | المريض عباس سلطان هز... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 292(أيتام) | المرحوم عذاب محمد... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 323(محتاجين) | المريض حسين عبد الرح... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 297(أيتام) | المرحوم عبد الحسن ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 41(محتاجين) | المريضة كاظمية عبود ... | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي