الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 02 /02 /2017 م 06:16 صباحا
  
المرجعية ليست سلطة تنفيذية

حالما اعلن السفير الرابع الشيخ علي بن محمد السمري رضوان الله تعالى عليه (القرن الثالث الهجري 329 هـ) انتهاء الغيبة الصغرى وبدات مرحلة المرجعية لتاخذ دورها في نشر الفقه الاسلامي الصحيح وفق مدرسة اهل البيت عليهم السلام الثقل الثاني بعد القران الثقل الاول .

الملاحظ على سيرة المراجع قدست ارواح الراحلين منهم واطال الله في عمر الباقين انه لم يتم تخصيص مكان او زمان للمرجع فالزمان يكون حالما يمنح الثقة من بقية الفقهاء باعلميته وانقياد الناس له يكون مرجع ، ومكانه يكون محل سكنه وليس حصرا بالعتبات المقدسة والحلي والحلة شاهدنا على هذا.

والملاحظ في سيرة المراجع لا يوجد فيها انقلابات وثورات واغتيالات فيما بينهم، واما ادعاء المرجعية فهذا امر مفروغ منه مثلما فشله ايضا مفروغ منه فهنالك من ادعاها واليوم يوجد على شاكلتهم لان للمرجع تسديد غيبي يجعل الناس تنقاد له بشكل طبيعي .

والمغفول عنه ان البعض يعتقد ان المرجعية هي سلطة تنفيذية اي يريد من المرجع ان يقلب الوضع راسا على عقب وفق فتوى، او يعاقب من لم يلتزم، وهنا مشكلة المتطفلين والغافلين بل ومعهم المدسوسين، فالمرجعية ليست لديها سيف على رقاب الناس بان ينفذوا ما تامرهم به والا  فان كل المراجع متفقة على كيفية الوضوء والى الان هنالك من لا يحسن وضوئه، نعم للمرجعية ثقل علمي يقود من اتبعها نحو بر الامان وليست مشكلتها ممن لا يتبعها او من يواعدها فيخلف وعده .

ان مرجعية السيد السيستاني حفظه الله هي كمرجعية الحبوبي والشيرازي واليزدي بل اكثر محنة لخبث الدخلاء على الوطن واثارة النعرة الطائفية، قد تكون محنتها من بعض مؤيديها اكثر من مخالفيها وذلك لعدم تورعهم او التزامهم بما تامر به المرجعية، ودليلنا عندما اوصدت بابها بوجه من خذلوا الشعب العراقي، ومن المؤسف من يطالب بفتوى من المرجعية وفق مزاجه لينتقم من سوء ادارة السياسيين للبلد، وكانه اعلم وادرى من المرجعية، فلو كنت كذلك فاقدم انت ومن يتفق معك على ما تطالب به المرجعية، فالطبيب الذي يصف الدواء للمريض لا سلطة له على المريض ان لم يتناول الدواء .

القوة تتجسد في ثلاثة الحكيم وحكمته ومن يعمل بها، الاولان متوفران والثالث محل نقاش، وتتاثر قوة الحكمة صعودا ونزولا حسب قوة من عمل بها، ففي ازمة النجف 2004 عندما التزم الجميع او الاغلب بنداء السيد السيستاني بالتوجه للنجف الاشرف تم انقاذ النجف من كارثة حقيقية .

محنة اخرى تواجهها المرجعية هي تاويل كلامها او بياناتها او تنسيب كلام لها لم يصدر منها ، فالمتصيدون بالماء العكر يسارعون للنقد مع الكلام الجارح حتى يصدر بيان من المرجعية تؤكد كذب ما نسب لها .

وختاما فالمرجعية منهل لماء عذب فمن شاء فليشرب ومن شاء فليترك  

- التعليقات: 1

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



أضيف بواسطة: عزيز الخرزجي
غير مسجل

التسجيل : 07 /09 /2008 م
المشاركات : 1
مراسلة موقع

أ لا تعتقد بأن تعدد المراجع إضعاف للملة و تشتيت لقواها [تاريخ الإضافة : 04 /02 /2017 م 02:54 صباحا ]
أ لا تعتقد بأن تعدد المراجع إضعاف للملة و تشتيت لطاقاتها و فعلها و ربما تناقضها و تخالفها مع بعض!
من جانب آخر ؛ إذا كان القرآن - غير ناطقا - و لا يحكم بين الناس و إذا كانت المرجعية غير مكلفة بإجراء قوانين و تطبيق الأحكام بين الناس : طيب ما معنى و ما دلالة الآية التالية:
... لقد أرسلنا رسلنا بآلبينات ليقوم الناس بآلقسط و أنزلنا الحديد فيه بأس شديد و منافع للناس و ليلعم الله من ينصره و رسله بآلغيب . إن الله قوي عزيز.
لم أراجع تفاصيل الآية .. و أنما نقلتها عن حفظ.

و أخيرا : هل يعني بأن الأسلام مجرد نظرية ولا فائدة من وجوده و لا أمل من تطبيقه و ليفعل الشياطين - و هم يفعلون - ما يشاؤون!
و ليحكم ضدام و ترامب و نهيان و يقتلوا و يبيدوا الأمة و الناس!؟

و آخراً : ما معنى :إن الله يزع بآلسلطان ما لا يزعه بآلقرآن!؟

و آخر الآخر: لماذا يتقدم الصدر الأول و هو مرجع المراجع و فقيه الفقهاء أمام الناس مدافعا عن قيم السماء و الأرض مضحيا ًبدمه و بعرضه و بما يملك في سبيل تطبيق آيات الله .. و بآلمقابل أقرانه المراجع ساكتون .. بل و مؤيدون للظلم و لصدام!
هل هذه هي العدالة بنظرك!؟
محبتي



------------------


'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: تعرفوا إلى تأشيرة العلاج الطبي 602

ملايين الأستراليين يواجهون صعوبات في الحصول على الطعام

أستراليا: سائقو التاكسي والسيارات المؤجرة يستعدون لمقاضاة أوبر
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
العراق.. بين مفهوم المُستَخدَم، ومفهوم الدولة ! .. تحليل بعيون رئاسة الحكومة | محمد أبو النواعير
لوجاء ت كل أمم الأرض بكذابيها ومفتريها ووضاعيها وجاءت امة الإسلام لفاقتهم وزادت عليهم .!!!(3) | الحاج هلال آل فخر الدين
الرأي العام.. بين التوظيف والتحريف | واثق الجابري
أكتفي بهذا القدر | عبد الجبار الحمدي
لا أمان إلا بآلمعرفة | عزيز الخزرجي
الاستشهاد بالأربعين في الآيات والحديث | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الصرخة الحسينية / الجزء السادس | عبود مزهر الكرخي
كيف السبيل لاتهام قاسم سليماني بمقتل خاشقجي؟ | سامي جواد كاظم
الحكومة المقبلة ومهمة تعظيم موارد الدخل | المهندس لطيف عبد سالم
السرطان الفكري | خالد الناهي
حكومة عبد المهدي وتحدي المليشيات | ثامر الحجامي
شهادة شبيه المصطفى الحسن المجتبى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
لماذا تحوّلت بلادنا لجحيم؟ | عزيز الخزرجي
مفارقات غير عادية من تراتيل سجادية | سامي جواد كاظم
عشرون معلومة عن منصب رئاسة الوزراء في العراق قبل 2003 | رشيد السراي
هل ينقذ عبد المهدي الأحزاب الإسلامية من الفشل؟ | جواد الماجدي
هل سيسقط رأس الفساد | سلام محمد جعاز العامري
و يسألونك بعد الذي كان ...؟ | عزيز الخزرجي
مناصب الوكالة والأقارب.. معضلة تحتاج حلول | سلام محمد جعاز العامري
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 108(محتاجين) | المريضة حميدة صالح ا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 41(محتاجين) | المريضة كاظمية عبود ... | إكفل العائلة
العائلة 207(أيتام) | المرحوم مالك عبد الر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 312(محتاجين) | عائلة مصطفى عايد الح... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 297(أيتام) | المرحوم عبد الحسن ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي