الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سلام محمد جعاز العامري


القسم سلام محمد جعاز العامري نشر بتأريخ: 28 /01 /2017 م 04:57 مساء
  
مقال/ الأمل ضالة المتشائمين

الأمل ضالة المتشائمين

سلام محمد العامري

Ssalam599@yahoo.com

قال ونستون تشرشل: "انما المستقبل لأولئك الذين يؤمنون بجمال أحلامهم غدا يوم افضل هكذا يقول لنا الأمل، وهكذا يحثنا يرى المتشائم الصعوبة في كل فرصة، أما المتفائل فيرى الفرصة في كل صعوبة".

ينشد العراقيون مستقبلاً أفضل, كي يشعروا بانتمائهم للوطن, فكسب بعض الحرية, لا يرقى لطموحات المضحين, إلا أن سيطرة بعض الفاشلين, إضافة لفاسدين هيمنوا على مصدر القرار, جعلوا من حلم المواطن العراقي, بتحقيق ما كان ينتظره مستحيلاً.

يحاول بعض فضوليي السياسة, لإرجاع بوصلة الزمن, وإعادة الحكم الدكتاتوري, الذي أذاق الشعب العراقي الأمَرَّين, ما بين سجناء واغتيالات, وحروب دامية, لإحساسهم بنهاية عهدهم, من حملة فكر البعث الدكتاتوري, من داخل العراق وخارجه على حد السواء, ينادون بحكم الحزب الواحد, كونهم يعلمون جيداً, أنَّ المواطن العراقي, قد حصل على جزء الديموقراطية, وهو حرية التعبير, مع أنهم لم يتمكنوا سابقاً, من انتخاب المُرشحين, الذين يقدمون الخدة المرجوة, لحداثة التجربة الديموقراطية, وللدهاء الذي يمتلكه بعض المرشحين, واستغلال احتياج المواطن العراقي, بإعطائه وعوداً كاذبة, فيرى السراب ماءَ.

بدأ الوعي يدب في عقول الشباب, وتم تحديد الخلل, بعد تَرقبٍ لأداء الفاشلين, مُتحلين بالصبر الجميل, رغم محاولات استغلالهم, من قبل المتطفلين من أذناب الفاسدين, ليحولوا تظاهراتهم لهمجية, لحرفها عن المسار الحقيقي, وهو إزاحة الفساد ومن يرعاه, خلال 13عاماً من الاحتلال, تمت غربلة المتصدين للعملية السياسية, فَجَنَّ جنون السراق والمُفَسَدين, ليحركوا ماكنتهم الإعلامية, الممولة من قوت الفقراء والمحتاجين, الغائب عنها ضمير الوطنية, لخلَلٍ في أنفسهم, أثَّر على ما تعلموه من مهنة, لها استراتيجيتها في التوعية, لا استغفال المُتَلقي.

قال, إبراهيم الفقي, خبير التنمية البشرية, :" يجب أن يكون احساسك ايجابياً مهما كانت الظروف، ومهما كانت التحديات، ومهما كان المؤثر الخارجي", وسنرى إحساس المواطن العراقي, هل سيكون إيجابياً, في انتخابات المجالس المحلية, أم انه سيتأثر سلباً بإعلامٍ مدفوع الثمن, فَيُبقي الفاسد والفاشل, على رأس هرم السلطة؟.

قالت المرجعية العليا في النجف الأشرف:" كيفما تنتخبوا يُوَلَّ عليكم", ولم تَقل كيفما تكونوا يُوَلَّ عليكم, لعلمها التام بالتأثيرات السلبية, قاصدة التغيير للحالة الإيجابية, وعدم فقدان الأمل.      

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

قاضٍ أسترالي: سليم مهاجر مغرور ولا يكترث بالقانون

تفاصيل مداهمة الشرطة لمنزل عائلة الإرهابي الصومالي حسن خليف في أستراليا

أستراليا: ما الذي يعاني منه هواة القهوة السادة؟
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 153(أيتام) | شدة كصار (أم غايب)... | إكفل العائلة
العائلة 26(أيتام) | المرحوم عويد نادر /ز... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 213(محتاجين) | هاني عگاب... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
العائلة 233(أيتام) | المرحوم جعفر مظلوم... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 274(أيتام) | المرحوم فالح عبد الل... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي