الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 15 /01 /2017 م 04:56 صباحا
  
شطحات جمهورية النبي

لو شاءت الاقدار ان يترك الله الخيار للعباد في الاختيار منهجا للنبي المختار لما استقروا على قرار لان هنالك ادب الاستهتار .

عن ماذا يكتبون والى ماذا يقصدون؟ واجزم انهم لا يعلمون، الكلمات التي يكتبها من لا يحلو له الاغلبية لانه يريد اغلبية وفق مقاساته هو لا يقصد الاسلام بل يقصد من تقمص ثوب الاسلام فيبدا بالاستشهاد بنصوص مبتورة وظواهر مغمورة وتعليقات مجرورة بحرف الجر فوضوية .

عندما يخلط الكلمات بين مفاهيم متناحرة لا علاقة لها فيما بينها تاتي نغمة شاذة يصفق لها الشواذ وهم اصبحوا الاغلبية والاخيار هم الاستثناء، المهم انه يمسك القلم مع حس شاعري حتى وان شطحت كلماته باخطاء املائية ونحوية ومطبعية مع التيه في بحر المصطلحات سيصفق لها من لايفهمها

وجدته يتحدث عن اسلام الدولة الاموية لينتقدها وهذا ليس بالشيء الجديد ولو اقيمت الدولة الاموية الان لاختارت العلمانيين بدلا من وضّاع الحديث لانهم سيقدمون خدمة افضل من سمرة بن جندب وسيف بن عمرو.

تمعنوا معي في مفارقات هذه الجمهورية التي تخيلها كاتبها عبد الرزاق الجبران والتي جاءت على سفينة مخرومة وسط بحر هائج لا تعلم متى سيكون مصيرها مثل تايتانك، يستشهد بالاعور ليذم الكفيف ويترك المبصر هذه الاستشهادات لطيفة لهوات الشطحات ، يستشهد بالذي يسرق حلي فاطمة بنت الحسين عليه السلام يوم الطف ليقول انه لو كان فارس او راعي عربي لما اقدم على هذه الفعلة ولكنه يحمل عقل اسلامي ، ومن هنا جزم هذا الرجل بان من يحمل عقل اسلامي يقدم على هذا الفعل ، فما اوجه المقارنة بين العربي ( قومية ) والاسلامي ( دين ) انا على خطا فهذه هي صفة الشطحات ودائما تكون المقارنة ايهما افضل الشجرة المثمرة ام سيارة تويوتا؟

لماذا تجعل من السارق يحمل عقل اسلامي ولماذا اجزمت انه لم يكن راعي او فارس عربي ؟ ومن قصدت بهما اليست الجاهلية ؟ هنيئا لك الجاهلية ، ولماذا لم تلتفت الى الطرف الثاني في واقعة الطف؟ نعم انه الامام الحسين عليه السلام ، وتعلم احترام رموز الاسلام ولا تذكره مع نيتشيه او تولستوي فلكل رجل مقام .

"الدين ليس قانونا مجبور عليه المرء بل انه ضمير" ، كلمات لكي تجعل من الدين افيون لتترجم قائلها قدوة العلمانيين ، فهل انت لك حق الخيار فيمن تصاحب ومن تتزوج ومن يعمل معك وليس من حق الله ان يختار صفات العبد الذي يريد ان يعبده ؟ فهل كل من يصلي او يصوم تقبل عبادته؟ ومن اين لك ان الفقيه يحاسب من يصلي ؟ اقرا جيدا عن ابجديات الاحكام الشرعية ولا تقحمها في جمهوريتك فانك سربت بعيدا وابقيت بعض مفردات الاسلام في جعبتك لتلوح بها اذا ما سؤلت عن هويتك .

لو كنت قرات الصفحات الوضاءة من تاريخ الاسلام لعلمت ان العبيد عند الجاهلية واسيادكم الاوربيين في القرون الوسطى التي اخطات في كتابتها فغيرت المعنى في جمهوريتك عندما كتبت ان تجارة العبيد تفوق نظام الحكم في ظلم القرون الوسطي اي اصبح الظلم وسطي بدلا من ان تكتب القرون الوسطى لانك تستصغر النقطة ولا تعلم انها تغير المعنى مثلما استصغرت كثير من الروايات المبتورة معتقدا انها لا تؤثر على المعنى ، فاعلم ان الاسلام هو من شرع قوانين تحرير العبيد ( عتق رقبة ) بل جعل كفارة بعض التجاوزات هي تحرير رقبة .

ولان جمهوريتك مليئة بالشطحات فان فيها عقدة نصب وجر المرفوع لانها لا تريد ان ترى احدا مرفوع الراس ( عاش بها المستبعدين،المجددين عادة هم الذين ، المتكلمين اعتقلوا الانبياء، وما فعله مؤرخي العبيد) هذه في اول عشر صفحات فقط، وزد على ذلك فانها تتلاعب بمبادئ ابي ذر الغفاري لتجعل منه شيوعي اشتراكي ، يا لله ويا للجمهورية النبوية مجازا

الحديث يطول وسيكون لها مقام في كتابنا ( الاسلام بين التطرف العلماني والتطرف الاسلامي)

من كتاب جمهورية النبي تاليف عبد الرزاق الجبران البصراوي  

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: مجلس النواب في ولاية فكتوريا يقر قانون القتل الرحيم

نهاية عهد صناعة السيارات في استراليا!

أستراليا: وصول أول قطار مترو الى سيدني
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
مقال/ ماذا بعد كركوك | سلام محمد جعاز العامري
بناء الجيش بعد هزيمة 1991 وهزيمة 2014 | سامي جواد كاظم
السقوط المحتوم | الدكتور يوسف السعيدي
برنامج عاشوراء 2017 في مسجد أهل البيت - الليلة السابعة نموذجاً | مسجد أهل البيت في ملبورن
الحشد والمخاوف الأمريكية والفلك الإيراني!... | رحيم الخالدي
تأملات فى الثورات العربية والأجنبية | كتّاب مشاركون
بان الخيط الابيض من الاسود | احمد جابر محمد
ميسي يفعلها مرة أخرى | ثامر الحجامي
الدكتاتورية هي الحل | كتّاب مشاركون
من سيحاسب امريكا على جرائمها؟ | سامي جواد كاظم
إستفتاء كردستان بين تاريخ الصلاحية وتاريخ النفاذ | كتّاب مشاركون
إستراتيجية جديدة لإعلان الشيعة إرهابيين | هادي جلو مرعي
شكراً كاكه مسعود | واثق الجابري
أحلام المفلسين في تأجيل الانتخابات العراقية | ثامر الحجامي
مرحبا بالمصالحة الفلسطينية .. ولكن نتمنى ..! | علي جابر الفتلاوي
زهير بن القين علوي الهوية حسيني الهوى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
البحث عن الطاقة ح2 | حيدر الحدراوي
ايعقل ان يكون لديهم مارد...؟ | كتّاب مشاركون
أوراق في فلسفة الفيزياء ـ الحلقة الثانية | د. مؤيد الحسيني العابد
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 224(أيتام) | المحتاج جميل عبد الع... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 234(أيتام) | المرحوم صباح معيلي ... | عدد الأيتام: 6 | إكفل العائلة
العائلة 169(أيتام) | المرحوم محمد رزاق ال... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 197(أيتام) | المرحوم مراد عناد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 247(أيتام) | المرحوم محمد منشد اب... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي