الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » حيدر الحدراوي


القسم حيدر الحدراوي نشر بتأريخ: 01 /01 /2017 م 06:33 مساء
  
تاملات في القران الكريم ح336

تأملات في القران الكريم ح336

سورة  الصافات الشريفة

بسم الله الرحمن الرحيم

 

وَإِنَّا لَنَحْنُ الصَّافُّونَ{165}

تستمر الآية الكريمة على لسان الملائكة "على اكثر ترجيح" او المؤمنون "على اقل ترجيح" (  وَإِنَّا لَنَحْنُ الصَّافُّونَ ) , مصطفة صفوفنا للعبادة والطاعة . 

 

وَإِنَّا لَنَحْنُ الْمُسَبِّحُونَ{166}

تستمر الآية الكريمة (  وَإِنَّا لَنَحْنُ الْمُسَبِّحُونَ ) , المنزهون لله تعالى عما لا يليق بجلاله جل وعلا .  

 

وَإِنْ كَانُوا لَيَقُولُونَ{167}

تستمر الآية الكريمة (  وَإِنْ كَانُوا لَيَقُولُونَ ) , كفار مكة . 

 

لَوْ أَنَّ عِندَنَا ذِكْراً مِّنْ الْأَوَّلِينَ{168}

تستمر الآية الكريمة راوية على لسان مشركي قريش (  لَوْ أَنَّ عِندَنَا ذِكْراً ) , كتابا , (  مِّنْ الْأَوَّلِينَ ) , من الامم السابقة .  

 

لَكُنَّا عِبَادَ اللَّهِ الْمُخْلَصِينَ{169}

يستمر الكلام على لسان مشركي قريش في الآية الكريمة (  لَكُنَّا عِبَادَ اللَّهِ الْمُخْلَصِينَ ) , لكنا آمنا واخلصنا العبادة لله تعالى , ولم نكفر كما كفرت الامم السابقة .   

 

فَكَفَرُوا بِهِ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ{170}

تستمر الآية الكريمة في مورد الرد على مقالتهم تلك (  فَكَفَرُوا بِهِ ) , فلما جاءهم الذكر "القرآن الكريم" وهو اشرف واجل الكتب والمهيمن عليها جميعا , كفروا به , (  فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ ) , عاقبة كفرهم .   

 

وَلَقَدْ سَبَقَتْ كَلِمَتُنَا لِعِبَادِنَا الْمُرْسَلِينَ{171}

تنعطف الآية الكريمة لتضيف (  وَلَقَدْ سَبَقَتْ كَلِمَتُنَا لِعِبَادِنَا الْمُرْسَلِينَ ) , الوعد الالهي بالنصر والغلبة على الكفار في اي زمان ومكان .

 

إِنَّهُمْ لَهُمُ الْمَنصُورُونَ{172}

تذكر الآية الكريمة ذلك الوعد الالهي (  إِنَّهُمْ ) , أي المؤمنون , عباد الله المخلصين , (  لَهُمُ الْمَنصُورُونَ ) , في ميادين الصراع بين الحق والباطل , وايضا الوعد الالهي { كَتَبَ اللَّهُ لَأَغْلِبَنَّ أَنَا وَرُسُلِي إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ }المجادلة21 .   

 

وَإِنَّ جُندَنَا لَهُمُ الْغَالِبُونَ{173}

تستمر الآية الكريمة في ذكر الوعد الالهي (  وَإِنَّ جُندَنَا ) , من جنّد نفسه من المؤمنين لنصرة الحق , (  لَهُمُ الْغَالِبُونَ ) , في كافة ميادين الصراع بين الحق والباطل , سواء كان الميدان ميدان حجة وبرهان , او ميدان حرب .    

 

فَتَوَلَّ عَنْهُمْ حَتَّى حِينٍ{174}

الآية الكريمة تخاطب الرسول الكريم محمد "ص واله" (  فَتَوَلَّ عَنْهُمْ ) , اعرض عن مشركي مكة , (  حَتَّى حِينٍ ) , حتى وقت الاذن بقتالهم , وقيل كان يوم بدر او يوم الفتح .  

 

وَأَبْصِرْهُمْ فَسَوْفَ يُبْصِرُونَ{175}

في الآية الكريمة جانبين :

  1. جانب الرسول الكريم محمد "ص واله" والمؤمنون معه : ففي خطاب الشطر الاول من الآية الكريمة للرسول الكريم محمد "ص واله" (  وَأَبْصِرْهُمْ ) , شاهدهم ذلك الحين , حين نزول العذاب عليهم في بدر او يوم الفتح , وفي النص المبارك مدلولين : 
  1. تأكيدا لوقوعه .
  2. بيانا لقرب وقوعه .
  1. جانب الكفار : (  فَسَوْفَ يُبْصِرُونَ ) , ما ينزل بهم من العقاب عاقبة لكفرهم .  

 

أَفَبِعَذَابِنَا يَسْتَعْجِلُونَ{176}

تستمر الآية الكريمة في الموضوع (  أَفَبِعَذَابِنَا يَسْتَعْجِلُونَ ) , مما يروى في هذا الشأن , ان الكفار لما نزلت الآية الكريمة السابقة قالوا " متى سينزل علينا هذا العذاب ؟ ! " استهزاءا وسخرية , فكانت الآية الكريمة في محل الرد الرباني .

 

فَإِذَا نَزَلَ بِسَاحَتِهِمْ فَسَاء صَبَاحُ الْمُنذَرِينَ{177}

تستمر الآية الكريمة في موضوع سابقتها (  فَإِذَا نَزَلَ ) , العذاب , (  بِسَاحَتِهِمْ ) , في ميدانهم او فناءهم , (  فَسَاء ) , قبح وبئس , (  صَبَاحُ الْمُنذَرِينَ ) , من المتعارف عند العرب ان الجيوش تشن هجماتها صباحا , فسميت الغارة بــ ( صباح ) وان وقعت في وقت اخر , هذا على رأي , وعلى اراء اخرى , ان الصباح هو بداية النهار , وبذا يكون نهارهم (وقت نزول العذاب من بعد التذكرة والانذار) بائسا .   

 

وَتَوَلَّ عَنْهُمْ حَتَّى حِينٍ{178}

كررت الآية الكرية لمزيد من التأكيد , او بيانا لعظم الخطر الذي ينتظر الكفار .

 

وَأَبْصِرْ فَسَوْفَ يُبْصِرُونَ{179}

تعود الآية الكريمة لخطاب الرسول الكريم محمد "ص واله" (  وَأَبْصِرْ ) , بوقوع العذاب عليهم , (  فَسَوْفَ يُبْصِرُونَ ) , وهم سيشهدونه .  

كررت الآية الكريمة :

  1. لمزيد من التأكيد .
  2. بيانا للخطر المحدق بالكفار .
  3. تسلية للرسول الكريم محمد "ص واله" وللمؤمنين .
  4. بعض الآراء تشير الى ان الآية الكريمة السابقة عنت او اشارت الى عذاب الدنيا , والآية الكريمة الحالية اشارت الى عذاب الاخرة .   

 

سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ{180}

تستمر الآية الكريمة مضيفة (  سُبْحَانَ رَبِّكَ ) , تنزيهه جل وعلا , (  رَبِّ الْعِزَّةِ ) , رب العزة والغلبة , فلا عزة الا له او معه عز وجل , (  عَمَّا يَصِفُونَ ) , يقوله وينسبه المشركون له جل وعلا .  

 

وَسَلَامٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ{181}

تضمنت الآية الكريمة تحية من الله تعالى لكافة المرسلين , وقد يلحق بالتحية من آمن بهم .

 

وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ{182}

للآية الكريمة محورين :

  1. وحده جل وعلا المستحق للحمد والثناء .
  2. له جل وعلا الحمد على نصر المؤمنين وهلاك الكافرين .
- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: حكومة فيكتوريا توفر سبعة آلاف وجبة طعام حلال لسكان الأبراج في ملبورن

خبراء: إنقاذ الاقتصاد الأسترالي يعتمد على استمرار دفع الإعانات الحكومية

أستراليا: ارتفاع قياسي في حالات العدوى في فيكتوريا وإغلاق الحدود مع نيو ساوث ويلز
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
نظارات طبية وعقول فارغة | رحمن الفياض
عندما تفتقر ألنّخب آلثّقافة! | عزيز الخزرجي
ارادة قوات الاحتلال تفرض امكانية التدخل وتشكيل فرق الموت لنشر الرعب‎ | كتّاب مشاركون
أن لا وجود للعبودية إلا لأنها طوعية | كتّاب مشاركون
حقيقة كردستان ضمن دولة العراق ولاتعترف بالعراق اصلا نفوسها 5.5 مليون وتستلم 23% من الميزانية‎ | كتّاب مشاركون
هل سيندم الكاظمي على ارتدائه زيّ الحشد ؟ | محمد الجاسم
الاستحمار الذاتي واستخدام الطائفية | الدكتور عادل رضا
ألبشر و الذئاب | عزيز الخزرجي
لا استطيع التنفس | وسام أبو كلل
آل ألعلّاق رؤوس الفساد في العراق | عزيز الخزرجي
تأملات في زمن كورنا محضر تحقيق | رحمن الفياض
ياحكومة العراق كم جورج فلويد قتلتم من المتقاعدين؟ | عزيز الحافظ
رفحاء وجلد الذات | عبد الكاظم حسن الجابري
رحلة إلى منشأ الأرض في نَصَبها لذة للسائحين | د. نضير رشيد الخزرجي
القنوات الفضائية المحلية ومنهج بث السم | كتّاب مشاركون
تأملات في القران الكريم ح463 - ​سورة الماعون الشريفة | حيدر الحدراوي
صدور عددين جديدين مجلة | د. سناء الشعلان
تأملات في زمن كورنا | رحمن الفياض
المرأة التي أرادت وطن | ثامر الحجامي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 26(أيتام) | المرحوم عويد نادر /ز... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 264(محتاجين) | المحتاج عباس جواد عا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 55(محتاجين) | المرحوم جمال مشرف... | إكفل العائلة
العائلة 310(أيتام) | المرحوم سعيد علي الب... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 281(أيتام) | المرحوم محمد علي عبد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي