الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » أحمد مهدي الياسري


القسم أحمد مهدي الياسري نشر بتأريخ: 22 /04 /2009 م 10:58 صباحا
  
ياطارق بان معدنكم الردي

 

" أذا كانت القصة هي فقط استهداف الدول العربية، فهذا خطأ استراتيجي عواقبه ستكون وخيمة على العراق أولا" هذه العبارة الوقحة كتبت  بقلم طارق الحميد في صحيفة الشرق الاوسخ  وتناولت هذا المقطع من التهديد الصلف لارد عليه دون الباقي من  ترهاته لاتعنيني الان  في شئ  لان توضيح الواضحات وضلوع ال سعود في الارهاب بالعراق لايحتاج الى دليل مني وقد اشبعت الامر ادلة وتوضيحاً في الكثير من التقارير والمقالات الموثقة والدامغة ..

 لقد قيل في الامثال الشعبية  العراقية "إلي بعبه عنز يمعمع وفي بعض المناطق الي بعبه طلي يمعمع  والطلي هو الخروف الصغير " وهذا ماينطبق اليوم على  طارق ابواب الذل عميل ال سعود رئيس تحرير الشرخ الاوسخ  يقول للعراق مهدداً متوعدا  بالعواقب الوخيمة ردا على ما قاله العراق وليس المالكي بفمه نعم ماقاله العراق وعزه الشرعي الوحيد في المنطقة الحاكمة شعوبها بالحديد والنار والذل .. ويهدد ردا على فم العراق يحكمه اليوم بشرف العراق وتاريخه وعنفوانه  لانه قال لهم كفوا اذاكم وشركم وارهابكم عنا إلا ..

خسئت ياطارق ابواب العبودية ومن جندك فليس المالكي من قال ذلك فقط بل قاله العراق كل العراق  وانت اليوم تهدد العراق كل العراق ونعم هو يعنيكم ويعنيكم  ونعنيكم ونعنيكم  ونحذركم نحذركم حتى ينقطع النفس وان كنت تعتقد انك ومن يرمي لك فتات مزابله لترميها في جوفك سحتا حراما  تمتلكون ماتدعون وبه تهددون وتتوعدون العراق فسل اوباشكم وسل بندر ومقرن ونايف وسعود  وسل كبير الجهلة في الرياض وسل حسنيك في القاهرة كيف جعل العراق منكم اضحوكة الدنيا والامم وكيف قزمناكم امام انفسكم والتاريخ حينما رميتمونا بخنازيركم فرددناها اليكم بعراق كالعنقاء  ينهض من بين ركام غدركم تحج اليه  الملوك والزعامات طلبا لرضاه ورضى شعبه الصابر ..

انت ياطارق ومن ورائك اقزم من ان يرد عليكم وان جرت علينا الدواهي مخاطبتكم وعبيد ال سعود اربابكم  فتلك جرعة سم نتجرعها برضى  وفداء ووفاء  فترب العراق وطهره الطهور يستحق منا ان نفعل ذلك ولابد من الرد لنلقمك ومن آواك واستعبدك حجرا لا بل ما تنتعلوه  ..

ياطارق انت  ومن ورائك واموال تحرككم  هنا وهناك تحاولون النيل من العراق وعراقته وانتم اوضع من ان تهزو  شعرة من صمود واباء هذا الشعب الابي و مهما فعلتم معه فهو من رد كيدكم الى نحوركم والحاضر والماضي يشهد  ..

اذكرك واسيادك حينما كانت قطعانكم تترى على ارض العراق تمزق حرائرنا واطفالنا واباة الضيم على ارضنا  كانت امتك تصفق لهم وبالمجد والجنان والحور الغلمان  تعدهم ولكنها كانت  حينما تصل ارضنا الطيبة  تنفق حية قبل نفوقها ممزقة بغدرها  .. فهل باخس من هؤلاء تهددوننا  فان وجد عندكم المزيد ارسلوه لجهنم العراق ليمزقه ايتام العراق ايما ممزق ويعيدوه اليكم  كما هو عدل الله ؟؟

ياطارق ان كان الغدر عروبتكم  فبئس  العروبة غدركم  وان كانت الخسة و الفجور دينكم فبئس الخسة دينكم وان كان الطعن في الظلام وفي الظهر بطولاتكم فبئس القذارة بطولاتكم ورغم كل ذلك انتهيتم ومتم بغيضكم وعاش العراق ..

ويحك ايها اللقيط اتهدد العراق بالرد وهلا سالتنا هل لم نـَخبر والعراق ردكم وغدركم وفجوركم وعهركم وخسيس افعالكم  وهل لم نطلع بعد  على خستكم .. ؟؟ فعلتموها وبقينا وخسئتم ..

هل تهددنا بما فعلته قطعان اسيادك المسعورة غزت العراق طالبة راس علي والحسين واخيه وبنيه صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين  فرد الله والعراق وشعبه كيدهم الى نحورهم تمزقت خنازيرهم الوهابية على اسوار النجف وكربلاء وكل بقعة دنسوها في القرن الثامن عشر ..

ويحك ياطارق هل تهددنا باكثر واشنع من حرب الثمان سنوات  مولها اسيادك واربابك خرجنا منها  بماتعلم وترى ونرد بعد ضرامها واوارها وما جرى .. جعلنا من الموت حياة والقهر نكات وخلقنا بعد الصبر والاحتساب وكظم الغيض  للعراق عيدين ووثبتا بيد من تطاولت على شموخه وعزته وكريم معدنه دق عنق  صدامكم وخسيسكم ونال ونلتم عارها وشنارها  قتلتم به الملايين منا نعال اصغرهم تاج على رؤوس ملوككم .. نعم  ادميتمونا غدرا.. ولكن بقي العراق عريقا ومضى من مضى  غير مأسوف على خزيه كتب التاريخ كيف انتهى وكيف ابكا من تهدده والعراق  بيديه اجلاف الجرب جعلكم تنزلون  بدل الدموع سما زعافا يحرق مابقي من لحوم على وجوهكم الصفراء المتقيحة ..

ويحك ياطارق هل تهددنا بجيوشكم الجرارة الفرارة ما استطعتم بها تحرير شبر من ارض عربية  ليس اخرها الكويت احتلها خائن العرب  ربيبكم  وصدامكم ومن بكيتم اعدامه  بيد المالكي ..  كل العراق ..  فاستنجدتم بالدنيا كل الدنيا ليحرروها لكم ولتبقى بعد ذلك  ببساطيلها واساطيلها  تسحق على رؤوس الملوك وباقي القمامة وانتم  وانت تمجد بهم وبهزائمهم تهدد ..

ويحك ياطارق ابواب الذل هل تهددنا والعراق بجوش وطائرات ووزارات الدفاع العربية  لاتستطع بكل اساطيلها واشباه الاعجاز الخاوية فيها منع عاهرة صهيونية ان تمارس بغائها وفسقها  في عقر مرابعكم وقرب مراجعكم وانتم تشاهدون المشهد ولاتنبسون ببنت شفة ..؟؟

ويحك ياطارق ابحسنيك الاحمق او عبد ال سعود الاجهل  او قزم في الاردن تهددنا واكبرهم ان كان فيهم ثمة كبير  يُجر كالنعجة من اذنها الى مسلخ سلخ صوفها وجلدها  ليكون الاول معطفا تتدفئ به الغواني في الشوارع  والليالي الثلجية الحمراء في العواصم الحمراء  او ليصنع من الثاني نعالا تنتعله عاهرة لطالما  تستخدمه للضرب على راس اميرمن ال سعود اسيادك  تنهيه ثملا  يخسر الملايين من المسروق من  قوت الفقراء والمحرومين في حانة من حانات الغرب الحمراء  وحينما لايستطيع ان  يدفع ثمن اخر كأس نبيذ كالذي احتساه سيدكم مجبرا راكعا ذليلا  يضرب على راسه وفوقها المليارات يدفعها صاغرا لاسياده ليسد العجز المالي الذي كان يوما ما فائض اموال الامة  اودع في بنوك  امريكية اعلنت فيما بعد افلاسها لتذوب تلك الاموال لخدمة الصهيونية وليضرب بها الاطفال في غزة وقانا  بالطائرات والصواريخ المدفوعة اجرها عربيا  ..

ام تراك ياطارق تهددنا بالوليد وروتانا  وام بي سي وسقط الاشباه ..؟؟

ام انك تهددنا بسعد الحريري وجوقته كلما استعرت الارض تحت اقدامه فر بلباس نومه الى باريس او الرياض او أي مكان اخر غير لبنان العزة والانتصار ؟؟

ام تراك تهددنا  بمن حرر عزام عزام اطلقه سيدك حسني مرغما صاغرا انفه لاسرائيل  ليرد لكم  فضل اطلاق سراحه مرغمين انوفكم مع تقديمكم الاعتذار لذباح اطفال العرب شارون ..

ام تهددنا بسيدك الجرذ الفرعوني المتغطرس خائن عروبته يستاسد  على من اتى من اقصى الوجع اللبناني تاركا الاهل والاحبة والاوطان ودفئ الام وطيب الحنان  لنصرة اهله في فلسطين والذي يجروء ويقدم على اعتقاله والتنكيل والتشهير به وبمن يمد يد النخوة ودعم عروبة غزة بالسلاح والقوة والنصرة  وانتم تدعموه وبالجرم ترجموه ..

ام تراك ياطارق تهددنا بهذا الذي تسمعه هنا وهو اخا  ولي ارتزاقك  يقول ان سيدك  الاكبر ووالد مليكك عبد ال سعود والده  عبد الراتب الانكليزي الذليل كان خائنا وعميلا وخسيسا وهذا لم اقله انا  بل اسمعه هنا من لسان ابن اسمه طلال بن عبد ال سعود  يقول عن ابيه ماتطلعون ولكن في اذانكم وقر ..

http://www.metacafe.com/watch/2027947//

 

ام تراك تهددنا بقادة شارع الهرم او حانات القاهرة اوراقصات  منتجعات سيناء وجنودها  الاشاوس وشرم الشيخ وما ادراك ماشرم الشيخ وغوانيها ودباباتها  المدرعة ..

ام تهددنا بشعبولتكم خلاصة تاريخكم ومجدكم وادبكم وتراثكم العريق ..؟؟

ياطارق ابواب الذل ان الذي خاطبكم  ليس المالكي وان من رد على نوايا وافعال خستكم ليس بالمالكي  وان من قال ان لم تكفوا اذاكم وشركم عنا لدينا مايردعكم ويرد كيدكم الى ديار بؤسكم ليس المالكي بل انه العراق من قال ذلك , واعلم وقل لمن أستاجرك  لتنبح  وهو اجبن من ان يرد بفمه فترك الصفاقة والوقاحة  لكم ترددوها عنهم ان هذا المالكي لو اشار بيده التي وقعت اعدام طاغية العراق وباصبعه لشعب العراق مابقي منكم بغي على تلك الارض واعلموا لولا حلم فينا ولولا نجابة في اخلاقنا ولولا اننا تعلمنا ان مايفعله معاوية لايكرره علي لسمعتم منا وعنا مايجعلكم في اخس مما انتم فيه ولكنه انائنا بما فيه ينضح وخزيكم بما فيه توضح .

هذا ردنا على ماقاله هذا المسخ طارق الحميد في الشرخ الاوسخ :

http://www.aawsat.com/leader.asp?section=3&issueno=11101&article=515897

 

‏الثلاثاء‏، 21‏ نيسان‏، 2009

احمد مهدي الياسري
- التعليقات: 0


عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: خفض سعر الفائدة الرسمي 0،25 في المئة

أستراليا: قتلى في إطلاق نار داخل فندق

أستراليا: اشتعال النيران في صدر مريض أثناء عملية جراحية!
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
التسيير والتخيير وحيرة الحمير | حيدر حسين سويري
التصدي السياسي كالزواج | سلام محمد جعاز العامري
حكومات الجرعات المخدرة | سلام محمد جعاز العامري
مباركة رايسي تدرس تمظهرات المكان في السّقوط في الشّمس لسناء الشعلان | د. سناء الشعلان
الإعلاميّة المصريّة دينا دياب تناقش رسالتها عن الكائنات الخارقة عند نجيب محفوظ | د. سناء الشعلان
صفقة القرن.. واللعبة الكبرى | المهندس زيد شحاثة
الضّعف في اللّغة العربيّة (أسبابه وآثاره والحلول المقترحة لعلاجه) | كتّاب مشاركون
عمار الحكيم يصارح الاكراد... هذه حدودكم | كتّاب مشاركون
طرفة قاضي اموي اصبحت حقيقة في بلدي!!!! | سامي جواد كاظم
كاريكاتير: جماعتنا والألقاب | يوسف الموسوي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف / 2 | عبود مزهر الكرخي
الدكتور علي شريعتي في كتاب (الدين والظمأ الانطولوجي) | علي جابر الفتلاوي
مؤسسة أضواء القلم الثقافية تستضيف النائب السابق رحيم الدراجي بأمسية ثقافية | المهندس لطيف عبد سالم
همسة كونية(250) أسهل الأعمال و أصعبها | عزيز الخزرجي
ما يحمل العراق وشعبه للشيخ الكهل المنزوي في النجف | عبود مزهر الكرخي
رسالة الى القائد الصدر | واثق الجابري
عقيدتنا اثبت منك يا.. | خالد الناهي
العيد الزنكَلاديشي (دبابيس من حبر31) | حيدر حسين سويري
عبد الباري عطوان ... ليس الامر كما تعتقد | سامي جواد كاظم
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 212(أيتام) | المرحوم حامد ماجد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 176(أيتام) | المرحوم علي رهيف معد... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 316(محتاجين) | المعوق رزاق خليل ابر... | عدد الأطفال: 4 | إكفل العائلة
العائلة 204(أيتام) | المريض حازم عبد الله... | عدد الأيتام: 5 | إكفل العائلة
العائلة 92(محتاجين) | المرحوم ياسين الياسر... | عدد الأطفال: 1 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي