الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » كتّاب مشاركون


القسم كتّاب مشاركون نشر بتأريخ: 13 /12 /2016 م 07:53 صباحا
  
المجتمع سلب حق الإنسان وناقض الأديان

كَتَبَ/ زيد شبر

يوم حقوق الإنسان هو مناسبة يحتفل فيها سنوياً حول العالم في العاشر من كانون الأول/ ديسمبر. ولقد تم اختيار هذا اليوم من أجل تكريم قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الصادر يوم 10 ديسمبر 1948 حول الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي كان أول إعلان عالمي لحقوق الإنسان.

وعند البحث في تاريخ العراق منذ ذلك الزمن وحتى يومنا هذا، لم أجد جيلاً حتى وانه يعاني من الظلم الاستهزاء بشخصه وعمله وكيانه، ولم يتعامل معه الآخرون على عقله في المساواة بالعمل، من حيث الكفاءة والخبرة التي يتميز بها الفرد، وليس ضمن الإساءة من الحكومة وأدوات عملها والمنفذون بها، بل أنه يعاني من المجتمع ونظرته السلبية الساخرة تجاه أي بشر له إرادة في تغيير نوع ما، ويمتلك عاهة أو إعاقة في جسده.

 

وبحثتُ في جيلي والجيل السابق القريب منه، وجدتُ المجتمع يسخر من الشخص الغير جميل او الذي يمتلك تشوهات في وجهه او جزء من جسده، نتيجة حادث لا إرادي تسبب بذلك، حيث سيعاني هذا الشخص في حياته من نظرة المجتمع الذي يعيش به، حتى يغتالوا عزيمته،  بدل أن يمنحوه جرعات محفزة له في بناء الثقة بنفسه، وانهاء حالة القلق الصامتة التي يعيشها هو شخصياً، نتيجة ردة الفعل التي يتصورها من بعض الناس عندما يرغب أن يقوم بأمرٍ ما.

 

يعيش المسلوبون من حقوقهم حالة من التوتر والضغط النفسي الذي ينعكس على حياتهم الواقعية بسبب ردّات الفعل الجارحة لمشاعرهم، وأمثلة على هؤلاء، لون البشرة السمراء حيث يعاني اصحابها من السخرية والاستهزاء والتجاوز، اذا اراد ارتداء اي نوع من الملابس، ويقولون له (ميلوكلك لان انت اسمر)، وبهذه الحالة سلبوا جزء مما تشتهي نفسه في اللبس، واذا كان الأسمر راغباً أن يكون إعلامي، فلا يستطيع لأن المجتمع لا يحب ان يكون مذيعاً يظهر غير الأنيق جداً، كذلك اذا كان قصيراً او طويلاً، اضافة الى تسنمه المناصب في الدولة، لا يتقبلهم المجتمع عكس  في العالم الغربي والمؤسسات العاملة هناك، حيث تمت مشاهدة مذيعا ورئيساً من الطبقة السمراء وعالماً من فئة ذوي الإعاقة، ولم ينبذهم المجتمع بل كان رحيماً معهم ملبياً لاحتياجاتهم، في وقت يطالب اغلب افراد المجتمع العراقي ان يكون كما في نظام الغرب.

إذا اراد المجتمع أن يرتقي ويكون متحضراً أكثر، عليه أن يتعامل بعدالة مع الجميع من حيث الكفاءة والعقل، وليس ضمن مبدأ الأحلى والأجمل، فكل منّا لم يكن مسؤولاً عن شكله، وجسده، لكنه مسؤولا أن يتحكم بعقله ويزوده بمعلومات تكفيه لتطبيق هواياته التي تخدم المجتمع بكافة أصنافه ولكافة المجالات.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: فشل المؤسسات على نحو خطير في حماية أطفال تعرضوا لانتهاكات جنسية

أستراليا: ترتيبات الدفع خلال العطلة الرسمية

أستراليا: حكومة نيو ساوث ويلز تخصّص 110 ملايين دولار لصيانة المدارس هذا الصيف
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
قصة وفاة الحاج جابر | حيدر محمد الوائلي
ايران وثورتها..هل توقف التصدير؟ | المهندس زيد شحاثة
تاملات في القران الكريم ح366 | حيدر الحدراوي
لا تتوقفوا عند المطالبة بالغاء قرار ترامب فقط | سامي جواد كاظم
🖌اعلان من مدرسة الغدير العربية | إدارة الملتقى
كاريكاتير: العراق ينتصر على الإرهاب | الفنان يوسف فاضل
السنتان مع الإمام الصادق أنقذت أبي حنيفة من الهلاك!! | كتّاب مشاركون
مُحَمَّد ( صلى الله عليه وآله ) والآيات الكبرى . | الشيخ حبيب الشاهر
من سب عليا فقد سب الله ورسوله | محسن وهيب عبد
لم يبق للقدس إلا الدوق فليد | ثامر الحجامي
كلا ...كلا للمظاهرات ضد ترامب | كتّاب مشاركون
الإنهيار | كتّاب مشاركون
نعم القدس عاصمة أسرائيل | رحمن الفياض
البطاقة التموينية بين صدام والحكومة الديمقراطية !...zx | رحيم الخالدي
عبد الله الشمري يغني وفيصل القاسم يطرب | سامي جواد كاظم
من سب عليا فقد سب الله ورسوله | محسن وهيب عبد
مقتل صالح انتصار للحوثيين ونجاح لمحور السعودية | ثامر الحجامي
وأنا كالغريب في وطني | عبد صبري ابو ربيع
قيم الحق في النهضة الحسينية / الجزء الثامن | عبود مزهر الكرخي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي