الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سلام محمد جعاز العامري


القسم سلام محمد جعاز العامري نشر بتأريخ: 17 /11 /2016 م 04:16 صباحا
  
حَرقُ الصِوَر حِقدٌ دَفين

Ssalam599@yahoo.com

قالت الروائية اليف شفق: يوجد نوع واحد من القذارة, لا يمكن تطهيرها بالماء النقي، وهو لوثة الكراهية والتعصب التي تلوّث الروح.

الكراهية والحقد, صفتان ذميمتان, لا يمكن للإنسان السَوي, أن يحملها, ولابد أن يكون مصاباً بمرضٍ عضال, من تُسَيطر عليه تلك الصفات, يحتاج لعلاجٍ يكون آخر الكَي, عندما لا تَنقطعُ سُبل العلاج.

هناكَ أمثلةٌ عديدة في تأريخنا, عربياً كان او إسلامياُ, حيث يحقد من يشعر بالنقص, على من يحمل روح التكامل, فيحقد الجاهل على العالم, والجبان على الشُجاع, والوَضيعُ على الوجيه, وبما أننا لا زلنا نعيش أجواء مصيبة كربلاء, التي ظهر بها الحقد والكراهية, بشكل يندى لهُ جبين, من لم يتعرض جبينه للبَلَل.

يَمر عراقنا الحديث, بحالة حقدٍ متراكمة, عمليات تمادى بها المَرضى, على من يريد الشفاء للعراق, من جراحاته والخروج من الازمات المتفاقمة, وبدلا من أن ينهل المرضى, من نبع العلاج الشافي, أظهروا منذ عام سقوط الطاغية حقدهم, بكل وقاحة كما فَعَلَ جيش يزيد, بعثيون اندسوا بين من قاتل قوات الاحتلال؛ ليتهموا كُلَّ من عاد للعراق, بالتبعية والعمالة؛ وقصدهم ليس إلا مجموعة المجاهدين الحَقيقيين, فقاموا بحرق مكاتب المجلس الأعلى, في أغلب المحافظات! ليجعلوها حرباً شيعية أهلية, لولا حكمة قيادة الحكيم, في استيعاب الهجمة, والرد عليها بكل هدوء, لتسحق جذوة الكراهية.

تم اغتصاب ثلث العراق, من قِبلِ داعش, فَهب الشرفاء تطبيقا لفتوى المرجعية, كي يحرروا الأرض ويستنقذوا العِرض, فسعى الجُبناء للاندساس, تحت ستار الإصلاح, ليهاجموا مقار بَدرٍ والمجلس الأعلى, ظَناً منهم أنهم سينجحون, في مسعاهم الحقود, بعد كل تلك التضحيات, التي يعتبرها المجاهدون واجِباً, يُظِهرُ الأفاقين والمنافقين, ما جادت به أنفسهم الملوثة, بنجاسة لها جذور متأصلة, من سرطان الجُبنِ, وانحدروا للرذيلة, كمن حارب الحسين عليه السلام, كُرهاً لأبيه الذي قاتَلَ المُشركين, ليحرقوا خيامه ويَسبوا عياله, قام شرذمة من أسلافِ أولئك, بحرق صور الشهداء, كان آخرها صورة المجاهِدُ الشهيد, صالح البخاتي كونه من شهداء المجلس الأعلى.

فهل يعي أهالي ميسان الحبيبة, ما يسعى له الحاقدون, هل نام ضمير أهل الغيرة, عما يَفعَل الجبناء؟ فإذا كان أهل الكوفة يعتذرون, لسجن ابن زياد لرؤسائهم, فهل ان ميسان أضحت بدون وجهاء.

كلمة عتابٍ من ابن سومر, كي لا تعود كربلاء ثانية, فمن يصون العرض, جزاؤه صيانة ذكراه, كي يفهم أحبابنا, معنى الشهادة فهي دنيا وين, وليست عرضة للإهانة والتهوين.

قال الحكماء:" الحِقدُ والكراهية ُرذيلتان ممقوتتان، لا ينِمُّ وجودُهُما في سجيةِ صاحبهما إلا على سوادٍ داكنٍ كالقطران!, "اذا كنت تكرهني فتأكد أن الكراهية, لا تقتل سوى قلب صاحبها".

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: حكومة نيو ساوث ويلز تخطط لوضع قيود على الإجهاض

أسترالي يقتل زوجته حرقًا أمام الأبناء.. والقاضي يرفض سجنه مدى الحياة

خطة الإستعداد الصيفية تحذر من إنقطاع الطاقة في فيكتوريا و جنوب أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
ميلان كفة الردع يؤسس لنوع حاد من الأسر | د. نضير رشيد الخزرجي
مسؤول عراقي: ديوننا 124 مليار دولار وسأكشف فضائح وزارة النفط | هادي جلو مرعي
للانسانية مدار هندسي متميز | عزيز الحافظ
تحديــات الثقـــافة والمثقف العربــــــــي في مؤتمر القمة الثقافي العربي الأول | د. سناء الشعلان
بحضرة علي وعلي | جواد أبو رغيف
تاملات في القران الكريم ح411 | حيدر الحدراوي
عزائي لصاحب الزمان في ذكرى شهادة أبيه | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
مقال/ ذوبان المليارات | سلام محمد جعاز العامري
قال، فعل، صدق، هل سينجح؟ | حيدر حسين سويري
أما آن وقت الحساب !. | رحيم الخالدي
النظام البحريني يتمادى | عبد الكاظم حسن الجابري
كش ملك | خالد الناهي
العامري والفياض .. زواج من نوع آخر | ثامر الحجامي
قراءات أدبيّة لأيوب والدسوقي في جمعية الفيحاء | د. سناء الشعلان
تشكيل الحكومة تفويض أم ترويض؟ | سلام محمد جعاز العامري
في رحاب الحضرة النبوية الشريفة / الجزء الأول | عبود مزهر الكرخي
الربيع الاصفر | خالد الناهي
ماذا خلّف الجّعفريّ في وزارة الخارجية؟ | عزيز الخزرجي
عبد المهدي..بداية غيرم وفقة | المهندس زيد شحاثة
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 210(أيتام) | المرحوم قاسم علي... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 218(محتاجين) | المريض حاكم ياسين خي... | عدد الأطفال: 7 | إكفل العائلة
العائلة 317(أيتام) | المرحوم ياس خضر الأس... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 134(أيتام) | العلوية مروة سعيد... | إكفل العائلة
العائلة 176(أيتام) | المرحوم علي رهيف معد... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي