الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 14 /11 /2016 م 03:37 مساء
  
هنالك شعوب تتاثر بحكومات غير بلدانها

مثلا الانتخابات الامريكية وما لها من صدى واسع بين الراي العام العالمي شعوبا وحكومات ، وهذا التاثير ناتج عن التطفل الامريكي في حشر عناصره الاستخباراتية داخل تلك البلدان التي ابدت ردود افعال متباينة بين الغاضبة والمرحبة بالرئيس الامريكي الجديد، وانا كقارئ بسيط واعتقد انا مثل الملايين لم ولن نعول شيئا على هذا الرئيس بل لا نهتم من الفائز بالانتخابات الامريكية، طبعا هنالك دول اخرى ايضا تكون محل تاثير في مصير شعوب لدول اخرى، وكم من وزير اجنبي زار بلد اخر تاثرت سياسة البلد بعد زيارته .

ما يعنينا الحكومة العراقية، العراقيون هم المتاثرون الاول بسياسة الحكومة العراقية ولكن هنالك ابعاد يهتم بها من هو ليس بعراقي ويعول كثيرا على الحكومة العراقية، ويامل وبكل قوة نجاحها، ويحزن وبكل قوة مع كبواتها، هل تعلم الحكومة العراقية ان من ينظر اليها لا ينظر اليها من اجل فائدة بل من اجل اهداف سامية اكثر من القرارات السياسية؟، هل تعلم الحكومة العراقية سبب عداء وكره السعودية لها؟ هل تعلم لماذا اختاروا العراق ليكون ساحة ارهابية لابنهم من الزنا داعش؟ ان الذين يساندون العراق في حربه ضد داعش تباينت واختلفت نواياهم وادوارهم فلكل جهة غاية تسعى من اجلها في دعمها العراق ، ومن بين هذه الجهات القلة جدا هم من غايتهم نبيلة ومن اجل الاخرة قبل الدنيا.

الحكومة العراقية هي الحكومة العربية الوحيدة التي لا تجامل الفكر الوهابي، الحكومة العراقية هي الحكومة التي ضربت الاكاذيب الوهابية ومن يستمع اليها بان الشيعة فرس مجوس ولا يوجد عرب شيعة ، الحكومة العراقية هي محط انظار الاصدقاء والاعداء، فهل تعلم ايها السياسي العراقي بحجم المسؤولية الملقاة على عاتقك؟ اياك ان تعتقد انها توفير خدمات وانعاش اقتصاد فقط بل ان هذه الامور جانبية الى امر رئيسي ومهم ويعول عليه الكثيرون، منهم يعولون على انعاشه واخرون على هدمه.

ان الحكومة العراقية امام مسؤولية خطيرة ومهمة فان لاسمح الله فشلت فان الاثار السلبية لهذا الفشل ستمس معتقداتنا وان نجحت فانها ستنعش امال الاحرار في العالم وكل من ينظر الى الخير نظرة سليمة .

انا اتحدث مع عرب اؤكد عرب وليس ايرانيين حتى لا تطلقوا كلماتكم السفيهة ايها القومجيون ، هؤلاء العرب الشرفاء يقولون لنا ان الحكومة العراقية تعني لنا الكثير فاننا ندعمها بكل قوة من اجل ان تعبر الى بر الامان وبخلاف ذلك فنحن نخسر قبل العراقيين .

اتمنى ان يعي كل سياسي يشارك بالعملية السياسية هذا الامر وما يترتب عليه من منجزات سيذكرها التاريخ عندما تعملون بارادة وعزيمة وصفاء نية ولوجه الله تعالى ويبقى الامل معقود بالاخيار.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا تؤكد دعمها للولايات المتحدة في مواجهة أي ضربة كورية شمالية

أستراليا.. المهاجرون مثل الخلايا السرطانية تتزايد وتنمو لتقتل صاحبها!

استقالة رئيس أكبر مصرف في أستراليا على خلفية تمويل الإرهاب
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
تفيت دول العالم الثالث هدف استراتجي للغرب | محسن وهيب عبد
دول الخليج تنوع أدوار وهدف واحد | علي جابر الفتلاوي
الوطنية شعور وليست شعارا | كتّاب مشاركون
العراق بين الوسطية وسياسة المحاور | عمار العامري
دكتاتور من الماضي يبني مملكة على أنقاض الخيانة. | كتّاب مشاركون
الطفل والطفولة لم تسلم من بطش الدواعش وفكرهم المنحرف | كتّاب مشاركون
عبد الحسين عبد الرضا مقاوم ضد طاغية العراق | سامي جواد كاظم
هل تحتاج سياستنا إلى إسلامنا | كتّاب مشاركون
موت الإله .. ملحمة..إبراهيم أمين مؤمن .. مصرى | كتّاب مشاركون
هل حقا لا تجوز البراءة من الامام (ع) لإنقاذ النفس من القتل | كتّاب مشاركون
عندما يتطفل السياسي على الدين ... السبسي انموذجا | سامي جواد كاظم
توقيع صدور كتاب | السيد سلام البهية السماوي
المسلمون في الغرب ... استيطان ام معاناة !!!!(2) | شوقي العيسى
المسلمون في الغرب .. استيطان أم معاناة ؟ | شوقي العيسى
تلعفر تنتظر | ثامر الحجامي
الشباب ومهمة تنمية المجتمع | المهندس لطيف عبد سالم العكيلي
الشحنات ح4 | حيدر الحدراوي
الدروس والتعلم.. والإعتبار | المهندس زيد شحاثة
تصارعُ الدواعشِ في ما بينهم على المالِ والسلطةِ كتصارع أئمتهم !!! | كتّاب مشاركون
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 224(أيتام) | المحتاج جميل عبد الع... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 215(أيتام) | المريض حسين حميد مجي... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 216(محتاجين) | الجريح جابر ثامر جاب... | عدد الأطفال: 5 | إكفل العائلة
العائلة 193(أيتام) | اليتيم سجاد سليم جبا... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 181(أيتام) | المرحوم ثامر عزيز ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي