الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » رحيم الخالدي


القسم رحيم الخالدي نشر بتأريخ: 13 /11 /2016 م 02:17 صباحا
  
رجال ليسوا كباقي الرجال !...

مجموعة عايشتهم عن قرب، عدد أفرادها لا يتجاوز الأربعة، وأغلب الأحيان ثلاثة، يخرجون صباجاً ليعودوا مساءاً! تحمل ملابسهم غبار التفجيرات والأتربة المنبعثة جرّائها، يتعاملون مع أخطر المتفجرات، وما تمت صناعتهُ لقتل الانسان، وهذا قادني لعنوان كنت أسمعه وأكتبه عن بعد، لكن بعد أن ذهبت مع هؤلاء الأبطال، عرفتها عن قرب، فمواد "الـسي فور" وال "تي أن تي: و"نترات الأمونيوم" تتصدر القائمة، فعنوان صناعة الموت، إختصاص لمن يمتهن هذه المهنة القذرة، إضافة للخبث والتفنن في صناعتها من قبل هؤلاء الأوباش .

معظم البيوت التي تركها أهلها ونزحوا، إستغلها الإرهابيون وفخخوها بأساليب عدة، ومنها أسلوب الفخ الذي ذهب ضحيتها رجال نعتز بهم، جراء إنفجارها عليهم، وبالامس القريب فقدنا أحد أبطالنا، الشهيد أبو آمنة الأزرقي، من تشكيل سرايا عاشوراء، التابعة للمجلس الأعلى الإسلامي، الذي كان يفكك عبوة عنكبوتية متسلسلة، وفيها فخ ما إن يفكك إحداها لتنفجر الأخرى، فذهب الى ربه شهيداً، ليحافظ على أرواح المقاتلين أولاً، ومن بعده أصحاب تلك المدن من المدنيين، في حال عودتهم لديارهم ومناطقهم لتكون آمنة بدماء الشهداء.

يحكي لي احدهم، أنه بين الفينة والأخرى يكتشفون إسلوباً جديدا ونوعاً آخر من المتفجرات، وآخر ما توصلوا في هذه الصناعة، دائرة اليكترونية تعمل بجهاز إستقبال تعمل على الإشارة، لتنفجر على من يقترب منها، ونوع آخر بعدما فشلوا بهذه الأساليب الخبيثة، العبوات ليست عبوة واحدة إنما ثلاث عبوات! متصلة واحدة بالأخرى، لكون قوية أولا وتقتل اكبر عدد ممكن، لمن يقترب من هذه العبوات، وهنا نقف نتأمل هؤلاء الخبراء بسؤال؟ ماذا لو كان الكادر أجنبي، فما هي المطاليب والشروط الموضوعة؟ .

ليست لهم مطالب، ولا يريدون سوى تهيئة المواد التي تساهم بتفكيك أو تفجير تلك العبوات،  وخاصىة التي تكون من نوع الفخ، أو ما يسمى بمصائد المغفلين، وهي الفتائل والمواد الإختصاصية، وكاشفة بسيطة التي لا تكلف أموالاً كبيرة، لتكون مهمتهم أسرع، إضافة للأمان الذي يساهم بشكل كبير في حفظ أرواحهم، لأنهم أعزاء ويستحقون كل كلمات الشكر والثناء، لانهم يبذلون جهداً إستثنائياً، ومضحين بأرواحهم في سبيل سلامة الوطن والمواطن، سواء كان من القوات الأمنية من الجيش والشرطة الإتحادية، أو من المواطنين لتلك المناطق .

المطلوب من الإعلام: تسليط الضوء على هذه المجاميع، التي تُأَمن الشوارع والمسالك والطرق، إضافة للبيوت التي يفخخها أعداء الإنسانية، وتضحياتهم يجب أن يسجلها التاريخ، وتوضع لهم صور لشهدائهم في كل الساحات والشوارع، أُسوةً بقية المقاتلين والقادة، مع كلمات تليق بتضحياتهم الجسام، مُتَحَدّيِنَ الموت لننعم نحن بالسلام، الذي صنعوه بدمائهم وأجسادهم المتناثرة أشلاء لتلك العبوات، التي صنعها أعداء الإنسانية، ولو تقربت منهم وسألته عن العدد الذي فككوه؟ فيقول لك لا يمكن عدها، لانها أكثر مما تتصور، فهم رجال ليسوا كباقي الرجال .

  

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
إعلانات الملتقى | أضف إعلانك من هنا | الإطلاع على جميع الإعلانات
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: والدة تحتال على سنترلينك بأكثر من 200 ألف دولار

ثلاثة أسباب وثلاثة أماكن لتستمتع بالتزلج على الثلوج في شتاء أستراليا

أستراليا: وزارة الدفاع تحذر من تدفق لاجئين بسبب التغير المناخي في الباسيفيك
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
أذناب ابليس يدعون أقنعو ابليس بمغادرة العراق وموسومين كونهم خير خلف لخير سلف وأخرين احتضنوه وبات حير | كتّاب مشاركون
إغتل وزيراً ولا تدفع ضابطاً! (دبابيس من حبر32) | حيدر حسين سويري
بوصلة العمل البرلماني | سلام محمد جعاز العامري
السيدة التي باعت اهلها لمن اغتصبهم وفتح الطريق لداعش لاكمال المسيرة- فيان دخيل | كتّاب مشاركون
العراق .. والطاقة | حيدر الحدراوي
يا آل البيت | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
أججوا النار والحقد وأسسوا للطائفية البغيضة والاستهانة وعدم المبالاة بكل المفاهيم والاسس الانسانية | كتّاب مشاركون
ماذا عملت التكتلات والتحالفات ومواثيق الشرف للاعراب وتمكن منهم الاغراب؟؟؟ | كتّاب مشاركون
ترحيب الكنيسة الكاثوليكية في كوبنهاكن ، العاصمة الدانماركية | د. صاحب الحكيم
الإقليم خارج التغطية ! | رحيم الخالدي
حكاية حب | عبد صبري ابو ربيع
لسعة بالكاريكاتير: فيدرالية الجنوب | يوسف الموسوي
الكبر والتعالي طبيعة بشرية وليست طريقة فئوية | سمير علي الخفاجي
حصر يد الدولة بالسلاح | سامي جواد كاظم
خطوط حمراء وهميه | رحمن الفياض
تأملات في القران الكريم ح429 | حيدر الحدراوي
عِشْقِيٌّ لِبَغْدَاد | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
يمين غموس.. ومستخف بها! | سلام محمد جعاز العامري
لا يجوز الجمع بين الاختين! | خالد الناهي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 215(أيتام) | المريض حسين حميد مجي... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 257(أيتام) | المرحوم طارق فيصل رو... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 149(أيتام) | الشهيد السيد بشير فا... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 115(محتاجين) | المريضة سعدة يحيى... | إكفل العائلة
العائلة 264(محتاجين) | المحتاج عباس جواد عا... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي