الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » هادي جلو مرعي


القسم هادي جلو مرعي نشر بتأريخ: 01 /11 /2016 م 06:56 مساء
  
أخطاء فادحة في السياسة السعودية خلال 24 ساعة

إتهام قيادة التحالف العربي السعودي الحوثيين بإستهداف مكة المكرمة خطأ جسيم لأنه يعني أن السعودية هزمت في مواجهة التمرد الحوثي، وتريد تأليب السنة في العالم، وتأجيج حرب كونية طائفية ،في حين إن الحوثيين ليسوا حمقى الى هذه الدرجة، وقد إستهدفوا مطار الملك عبد العزيز في جدة التي لاتفصلها عن مكة سوى ساعة بالسيارة وهي غرب المملكة.

 الخطأ الجسيم الثاني هو ماوقع فيه ثامر السبهان وزير الدولة  لشؤون الخليج في حكومة المملكة الذي زار بيروت وإلتقى بقيادات سنية ومسيحية تحضيرا لإنتخاب العماد ميشال عون رئيسا للبنان في جلسة الإثنين المقبل، وتصريحه غير الموفق بأنه جاء الى لبنان للقاء الشخصيات الوطنية ،ولن يلتقي بالأحزاب الإرهابية في إشارة الى حزب الله الذي لولا موافقة زعيمه حسن نصر الله لما تحقق التوافق على منصب الرئاسة، وهو نفسه الذي أعلن تأييده لتولي الشيخ سعد الحريري رئاسة الوزارة، وكأن السبهان جاء ليستعدي حزب الله وحلفاءه ليتم تخريب الصفقة.

خسائر المملكة في اليمن كبيرة وماأنفقته جعلها تقصر مع شعبها، وقد ساهمت في تأليب الصراع اليمني أكثر مما ساعدت في نصرة طرف على آخر لأن الجرائم المروعة التي قامت بها الطائرات الحربية ضد المدنيين كانت غير مسبوقة، وقد دفعت المنظمات الدولية والدول الكبرى وعلى رأسها الولايات المتحدة الى توجيه اللوم للرياض، وهو مادفع قيادة التحالف الى الإعتراف بالمسؤولية عن جريمة تدمير قاعة العزاء في صنعاء.

لكن الخسائر المتوقعة في حال إستجابة العالم الإسلامي السني لتسريبات الإعلام السعودي، وتصريحات القادة الخليجيين بمسؤولية الحوثيين عن توجيه صاروخ بالستي بإتجاه مكة المكرمة ستكون أضعاف ماخسرته المملكة وحلفاؤها في اليمن وغير اليمن، فالعالم الإسلامي يغلي ويشتعل بسبب السياسات الطائفية  لحكومات ومنظمات جعلت المسلمين حطبا لنار ستأتي على الجميع، بل ولن تكون المملكة بمنأى عنها هذا إذا لم تكن هي موقع الحريق القادم، وبدلا من الإستعداء فإن المملكة ليست بعاجزة عن توفير ضمانات ملائمة للحل السلمي بالتنسيق مع حلفائها العرب والغربيين، وعلى رأسهم الأمريكيين لوضع أسس أكثر عقلانية للأزمة بالتشاور مع الموفد الأممي إسماعيل ولد الشيخ الذي خبر الأمر، وعرف الكثير من أسرار البيت اليمني.

بينما نجد إن المبعوث السعودي الى لبنان وبدلا من تهدئة الأمور نحو الحل فكأنه منزعج من إتفاق القيادات السنية مع الشيعية على المرشح المسيحي الماروني العماد عون لمنصب الرئاسة الذي ظل شاغرا لفترة طويلة، وبرغم كل التفاهمات التي حصلت بين الشيخ سعد الحريري والقوى المسيحية والسنية، ورضا حزب الله وحركة أمل عن نوع التوافق الحاصل في سبيل إيجاد حل للمشكلة اللبنانية، فتصريحه أنه لن يلتقي الأحزاب الإرهابية حسب وصفه غامزا في قناة حزب الله بعيد عن الحكمة لأن الحزب هو اللاعب الأكبر والأكثر قدرة على الإمساك بخيوط اللعبة في هذا البلد الصغير والجميل، وفوق ذلك فإن زعامة الحزب منحت الجميع الضوء الأخضر ليمضوا الى جلسة إنتخاب الرئيس

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: تعرفوا إلى تأشيرة العلاج الطبي 602

ملايين الأستراليين يواجهون صعوبات في الحصول على الطعام

أستراليا: سائقو التاكسي والسيارات المؤجرة يستعدون لمقاضاة أوبر
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
الاستشهاد بالأربعين في الآيات والحديث | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
الصرخة الحسينية / الجزء السادس | عبود مزهر الكرخي
كيف السبيل لاتهام قاسم سليماني بمقتل خاشقجي؟ | سامي جواد كاظم
الحكومة المقبلة ومهمة تعظيم موارد الدخل | المهندس لطيف عبد سالم
السرطان الفكري | خالد الناهي
حكومة عبد المهدي وتحدي المليشيات | ثامر الحجامي
شهادة شبيه المصطفى الحسن المجتبى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
لماذا تحوّلت بلادنا لجحيم؟ | عزيز الخزرجي
مفارقات غير عادية من تراتيل سجادية | سامي جواد كاظم
عشرون معلومة عن منصب رئاسة الوزراء في العراق قبل 2003 | رشيد السراي
هل ينقذ عبد المهدي الأحزاب الإسلامية من الفشل؟ | جواد الماجدي
هل سيسقط رأس الفساد | سلام محمد جعاز العامري
و يسألونك بعد الذي كان ...؟ | عزيز الخزرجي
مناصب الوكالة والأقارب.. معضلة تحتاج حلول | سلام محمد جعاز العامري
السعودية دولة ملتزمة | سامي جواد كاظم
نافذة الى الجنة ام نافذة الى الجحيم؟ | خالد الناهي
الدولة والجهل, أرهاب السلطة | كتّاب مشاركون
تاملات في القران الكريم ح409 | حيدر الحدراوي
لوجاء ت كل أمم الأرض بكذابيها ومفتريها ووضاعيها وجاءت امة الإسلام لفاقتهم وزادت عليهم .!!!(2) | الحاج هلال آل فخر الدين
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 15(أيتام) | المرحوم زكي داوود... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 285(أيتام) | المرحوم حميد كاظم جل... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 214(محتاجين) | المحتاج عبد الحسين ... | إكفل العائلة
العائلة 176(أيتام) | المرحوم علي رهيف معد... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 207(أيتام) | المرحوم مالك عبد الر... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي