الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى
إمساكيات ==> ملبورن جيلونك شيبرتون داندينونك سيدني ادلايد كانبيرا بيرث برزبن تاسمانيا نيو زيلاند

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » كتّاب مشاركون


القسم كتّاب مشاركون نشر بتأريخ: 22 /09 /2016 م 06:09 مساء
  
هل سنكون ممن بايع علياً وأنتخب معاوية؟!

بقلم| سيف أكثم المظفر

قال علي "عليه السلام" في خطبة له ((...وما معاوية بأدهى مني، و لكنه يغدر ويفجر، و لو لا كراهية  الغدر لكنت من أدهى الناس، و لكن كل غدرة فجرة،  وكل فجرة كفرة.. و لكل غادر لواء يعرف به يوم القيامة، و الله ما أستغفل بالمكيدة و لا أستغمز بالشديدة))مُعانات الإمام علي (عليه السلام)، هي نفسها معانات الصالحون، في هذا الزمان، فلم يغادر فكر معاوية الحياة، بل توارثه كثير من المسلمين، وحتى من يحسب على الطائفة الشيعية، يحمل فكر ودهاء وغدر معاوية، إن التشويش والتضليل، الذي يبثه أشباه أبي سفيان اليوم، هو أكثر خسة ومكرا من سيدهم، كان التسقيط السياسي في ذاك الزمان، يستهدف نفس الشخص، أما اليوم؛ قد أجتاز قعر الانحدار التسافلي، ليشهّر بالأعراض والأهل والعشيرة وحتى يطعن بالنسب والانتماء.لم يكن أبا الحسن يخص مذهبا دون أخر، بل كان إنسان يحمل رسالة للإنسانية جمعاء، فرسالته الوحدة والمحبة والتاّلف، ونبذ العنف وإصلاح المجتمع والفرد، وإظهار الفطرة الإنسانية، وجانب الخير من الإنسان، ويميت الجانب المظلم منه ، فأصبح عدوا لكل الوحش البشرية، التي أرادة الفساد والدمار للبلاد والعباد.
نحن اليوم في مرحلة عظيمة، وصعبة من الاختبار، فبالأمس قد فشلنا في الامتحان، يوم نادى عليا بلسان علي، أيها الناس، لا تنتخبوا الفاسدين، والمجرب لا يجرب، أصحاب الوجه الكالحة، التي لم تجلب الخير لهذا البلد، فماذا كانت النتائج؟ فاز معاوية وفكره.. هي هي ذات الوجه العفنة، قادت بلدنا نحو الدمار والانكسار والإفلاس.
في القريب العاجل سنشهد أنتخابات مجالس المحافظات، وها هو نداء علي يرن في آذاننا، ويقرع العقول، أنتخبوا الصالحين.. من تأمنه على عرضك ومالك، فهوا أولى بان تأمنه على وطنك، فلا خير لمن سعى وراء المال والجاه، لا تبيعوا أصواتكم بحفنة من الدنانير، فصوتك اليوم، هو مستقبل أطفالك غدا.
نرى اليوم تلك الجموع الغفيرة التي ملأت الشوارع والأزقة، وهي تعلن بيعتها وولائها لابن عم الرسول وزوج بنته ووصيه(عليهم وعلى اله أفضل الصلاة وأتم التسليم)، ليترك ذات السؤال:  من الذي انتخب الفاسدين، وهؤلاء جميعهم يبايعون علياً(عليه السلام)؟!.ما هي إلا بضعة أشهر، حتى يحل علينا يوم الاقتراع، وعرس الانتخابي جديد، ينتظر الأمل، صار قريبا بهمة أبطالنا، من الحشد الشعبي والجيش والشرطة وجميع الأجهزة الأمنية، هؤلاء حقا من بايع علي(عليه السلام)، وهم على سواتر الشرف، يتلقون الرصاص في صدورهم، ويذرفون أرواحهم، فداءاً لتراب الوطن، الاختبار قادم.. يا أيها الناس، فمن منكم سيبايع علي(عليه السلام) ومن منكم سينتخب معاوية.

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

موقع أسترالي: قوانين "اللوبي" في بلادنا "هشة"

أستراليا، سياسيون بلا رؤية مستقبلية

يتسبب في انتحار الآباء .. كاتبة أسترالية تحذر من "بلطجة" نظام Child support
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
(إكسير الحب) .. آخر ما سطّرتْ يدى وارجو ألا يتخلف احد الكِرام عن النشر | كتّاب مشاركون
ابن سلمان يستلهم دروسه من جحا | سامي جواد كاظم
المهم بعد ولاية العهد | سامي جواد كاظم
محبة الامام علي واجبه في القران والسنة والدواعش اشد المبغضين له !!! | كتّاب مشاركون
من اجل معرفة افضل للغرب | محسن وهيب عبد
السعودية على شفا الانهيار | عبد الكاظم حسن الجابري
العراق وعلاقاته الخارجية (لا عدو دائم ولا صديق دائم) | كتّاب مشاركون
إقليم كردستان بين الاستقلال وأحلام الشعراء | ثامر الحجامي
مختطفاتٌ من الهمسات الكونية | عزيز الخزرجي
المعاني الكونية لسهادة لا اله الا الله | محسن وهيب عبد
للمرة الرابعة على التوالي الاخ ابو هاجر يلتزم بجميع العوائل الغير مكفولة | إدارة الملتقى
عبد المجيد المحمداوي ضيفاً على منتدى أضواء القلم | المهندس لطيف عبد سالم العكيلي
المهدي قادم(عج) الجزء الأول (القدس وقطر) | المهندس أنور السلامي
مقال/ اِستفتاءٌ أم فَرضُ عين؟ | سلام محمد جعاز العامري
مقابلة بين آية (85) وآية (86) من سورة البقرة | علي جابر الفتلاوي
قراءة لثقافة الحوزة والازهر والمدرسة الوهابية | سامي جواد كاظم
لماذا محاولات إزاحة (الحشد) عن الأنتخابات؟ | عزيز الخزرجي
انتماء الاعلامي لبني اسرائيل من حيث لا يشعر | سامي جواد كاظم
كيف رد السيد السيستاني على مقولة فصل الدين عن الدولة ؟ | سامي جواد كاظم
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 234(أيتام) | المرحوم صباح معيلي ... | عدد الأيتام: 6 | إكفل العائلة
العائلة 243(أيتام) | المرحوم محمد قاسم ال... | عدد الأيتام: 1 | إكفل العائلة
العائلة 159(أيتام) | المريضة سليمة ضاحي ... | إكفل العائلة
العائلة 222(أيتام) | المرحوم جبار كاصد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 210(أيتام) | المرحوم قاسم علي... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي