الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية كتب ومطبوعات أخرى

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Tasmania Darwin Auckland Brisbane

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » هادي جلو مرعي


القسم هادي جلو مرعي نشر بتأريخ: 15 /09 /2016 م 12:27 صباحا
  
إمكانية التقارب السني الشيعي بعد داعش

واحدة من أهم النقاط التي يمكن أن يلتقي عليها السنة والشيعة فيما لو تم التخلص من تنظيم داعش وتطهير مدينة الموصل من عناصره هي العلاقة مع الأكراد المتطلعين الى دور أكبر ووجود أخطر في ظل التحولات الدولية والإقليمية والصراع من أجل الوجود ومحاولة التأسيس لكيان إقليمي منفصل عن المنظومة الإقليمية التقليدية التي كانت تضع الأكراد وعلى الدوام تحت مطرقة الضغط والتنكيل والمنع من التطلع الى مستقبل مختلف.

الأكراد يتوسعون في الجهات الأربع، فهم في العراق يحكمون إقليمهم الخاص المتكون من ثلاث محافظات ويطمعون في كركوك ويحاولون قضم الموصل، ويتطلعون الى مدن وقصبات عديدة تتصل بإيران وتركيا وسوريا وفي العمق العراقي، بينما يحاولون التوسع في سوريا الممزقة ويضغطون في تركيا ويمارسون عنفا غير مسبوق ضد الجيش التركي برغم مايعانيه المدنيون من إعتداءات حكومية في جنوب البلاد.

يعاني العرب السنة من مشاكل عميقة وعقيمة على مستوى المنظومة السياسية الغارقة في المشاكل، لكنهم يواجهون خطر السيطرة الشيعية المطلقة على بغداد وبقية المدن ذات الأغلبية الشيعية، ويحاولون التركيز على مايشكله التكوين المسلح للشيعة من تحد في مناطق يسيطر عليها داعش، وشارك الحشد الشعبي الى جانب القوات النظامية والعشائر في تحريرها، الرمادي وتكريت والفلوجة وديالى مثلا، لكن لايبدو أن الشيعة سيحكمون سيطرتهم على مناطق السنة البعيدة عن تجمعاتهم السكانية في الوسط والجنوب، ولهذا فإن المشكلة الأكبر قد تتمثل في التوسع الكردي الذي يريد إحكام قبضته على كركوك الغنية بالنفط والتي يقطنها عرب وتركمان وكرد لكن العرب والتركمان هم الأكثر تضررا من الطموحات الكردية في المدينة، ولايبدو أن التركمان لديهم قدرة المواجهة مع الأكراد إلا في حال تحالفهم مع العرب السنة هناك، وواضح أن البيشمركة حققت تقدما لافتا بدعم دولي في مناطق من الموصل كان تنظيم داعش يسيطر عليها وهم برفضون مغادرتها، بينما تؤكد تقارير وتصريحات نية كردية في ضمها الى إقليم كردستان، وهو الحال الذي ينسحب على مناطق في صلاح الدين وجنوب كركوك وشمال ديالى وشرقها.

بعض القيادات الشيعية الناقمة على التمدد الكردي تصرح بان المناطق المتنازع عليها مع الاكرد عربية وستبقى كذلك وهم مستعدون للقتال من اجلها وعي في الغالب مناطق للعرب السنة الذين يعانون من الحرج في علاقتهم مع الأكراد حيث يرون توسعهم في مناطقهم لكنهم يعانون أكثر من أزمتهم الحالية مع الشيعة، وهذا ماقد يشكل التحدي الأكبر في مرحلة مابعد داعش ويمكن أن يتصوره البعض نوعا من السكون المؤقت حتى تحين لحظة الحقيقة ويجد العرب السنة أن مناطقهم قد أعلنت جزءا من إقليم كردستان وسيكونون بحاجة الى دعم عربي ومحلي من بقية المكونات العراقية، وكذلك الحكومة المركزية وهو مايمكن أن يؤدي الى صراع مسلح بين العرب السنة والشيعة ومعهم التركمان ضد الأكراد.

البرلمان العراقي الجامع لكل المكونات يمكنه أن يلعب دورا حيويا في تحديد ملامح المرحلة المقبلة خاصة وإنه تجاوز مجموعة من المحن الصعبة، وتمكن من فرض إستراتيجية طموحة وإن لم تكن كافية لكنها تصلح لتكون سبيلا لتوضيح نوع العلاقة بين المكونات والتأسيس لشراكة تقفز على الطائفية والعرقية وتضع الأمور في نصابها بخصوص المنازعات على الأراضي، ونوع الفعل السياسي الذي يمارسه الجميع ويجب أن يفهموا أهميته القصوى في جمع العراقيين وترسيخ إيمانهم بالمواطنة، وعدم التشدد في تحقيق المطالب، بل النظر الى المكونات جميعها بأنها صاحبة حق وهي بحاجة الى تأكيد ذلك الحق وفق الدستور والقانون والحوار الجامع.

Pdciraq19@gmail.com

 

هادي جلو مرعي

رئيس المرصد العراقي للحريات الصحفية

009647702593694

009647901645028

 

نقابة الصحفيين العراقيين

 

 

 

 

Iraqi Observatory for Press Freedoms

www.iopf.net

Hadee Jalu Maree

Iraq - Baghdad

pdciraq19@gmail.com

 

009647901645028

009647702593694

 

 

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

مواقيت الصلاة:

Melbourne Sydney Canberra Perth Adelaide Darwin Newzeland Brisbane
أخبار أستراليا المحلية

كريج كامبل.. الرجل الذي أنقذ لبنانيين من الموت في أستراليا

هل يزيد حزب العمال بدل البطالة ويحفظ كرامة فقراء أستراليا؟

العوامل التي تنفّر المهاجرين الجدد من المناطق الريفية في أستراليا
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
امانة العاصمة والهدر اليومي | كتّاب مشاركون
مقعد برلماني .. خير من محافظ على شجرة | خالد الناهي
إلى أبي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المالكي والصدر صراع لن ينتهي | غزوان البلداوي
أبيات بحق أ.د هادي عطية مطر الهلالي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
لماذا فقدت الثقة في العراق؟ | عزيز الخزرجي
عادل عبد المهدي وورقة باب المندب الرجل المناسب في الزمان غير المناسب | محمد أبو النواعير
حتى الأرض تستحي من دفنهم | خالد الناهي
مقال/ كوارث طبيعية وصراعات سياسية | سلام محمد جعاز العامري
أمطار سياسية | ثامر الحجامي
علة تسمية البلد الأسطوري بالعراق | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
بين السماء والأرض | خالد الناهي
النفط واستبداد الشعوب ! الزبائنية الجماهيرية كمضاد للديمقراطية الحقيقية. | محمد أبو النواعير
في رحاب الحضرة النبوية الشريفة / الجزء السادس | عبود مزهر الكرخي
الإمتحان الصعب | ثامر الحجامي
حكاية الشهيد البطل الملازم مرتضى علي الوزني الخفاجي | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
المالكي والفوضى حديث متجدد! | عبد الكاظم حسن الجابري
الملعب العراقي..وصراع الإرادات | المهندس زيد شحاثة
ممنوع ممنوع .. يا بلدي | خالد الناهي
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
عوائل بحاجة الى دعم: صندوق دعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 282(أيتام) | المرحوم علاء قاسم ال... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
العائلة 323(محتاجين) | المريض حسين عبد الرح... | عدد الأطفال: 3 | إكفل العائلة
العائلة 281(أيتام) | المرحوم محمد علي عبد... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 214(محتاجين) | المحتاج عبد الحسين ... | إكفل العائلة
العائلة 297(أيتام) | المرحوم عبد الحسن ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي