الصفحة الرئيسية كتّاب كتب وبحوث منتديات English Forums البومات وصور
صوتيات ومرئيات أدوات العبادة مراكز اسلامية لائحة الملتقى شروط النشر إرسل مقالك سجل الزوار إتصل بنا
مسجد أهل البيت صدنوق دعم الأيتام والمحتاجين مدرسة الغدير العربية الفقه والتساؤلات الشرعية مواقيت الصلاة كتب ومطبوعات أخرى

ملتقى الشيعة الأسترالي - ASGP » الأقسام » سامي جواد كاظم


القسم سامي جواد كاظم نشر بتأريخ: 07 /09 /2016 م 01:23 مساء
  
اشكالية ولاية الفقيه عند اعراب الخليج

وقبل اعراب الخليج الدول المستكبرة والعاشقة لسيل دماء المسلمين ومنها امريكا والعدو الصهيوني ومن بمعيتهم من دول اوربا وافريقيا ، فانهم تثار فرائصهم اذا ما سمعوا عبارة ولاية الفقيه، وانا لست مع او ضد ولاية الفقيه ففي هذا الامر مباحث فقهية لكل فقيه رايه الخاص في هذا الامر، ولكن تساؤلي هو ماذا يعني ولاية الفقيه؟ يعني ببساطة له اليد المطلقة في التشريعات والقرارات التي تهم الدولة كون الفقيه يصدرها وفقا للشارع الاسلامي ، وسؤالنا هنا الى الدول التي تحمل هوية اسلامية وتعادي ولاية الفقيه والى الدول الغربية التي تساند الدول الاسلامية التي ترفض ولاية الفقيه ، الا توجد فقرة في دساتيركم ان تكون قوانينها طبقا للشريعة الاسلامية؟ ، الم تثبت السعودية كل قراراتها طبقا للشريعة الوهابية ؟ وهذا بماذا يختلف عن تشريع يصدر من فقيه وتشريع لا يخالف الاسلام على اقل تقدير من وجهة نظرهم اي اصحاب الدساتير، والا ان عبارة ان يكون الدين الاسلامي هو مصدر التشريع للقوانين عبارة تافهة ولا محل لها من الاعراب وانكم ايها الاعراب تضحكون على شعوبكم، فلكم الخيار بين رفض الاسلام او العمل بموجبه.

الاصح من هذا العداء ان الفقيه يحمل ثقافة فقهية شيعية وهذا مصدر الخلاف مع الفقيه او مع ولاية الفقيه ، فالتشريع الذي يصدره الفقيه يكون وفق المذهب الامامي وهذا ما لايروق لهم ، لان مذهبنا لا يجامل الاعداء على حساب العقائد ، وغاية الاعداء هي نسف عقائد الشريعة الاسلامية وبما انها تتجسد بالفقه الامامي فانها لا تبال مهما اتخذت السعودية او الدول التي بمعيتها اي قانون ضمن الشريعة الاسلامية حسب معتقدهم لانهم يعلمون انها بعيدة عن التعاليم الاسلامية اما التي يصدرها الفقيه فانها من صميم الاسلام وهذا بخلاف الغاية التي ترنو اليها امريكا والدوائر الصهيونية .

بالله عليكم حزب الله يقاتل الدواعش في سوريا وامريكا وال سعود يدعون انهم يقاتلون الدواعش فلماذا العداء مع حزب الله ؟ العداء سببه انهم يريدون معركة معدة سلفا وموزعة الادوار فيها وحزب الله لا دور له في هذا السيناريو لانه هو الغاية من الحرب.

عودة الى الوراء الى انتصارات الفلوجة وقيام الحشد الشعبي مع طيران الجيش بابادة الرتل الذي اتفق على خروجه سالما الا ان الحشد بعثر الاوراق، وزادت قوة الحشد في الانتصارات الباهرة التي تحققت على ارض جزيرة الخالدية مع القوات الامنية العراقية ، هذه المعارك اكتسب الجيش العراقي والحشد الشعبي خبرة قوية في التعامل مع داعش داخل المدن ، وبسبب هذه الخبرة فعملية تحرير الموصل مؤجلة لانهم يرفضون رفضا قاطعا اشتراك الحشد الشعبي الا اذا كان تحت السيطرة خوفا على ارتالهم لتنالهم صفعة الحشد الشعبي فيتم ابادتها.

هذه القوات ( حشد شعبي ، حزب الله، انصار الله) اذا ما كان توجهها وفق الفقه الامامي فان هذا ضربة قاصمة للفكر الوهابي ، نعم حزب الله يؤمن بولاية الفقيه ، يؤمن به لما يترتب من قرارات هي بعينها من يؤمن بها الحشد وانصار الله وان كان لا يخضع لولاية الفقيه فالمسار والفكر والغاية والهدف واحد .

وختاما اما ان دساتيركم تضحكون بها على شعوبكم عندما تضمنوها ان الدين الاسلامي مصدر التشريع وانتم تخالفون الفقيه الذي اصلا يعتمد الدين الاسلامي للتشريع ، واما انكم حكومات تبحث عن حروب طائفية خططت لها الصهيونية منذ ان منع السيد محسن الحكيم قدس سره شاه ايران من الاعتراف باسرائيل فجاء التفكير الصهيوني بضرورة خلق الطائفية وكانت اول مؤامرة لهم بجريمة شنعاء ذهب ضحيتها شيعة باكستان في ستينيات القرن الماضي ، ومسلسل المؤامرات مستمر ما لم يتحد المسلمون ضد اعداء الاسلام .

- التعليقات: 0

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
عودة الى الخلف



'

إضافة تعليق: يرجى مراعاة الموضوعية والذوق واللياقة الادبية اثناء الرد. وتحتفظ الادارة بحق الحذف أو التعديل لكل ما يخالف ذلك. وننوه بأن محتوى التعليقات لا يعبر عن رأي الملتقى أو إدارته باي شكل من الاشكال (الإدارة)

إسم الكاتب :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub  sdz 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 5000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

إعلانات الملتقى | إرسل اعلانك من هنــــــــــــــــــــا
 مواقيت الصلاة ملبورن سيدني  أدلايد  كانبيرا  بيرث  تاسمانيا  برزبن  دارون  تيو زيلاند  أخرى
أخبار أستراليا المحلية

أستراليا: مجلس النواب في ولاية فكتوريا يقر قانون القتل الرحيم

نهاية عهد صناعة السيارات في استراليا!

أستراليا: وصول أول قطار مترو الى سيدني
أخبار سابقة...
الفقه والتساؤلات الشرعية | إرسل سؤالك من هنــــا
مختارات منوعة
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
  • slideshow_large
مقال/ ماذا بعد كركوك | سلام محمد جعاز العامري
بناء الجيش بعد هزيمة 1991 وهزيمة 2014 | سامي جواد كاظم
السقوط المحتوم | الدكتور يوسف السعيدي
برنامج عاشوراء 2017 في مسجد أهل البيت - الليلة السابعة نموذجاً | مسجد أهل البيت في ملبورن
الحشد والمخاوف الأمريكية والفلك الإيراني!... | رحيم الخالدي
تأملات فى الثورات العربية والأجنبية | كتّاب مشاركون
بان الخيط الابيض من الاسود | احمد جابر محمد
ميسي يفعلها مرة أخرى | ثامر الحجامي
الدكتاتورية هي الحل | كتّاب مشاركون
من سيحاسب امريكا على جرائمها؟ | سامي جواد كاظم
إستفتاء كردستان بين تاريخ الصلاحية وتاريخ النفاذ | كتّاب مشاركون
إستراتيجية جديدة لإعلان الشيعة إرهابيين | هادي جلو مرعي
شكراً كاكه مسعود | واثق الجابري
أحلام المفلسين في تأجيل الانتخابات العراقية | ثامر الحجامي
مرحبا بالمصالحة الفلسطينية .. ولكن نتمنى ..! | علي جابر الفتلاوي
زهير بن القين علوي الهوية حسيني الهوى | مجاهد منعثر منشد الخفاجي
البحث عن الطاقة ح2 | حيدر الحدراوي
ايعقل ان يكون لديهم مارد...؟ | كتّاب مشاركون
أوراق في فلسفة الفيزياء ـ الحلقة الثانية | د. مؤيد الحسيني العابد
المزيد في الإرشيف... إنقر هنا
صندوق الملتقى لدعم عوائل الأيتام والمحتاجين
العائلة 172(أيتام) | المرحوم أمجد ساهي ال... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 224(أيتام) | المحتاج جميل عبد الع... | عدد الأيتام: 4 | إكفل العائلة
العائلة 236(أيتام) | المرحوم عبيد خلف... | عدد الأيتام: 3 | إكفل العائلة
العائلة 248(محتاجين) | المحتاج جواد حسين نا... | إكفل العائلة
العائلة 169(أيتام) | المرحوم محمد رزاق ال... | عدد الأيتام: 2 | إكفل العائلة
يمكن ارسال مساعدة واحدة لعائلة معينة عن طريق ارسال مبلغ مع كتابة رقم العائلة باحدى طرق التبرع ادناه
المزيد من العوائل الغير مكفولة | التقارير الشهرية للصندوق
للتبرع عن طريق البي بال أو الكردت كاردأو الحساب البنكي
Bank: Westpac | Name: Australian Shia Gathering Place Inc | BSB:033284 | ACCOUNT: 281262
واحة بحرانية
تسجيل الدخول | أسم: كلمة المرور:           نسيت كلمة المرور؟

حقوق النشر محفوظة لمؤسسة ملتقى الشيعة الأسترالي